استاد الدوحة
كاريكاتير

اقارب ضحايا الصحفيين فى الطائرة المنكوبة يقاضون نادى شابيكوينسي 

المصدر: وكالات

img
  • قبل 2 سنة
  • Tue 07 February 2017
  • 3:16 PM
  • eye 602

يبحث أقارب ثمانية من نحو 20 صحفيا لقوا حتفهم في الحادث الجوي الذي تعرضت له طائرة لاعبي فريق شابيكوينسي البرازيلي، إمكانية رفع دعوى قضائية ضد نادي كرة القدم بسبب مسئوليته عن الكارثة التي أودت بحياة 71 شخصا، حسبما أعلن محامي الدفاع.

وطلب المحامي جواو تانكريدو من الفريق البرازيلي جميع الوثائق المتعلقة بالتعاقد على الرحلة مع شركة (لاميا) الجوية البوليفية.

وكانت الطائرة قد تحطمت في أراضي كولومبيا في 28 من نوفمبر/تشرين ثان الماضي بينما كان على متنها جميع لاعبي فريق الدرجة الأولى تقريبا والجهاز الفني والإداري فضلا عن صحفيين، وكان الفريق متجها لخوض ذهاب الدور النهائي لبطولة كأس سودأمريكانا لكرة القدم أمام أتلتيكو ناسيونال الكولومبي.

وصرح تانكريدو، الموكل بالدفاع عن أسر ثمانية من الصحفيين الذين راحوا ضحية الحادث، لـ(إفي): "نحتاج أن يقدم لنا شابيكوينسي عقد الرحلة الذي وقعه مع لاميا، لنعرف ما إذا كان هو من وقع العقد ونرى كم تكلف، نحتاج لأن نعرف ما إذا كان هناك تأمين ونعرف قيمته".

ويرى المحامي أن الوثائق المطلوبة ستساهم في تحديد "عدد المسؤولين" عن الواقعة إلى جانب (لاميا) التي تولت تسيير الرحلة الجوية المتعاقد عليها، وعلى هذا الأساس سيتم رفع الدعاوى القضائية ضد باقي الأطراف المتورطة، دون استبعاد نادي شابيكوينسي.

وأضاف أنه في حال مشاركة هيئات مثل اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول) أو الاتحاد البرازيلي للعبة في التعاقد على الرحلة الجوية، فإن هذه الجهات "ستكون مسؤولة أيضا عن الحادث".

يذكر أن الكارثة الجوية وقعت على بعد كيلومترات قليلة من مطار خوسيه ماريا كوردوفا في كولومبيا، وأدت لمصرع 71 من إجمالي 77 شخصا كانوا على متن الطائرة. 
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي