استاد الدوحة
كاريكاتير

مبابي يقود سان جرمان الى اللقب الخامس تواليا في كأس الرابطة الفرنسية

المصدر: وكالات

img
  • قبل 8 شهر
  • Sun 01 April 2018
  • 12:34 AM
  • eye 384

تابع باريس سان جرمان ممارسة هوايته المفضلة في كأس الرابطة الفرنسية لكرة القدم، فأحرز لقبه الخامس تواليا على حساب موناكو 3-صفر السبت في بوردو، في مباراة قدم فيها لاعبه اليافع القادم من موناكو كيليان مبابي اداء مبهرا.

 

ونجح سان جرمان بتحقيق فوزه الحادي والاربعين تواليا في مسابقات الكؤوس المحلية، علما بان خسارته الاخيرة في المسابقة الثالثة من حيث الاهمية في البلاد بعد الدوري والكأس، تعود الى تشرين الثاني/نوفمبر 2012 في ربع النهائي امام سانت اتيان بركلات الترجيح.

 

وافتتح فريق العاصمة التسجيل بعد مجهود فردي جميل جدا من مهاجمه الدولي مبابي (19 عاما)، المعار من موناكو راهنا، ثم عرقلة من المدافع البولندي كميل غليك في وقت كان ادريان رابيو متسللا، فانتظر الحكم الدولي كليمان توربان طويلا قبل استشارة تقنية الفيديو لاحتساب ركلة جزاء ترجمها الاوروغوياني ادينسون كافاني هدفا افتتاحيا (8).

 

وواصل كافاني نجاعته في المباريات النهائية للكؤوس وذلك بعد تسجيله أربع ثنائيات في آخر خمس مباريات نهائية، فيما تابع مبابي تألقه بعدما اصبح الثلاثاء اصغر لاعب يسجل ثنائية مع منتخب فرنسا.

 

لعب بعدها مبابي الذي سيؤكد انتقاله الى سان جرمان مقابل صفقة تناهز 180 مليون يورو الصيف المقبل، تمريرة رائعة من منتصف الملعب ترجمها الارجنتيني انخل دي ماريا بتسديدة ارضية (21).

 

وكان الشك يحوم حول مشاركة دي ماريا بعد اصابته في النافذة الدولية بعضلات فخذه.

 

وغاب مرة جديدة عن تشكيلة المدرب الاسباني اوناي ايمري نجمه الاول البرازيلي نيمار الذي يتعافى في البرازيل من جراحة في مشط قدمه.

 

ومن جهة موناكو الذي كان يبحث عن لقبه المنطقي الوحيد هذا الموسم، فغاب عنه مهاجمه السنغالي كيتا بالدي (8 اهداف في 22 مباراة في الدوري) لاصابة عضلية.

 

اهدر بعدها البرتغالي روني لوبيس فرصة ذهبية لتقليص الفارق، عندما واجه الحارس الالماني كيفن تراب وسدد بجانب القائم الايسر (34). رد عليها كافاني بتسديدة بجانب القائم الايسر بعد تمريرة من الممتع مبابي (35).

 

ثم كانت النجاعة بامضاء مهاجم موناكو الكولومبي راداميل فالكاو برأسه من مسافة سنتيمترات عن الحارس، بيد ان الحكم الغى الهدف بداعي التسلل بعد استشارة تقنية الفيديو (37)، لينتهي الشوط الاول الغني بالفرص يتقدم الفريق المملوك قطريا 2-صفر.

 

وحاول البرتغالي ليوناردو جارديم تعزيز قوته الهجومية، فدفع بين الشوطين بالمونتينيغري ستيفان يوفيتيتش بدلا من البلجيكي يوري تيليمانس، بيد ان سان جرمان فرض واقعيته واحتفظ بتقدمه حتى نهاية المباراة.

 

وكما بدأ المباراة، حسم مبابي المواجهة بتمريرة على طبق من فضة لكافاني الذي سدد كرة ارضية مسجلا هدفه الثاني والثالث لسان جرمان (86).

 

وكان سان جرمان، صاحب الرقم القياسي في المسابقة (8)، احرز القابه الاخيرة على حساب رين (1-صفر)، باستيا (4-صفر)، ليل (2-1) وموناكو (4-1). في المقابل، توج موناكو الذي بلغ النهائي على حساب مونبلييه 2-صفر، مرة يتيمة في 2003.

 

ولا شك بان رفع الكأس على ملعب "ماتموت اتلانتيك" التابع لنادي بوردو أمام مدرجات ممتلئة، سيخفف قليلا من مرارة اقصاء فريق ايمري من ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا أمام ريال مدريد الاسباني مطلع الشهر الحالي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي