استاد الدوحة
كاريكاتير

فريق أكاديمية أسباير تحت 18 سنة يتألق أمام ضيفيه النجم الساحلي التونسي في منافسات الدوري الثلاثي

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 6 شهر
  • Sun 08 April 2018
  • 4:29 PM
  • eye 315

حلق فريق أكاديمية أسباير تحت 18 سنة في صدارة مجموعته بالعلامة الكاملة بعد فوز مستحق على ضيفيه النجم الساحلي التونسي وناساف كارشي الأوزبكي في مباريات الدوري الثلاثي لكرة القدم على الملاعب الخارجية لأسباير زون الأسبوع الماضي.

واستهل فريق الأكاديمية المكون في أغلبيته من لاعبي العنابي تحت 19 سنة المنافسات بالتغلب على ضيفه الأوزبكي بهدفين دون رد، وتألق في مباراته الثانية أمام النجم الساحلي محولين تراجعهم بهدفين ليسجلوا أربعة أهداف متتالية في شباك جوهرة الساحل، فيما تعادل الضيفان التونسي والأوزبكي في المباراة التي جمعتهما بهدفين لكل منهما.

وتعليقًا على أداء الفريق خلال تلك الجولة من منافسات الدوري الثلاثي، قال عبد الرزاق اهديدر مدرب فريق الأكاديمية تحت 18 سنة:

"لقد كان أداء أبناء الأكاديمية مشرفًا بحق وخاصة بعد أن أظهروا قدرًا كبيرًا من التحكم بالأعصاب والثقة بالنفس وتعويض تراجعهم أمام خصم عنيد كالنجم الساحلي، لقد كانت تلك الجولة من البطولة مميزة للغاية وخاصة بمشاركة فريق ناساف كارشي الأوزبكي والذي يوفر خبرة احتكاك آسيوية، وفريق النجم الساحلي بخبرته العربية وهو ما يتشابه مع مستوى الفرق المشاركة في بطولة آسيا تحت 19 سنة".

وتعليقا على مشاركتهم للمرة الأولى في منافسات البطولة، أشاد رشوان نيكيمباييف، نائب رئيس بعثة ناساف كارشي، بتجهيزات أسباير وما لمسه من ضيافة وتنظيم متميزين من الأكاديمية وقال: "لقد أسعدتنا دعوة الأكاديمية لنا للمشاركة في البطولة والتي تمثل خبرة مميزة لفريقنا".

وأضاف: "هناك العديد من الدروس المستفادة من مشاركتنا لأول مرة بالبطولة، ولقد لعب الفريقان المنافسان بشكل جيد ولم يكن فارق الخبرة في صالحنا وهو ما كان تحديًا بالنسبة لناشئينا، وأنا سعيد بالظهور بهذا المستوى والتنافس بندية في المباريات أمام فريق أكاديمية أسباير والنجم الساحلي".

وعلى صعيد متصل، تمكن ناشئو النجم الساحلي تحت 16 و17 سنة من الفوز بمنافسات فئاتهم السنية، ووصف مدربهم وائل بلخال تلك التجربة بالمميزة وقال إنها ذات فوائد جمة وخاصة في ظل قوة المنافسين معبرًا عن سعادته بالنتائج التي حققها لاعبوه خلال المباريات.

ومن المقرر أن يواجه ناشئو الأكاديمية المنتخبات الوطنية لتونس وإيران تحت 16 و14 سنة خلال منافسات الجولة الختامية لبطولة الدوري الثلاثي لكرة القدم في 29 أبريل الجاري.

ويزداد عدد الفرق المشاركة في بطولة الدوري الثلاثي لكرة القدم في كل عام منذ انطلاقها عام 2012، وفي العام الماضي شارك 32 ناديًا واتحادًا رياضيًا في الدوري المقام على ملاعب أكاديمية أسباير، ومن المتوقع أن يصل عدد الأندية المشاركة في نسخة هذا العام لما يزيد عن 30 ناديًا ، وتشمل قائمة الفرق المشاركة أسماءً لأندية عريقة في كرة القدم من أمثال ليفربول (انجلترا)، باريس سان جيرمان (فرنسا)، أياكس أمستردام (هولندا)، زينيت سان بطرسبرغ (روسيا)، ناجويا جرامبوس (اليابان)، الترجي التونسي (تونس) وبالميراس (البرازيل)، إلى جانب منتخبات الشباب الوطنية في كندا والدنمارك، وغيرها من الدول الأوروبية والآسيوية.

وفيما يتعلق بمعايير اختيار الفرق الدولية للمشاركة في الدورات الثلاثية فينصب التركيز فيها على طبيعة برامج تطوير مهارات الشباب لدى هذه الفرق، بالإضافة إلى طريقة لعبهم الخاصة في كرة القدم. وخلال فترة إقامتهم في دولة قطر، يجري دعوة ممثلي الفرق الخارجية لاستعراض فلسفتهم وأسلوبهم في الإدارة عند التعامل مع لاعبيهم من الشباب الصغير، وهو ما يعود بنفع كبير على المدربين في أكاديمية أسباير وعلى الفرق القطرية.

التعليقات

مقالات
السابق التالي