استاد الدوحة
كاريكاتير

نابولي مطالب برد فعل أمام انتر ويوفنتوس للانقضاض على الصدارة في مواجهة اودينيزي

المصدر: وكالات

img
  • قبل 6 شهر
  • Thu 08 March 2018
  • 4:11 PM
  • eye 317

يبدو نابولي المتصدر مطالبا برد فعل سريع بعد خسارته الموجعة امام روما، عندما يحل على انتر الخامس، فيما يبحث يوفنتوس المنتشي من تأهله الاوروبي للانقضاض على الصدارة عندما يستقبل اودينيزي الحادي عشر الاحد.

 

وكان نابولي في مسار تصاعدي لافت حقق خلاله 10 انتصارات متتالية، بيد انه سقط على ارضه السبت الماضي امام روما 2-4، في مرحلة تأجلت فيها سبع مباريات بسبب الموت الفجائي لقائد فيورنتينا دافيدي استوري.

 

ودفع الفريق الجنوبي ثمنا كبيرا في المرحلة السابقة، بعد خسارته ونجاح يوفنتوس بتحقيق الفوز في الرمق الاخير من مواجهته على ارض لاتسيو بقدم الارجنتيني المتألق باولو ديبالا، فاحتفظ بصدارته بفارق نقطة عن فريق "السيدة العجوز"، بيد ان الاخير يملك مباراة مؤجلة امام اتالانتا.

 

في المقابل، يبحث انتر عن البقاء على مسافة قريبة من المراكز المؤهلة الى دوري الابطال، بعد فوزه مرتين في آخر 3 مباريات.

 

وبعدما كان فريق المدرب لوتشانو سباليتي في طليعة "سيري أ" حتى كانون الاول/ديسمبر، اذ لم يخسر في اول 16 مباراة وتغلب على ميلان وتعادل مع نابولي ويوفنتوس، تعرض للانهيار لاحقا ولم يفز في 8 مباريات، واصبح على بعد 18 نقطة من المتصدر.

 

ويخوض انتر اللقاء بعد تأجيل مواجهته المنتظرة ضد ميلان في دربي المدينة، ليخوض مباراته الاولى منذ 24 شباط/فبراير الماضي.

 

لكنه فاز مرة يتيمة في آخر 10 مواجهات ضد نابولي (4 تعادلات و5 خسارات)، وفشل في هز شباكه في آخر 3 مباريات.

 

كما ان نابولي الذي سجل له لورنتسي انسينيي في آخر 3 مباريات، لم يخسر في آخر 26 مباراة خارج ملعبه في الدوري (رقم قياسي للنادي).

 

ودعا الحارس السلوفيني سمير هندانوفيتش لاعبي انتر الى اعادة احياء موسمهم، وقال "لو سألني احدهم في كانون الاول/ديسمبر (اذا كنت سعيدا من موسمنا) لقلت نعم".

 

وتابع في حديث لصحيفة "كورييري ديلو سبورت": "لكني كنت ساضيف اننا بحاجة للحفاظ على تركيزنا حتى نهاية الموسم. الان لست راضيا كثيرا. لدي هدف لاحققه وهو التأهل الى دوري الابطال، ويجب ان نعمل كلنا في هذا الاتجاه".

 

- يوفنتوس الملكي -

ويخوض نابولي المواجهة بعد حلول يوفنتوس، حامل اللقب في المواسم الستة الماضية، على اودينيزي الجريح لخسارته اخر 3 مباريات.

 

ويخوض فريق المدرب ماسيميليانو اليغري المباراة منتشيا بعد تأهله المميز الى ربع نهائي دوري ابطال اوروبا، بقلبه تعادله ذهابا على ارضه مع توتنهام الانكليزي 2-2، الى فوز ثمين 2-1 الاربعاء في لندن.

 

وقيم اليغري موسمه حتى الان: "يمكننا تحقيق نهاية موسم جيدة، فنحن في نهائي كأس ايطاليا (يواجه ميلان في 9 ايار/مايو المقبل)، ومركزنا جيد في الدوري وبلغنا ربع نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا".

 

وفاز يوفنتوس 9 مرات في آخر 12 مواجهة ضد اودينيزي، كما حصد النقاط في مبارياته السبع في 2018.

 

وبعد فوزه اللافت على المتصدر، يفتتح روما، الثالث بفارق 15 نقطة عن يوفنتوس، المرحلة الجمعة عندما يستضيف تورينو، في غياب مهاجمه الموقوف البوسني ادين دزيكو.

 

وستكون المواجهة بمثابة الاعداد لفريق العاصمة قبل استقبال شاختار دانيتسك الاوكراني في اياب ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا، حيث سيحاول تعويض خسارته 1-2 خارج ارضه.

 

وتتركز الانظار على مباراة فيورنتينا العاشر مع ضيفه بينيفينتو الاخير، لكن ليس لاسباب فنية، وذلك بعد الوفاة الصادمة لقائده استوري.

 

وتوفي أستوري عن سن 31 عاما في غرفة الفندق الذي نزل فيه فريقه فيورنتينا تحضيرا للقاء مضيفه اودينيزي في المرحلة السابقة. وأظهرت النتائج الأولية لتشريح جثة المدافع الدولي، أن الوفاة ناجمة عن "بطء في ضربات القلب"، وذلك بحسب ما كشفت الثلاثاء وسائل الاعلام الإيطالية.

 

وكشف الأطباء الذين أجروا التشريح الثلاثاء عن "سكتة قلبية دون تفسير مجهري، ربما بسبب بطء ضربات القلب"، وذلك وفقا لما ذكرته صحيفتا "كورييري ديلو سبورت" و"توتوسبورت" الرياضيتان.

 

وتقام الخميس جنازة اللاعب في كنيسة سانتا كروس في فلورنسا، قبل أن يدفن بالقرب من بيرغامو، شمالي ايطاليا، حيث نشأ ويعيش والداه حتى الآن.

 

وبعد تحقيقه ستة انتصارات في سبع مباريات، يحل ميلان السابع على جنوى الثالث عشر.

 

واستعاد ميلان مع مدربه الجديد لاعب وسطه السابق جينارو غاتوزو الأمل في المنافسة على احدى بطاقات دوري الأبطال، اذ لم يذق طعم الهزيمة في مبارياته الـ13 الأخيرة في جميع المسابقات.

التعليقات

مقالات
السابق التالي