استاد الدوحة
كاريكاتير

تشيلسي بسهولة الى ثمن النهائي بفضل ثنائية باتشواي ومانشستر سيتي يلحق به

المصدر: وكالات

img
  • قبل 8 شهر
  • Sun 28 January 2018
  • 9:29 PM
  • eye 431

أستغل البلجيكي ميتشي باتشواي غياب المهاجم الاساسي الاسباني ألفارو موراتا وسجل هدفين، ليقود تشلسي بطل الدوري الانكليزي الممتاز، الى فوز سهل بنتيجة 3-صفر على نيوكاسل يونايتد الأحد، أهله الى الدور ثمن النهائي لكأس انكلترا، في حين لحق به مانشستر سيتي بفوزه خارج ملعبه على كارديف سيتي من الاولى 2-صفر.

 

وخاض الفريق اللندني المباراة بأبرز لاعبيه يتقدمهم البلجيكي ادين هازار، وخرج بنتيجة تعوض بعض الشيء إخفاقه في بلوغ نهائي كأس رابطة الاندية المحترفة، بعد خسارته إيابا الاربعاء أمام جاره اللندني أرسنال 1-2، بعد تعادل الفريقين سلبا في الذهاب.

 

أما نيوكاسل الذي يشرف عليه مدرب تشلسي السابق الاسباني رافايل بينيتز، فغاب بشكل كبير عن تقديم أداء جيد في المباراة، علما انه يعاني أيضا في الدوري المحلي بعد بداية جيدة مطلع الموسم.

 

وافتتح باتشواي الذي أشارت تقارير صحافية الى امكانية انتقاله الى ناد آخر في حال تمكن تشلسي من التعاقد مع مهاجم آخر، التسجيل بعد هجمة جماعية شارك فيها الاسبانيان بدرو وماركوس ألونسو وهازار، قبل ان يتابع باتشواي الكرة من مسافة قريبة داخل الشباك (31).

 

وقبل نهاية الشوط الأول بدقيقة، استغل باتشواي تمريرة متقنة من مواطنه هازار، فسددها قوية اصطدمت بمدافع نيوكاسل جمال لاسيل وانحرفت الى داخل الشباك.

 

وحسم ألونسو النتيجة بركلة حرة مباشرة بيسراه أسكنها الشباك (72) رافعا رصيده الى 7 اهداف هذا الموسم في مختلف المسابقات.

 

وقال صاحب الهدفين بعد المباراة ان الفوز "أمر جيد للفريق وانا سعيد للغاية. عندما تسنح لي الفرصة احاول استغلالها"، مضيفا "أبذل جهودا كل يوم وأنا سعيد هنا".

 

وردا على سؤال عن مستقبله، أجاب "لا أدري... الافضل ان تطرحوا السؤال على كونتي" في إشارة الى مدرب النادي الايطالي أنطونيو.

 

أما قائد الفريق غاري كايهيل فقال "لم تكن بدايتنا جيدة لكن دخلنا اجواء المباراة تدريجيا بعد ذلك"، مضيفا "يتعين علينا بلوغ المراحل المتقدمة في هذه الكأس لا سيما بعد خروجنا من كأس الرابطة".

 

رباعية مانشستر سيتي قائمة

في المقابل، حافظ مانشستر سيتي على امله باحراز رباعية نادرة ببلوغه ثمن النهائي ايضا بفوزه على كارديف سيتي بهدفين نظيفين.

 

وقرر مدرب سيتي، الاسباني بيب غوارديولا اراحة مهاجمه وهدافه الارجنتيني سيرخيو اغويرو، وفي ظل غياب المهاجم الصريح الاخر البرازيلي غابريال جيزوس الذي يتعافى من اصابة في الركبة، شارك رحيم ستيرلينغ في خط المقدمة.

 

وبكر سيتي في افتتاح التسجيل عندما احتسب له الحكم ركلة حرة مباشرة على مشارف المنطقة انبرى لها الدولي البلجيكي كيفن دي بروين بذكاء مسددا الكرة زاحفة تحت اقدام مدافعي سوانسي لتستقر في الشباك (8).

 

واضاف ستيرلينغ الثاني مستغلا كرة عرضية من البرتغالي برناردو سيلفا (38).

 

وتعرض جناح سيتي الدولي الالماني لوروا ساني لخشونة قوية في نهاية الشوط الاول من قبل مدافع كارديف جو بينيت فحل بدلا منه اغويرو مطلع الثاني.

 

وفي الدقيقة الاخيرة حصل بينيت على البطاقة الصفراء الثانية فلم يكمل ما تبقى من المباراة.

 

وتسحب الاثنين قرعة الدور المقبل.

 

وشهدت المسابقة خروج أندية بارزة من الدوري الممتاز، منها أرسنال حامل اللقب بسقوطه أمام نوتنغهام فوريست 2-4 في الدور الثالث، وليفربول الذي خسر أمام ضيفه وست بروميتش البيون 2-3 السبت.

التعليقات

مقالات
السابق التالي