استاد الدوحة
كاريكاتير

الشيخ ثاني يتوج الفائز بسيف سمو الأمير المفدى لقوة التحمل

المصدر: قنا

img
  • قبل 2 سنة
  • Sun 12 February 2017
  • 10:23 PM
  • eye 421

قام سعادة الشيخ ثاني بن حمد آل ثاني بتتويج فريق السد الفائز بسباق قوة التحمل على سيف حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، الذي أقيم اليوم في القرية الماراثونية بمنطقة سيلين لمسافة 120 كم وبمشاركة 87 فارسا. وتوج سعادة الشيخ ثاني بلقب السيف الذهبي، السيد عبد الله بن علي العطية مالك فريق السد لقوة التحمل، وذلك عقب ختام السباق الذي استمر لخمس مراحل. وجاء تتويج فريق السد باللقب بعد منافسة قوية طوال مراحل السباق مع فريقي الشيخة ريم بنت محمد بن فيصل آل ثاني والشقب لقوة التحمل اللذين حلا في المركزين الثاني والثالث على التوالي. وحقق فريق السد لقوة التحمل اليوم اللقب للعام الخامس على التوالي بعد تألق كبير وانتصار مستحق يحسب لفريق العمل برئاسة عبد الله بن علي بن خليفة العطية، وجاء فريق السد في المركز الأول وحاز السيف الذهبي من خلال الفارس حمد تويم المري على الجواد "قويوبس ديفارنيويل" بإشراف المدرب عبد الله تويم المري. وحل في المركزالثاني فريق الشيخة ريم بنت محمد بن فيصل آل ثاني مالكة الجواد "كوالي دي لافونتنين" بقيادة الفارس محمد عبد الله طايس الجميلي، وبإشراف المدرب محمد خالد الاحمدي، وجاء في المركز الثالث فريق الشقب لقوة التحمل من خلال الفارس خالد سند علي النعيمي على الجواد "دون كينج ال بي" بإشراف المدرب عبد الرحمن سعد السليطين . وحددت لجنة قطر لقوة التحمل مراحل السباق علي مسافات 34 كم المرحلة الأولى، و30 كم المرحلة الثانية و20 كم المرحلة الثالثة و 20 كم المرحلة الرابعة و 16 كم المرحلة الخامسة. واستعدت لجنة قطر لقوة التحمل لهذا السباق الكبير قبل فترة طويلة من الإنطلاق حيث يعد السباق الاقوى فى الموسم الحالي من خلال حجم التداخيل الكبيرة ومشاركة اكبر المرابط وكذلك الملاك الاهالى نظرا للتنافس الكبير بينهم، واستعان كل منهم بافضل الفرسان من اجل تحقيق افوز وحصد اللقب الغالي. وعبر سعيد بن محمد آل شافي أمين السر العام بإتحاد الفروسية عن سعادته البالغة بنجاح سباق المارثون علي سيف حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، متوجها بالشكر الى سعادة الشيخ ثاني بن حمد آل ثاني على تشريفه وتتويج الفائزين في السباق، مشيرا الى جهد إتحاد الفروسية ولجنة قوة التحمل برئاسة حمد بن عبد الرحمن العطية في خروج الفعاليات في أبهى صورة ، وبالشكل الذي يليق بقيمة الحدث الكبير الذي يعتبر الأهم في موسم قوة التحمل ،والذي كانت الإستعدادات له منذ فترة من قبل لجنة قوة التحمل. وقال آل شافي أن المستويات بالنسبة للماراثون في ارتفاع مستمر، بعد أن وصل الفرسان والجياد الي مرحلة متقدمة خلال الموسم ..مشيرا الي التنافس الكبير خلال السباق، والى الجهد الكبير المبذول من الجميع لتحقيق الإنتصار والتنافس علي السيف الذهبي، متوجها بالتهنئة الى فريق السد لقوة التحمل علي تحقيق الإنجاز، ومتمنيا الفوز في السباقات القادمة لمن لم يحالفهم الحظ خلال السباق. من جهته، أعرب عبد الله بن علي العطية مالك فريق السد لقوة التحمل عن سعادته الغامرة بالحصول على السيف الذهبي لسمو الامير المفدى لقوة التحمل للعام الخامس على التوالي. وقال فى تصريح له عقب السباق، أن ما حققه فريق السد لم يسبق أن تحقق فى تاريخ قوة التحمل ليس في قطر وحدها بل على مستوى العالم كله لاسيما وأن الفوز باللقب 5 مرات على التوالي لم يحدث ولا أعتقد أنه سيتكرر في السنوات العشرين المقبلة مرة أخرى، مشيرا أن فوز فريق السد بالسيف لم يتحقق بسهولة بل كان بصعوبة نتيجة التنافس القوي من بقية المشاركين وايضا الصعوبات التى واجهناها، ولكننا كنا على ثقة في الفوز من خلال الجهود التي قام بها الفريق العامل وخاصة المدرب وليد السعدي والفارس حمد تويم، والفوز تحقق بنفس الفرس التى حققت الفوز بالسيف العام الماضي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي