استاد الدوحة
كاريكاتير

في قمة واشنطن 2018 وفي نسخة استثنائية للمؤتمر الدولي للأمن الرياضي.. توافق دولي مع رؤية المركز الدولي لتوحيد الجهود المشتركة في مجال السلامة

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 8 شهر
  • Sat 20 January 2018
  • 1:38 PM
  • eye 385

استعراض شامل لتطورات مونديال قطر 2022 والذوادي يشدد على أن السلامة والأمن أولوية قصوى..

 

رئيس غرفة التجارة الأمريكية:

المركز الدولي يقود الجهود الدولية لتقديم حلول مهنية للمخاطر التي تجابه الرياضة العالمية

 

المناعي:

غرفة قطر تدعم جهود مركز الامن الرياضي لتحقيق النزاهة الرياضية

 

بن حنزاب:

أدخلنا التكنولوجيا الحديثة لحماية الرياضيين وفخورون بالأصداء الدولية الإيجابية لأنشطة المركز

 

أجمع خبراء ورواد وقادة الأمن الرياضي في العالم على الدور الريادي للمركز الدولي للأمن الرياضي في تأطير قضايا السلامة والأمن الرياضي والمخاطر التي تجابه الرياضة العالمية معتبرين أن المؤتمر الدولي للأمن الرياضي – واشنطن 2018 قد قدم الحلول للساسة وأصحاب القرار ومشددين على ضرورة توحيد الجهود الدولية في هذا المجال.

وشهدت انطلاقة العام الجديد 2018 تنظيم نسخة استثنائية من المؤتمر الدولي للأمن الرياضي من قلب العاصمة الأمريكية واشنطن وذلك بإهتمام رسمي وحضور متنوع وغير مسبوق من كافة القطاعات من المنتسبين للرياضة ومن خارجها.

وحضر الإفتتاح وأعمال المؤتمر سفير دولة قطر لدى الولايات المتحدة الأمريكية سعادة الشيخ مشعل بن حمد آل ثاني.  

وتحت عنوان" حماية مستقبل الرياضة"، افتتح محمد بن حنزاب رئيس مجلس إدارة المركز الدولي للامن الرياضي وتوماس دونهو رئيس غرفة التجارة الأمريكية أعمال "قمة واشنطن 2018" بمقر الغرفة في العاصمة الأمريكية واشنطن دي.سي بحضور الوفود المشاركة بالمؤتمر الدولي للأمن الرياضي 2018 وفي مقدمتها وفد اللجنة العليا للمشاريع والإرث.

 

جلسات نقاشية

وبعد الكلمات الإفتتاحية، شهدت أعمال المؤتمر العديد من الجلسات النقاشية التي تناولت العديد من الموضوعات الهامة حول الأعمال الناشئة في سياق التنامي المتواصل لقطاع الرياضة وتنظيم مونديال 2022 في دولة قطر والأحداث المتعلقة بالسلامة والأمن الرياضي وجوانب الشفافية المالية والنزاهة في الرياضة.

غرفة قطر

وسجلت غرفة قطر مشاركة لافتة وتمثلت الغرفة في المؤتمر الدولي للأمن الرياضي– واشنطن 2018 بوفد برئاسة عادل المناعي عضو مجلس إدارة الغرافة وذلك نيابة عن سعادة الشيخ خليفة بن جاسم بن محمد آل ثاني رئيس غرفة قطر. ودعمت غرفة قطر تنظيم قمة واشنطن 2018 وهي القمة التي نظمها المركز الدولي بالتعاون مع غرفة التجارة الأمريكية ومعهد ماكين وبالشراكة الكاملة ودعم من غرفة قطر، المؤسسة القطرية التي تحظى باحترام مهني دولي واسع.

وحظي الحدث بمشاركة دولية واسعة تضم مسئولون من مختلف أجهزة الشرطة والإدعاء العام في الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من دول العالم وخبراء ورواد دوليين في مجال السلامة والأمن الرياضي لبحث المستجدات والقضايا التي تؤثر على مجالات السلامة والأمن والنزاهة في الرياضة في العالم.

حنزاب: نفخر بمكانة غرفة قطر الدولية المرموقة

قال محمد بن حنزاب رئيس مجلس إدارة المركز الدولي للأمن الرياضي في كلمة ألقاها في افتتاح المؤتمر الدولي للأمن الرياضي إن حماية والحفاظ على إرث الرياضة العالمية مسئولية دولية مشتركة وقد قطعنا منذ تأسيس المركز الدولي شوطا كبيرا لوضع أطر ومعايير دولية للسلامة والأمن الرياضي.

وأشار بن حنزاب إلى أن جهود المركز الدولي وعلى خط مواز لخطط وبرامج السلامة والأمن الرياضي نجحت بعد سنوات من تأسيس "سيغا" كأول منظمة دولية تعني بالنزاهة في الرياضة.

وشدد رئيس المركز الدولي للأمن الرياضي على ان المركز الدولي أدخل للتقنيات الحديثة من أجل حماية الرياضيين في شتى أنحاء العالم مشيدا في الوقت نفسه بالتعاون المعلن خلال المؤتمر مع الوكالة الأمريكية لمكافحة المنشطات..

 

شكر خاص للسفير

وتقدم بن حنزاب بشكر خاص لسعادة الشيخ مشعل بن حمد آل ثاني، سفير دولة قطر لدى الولايات المتحدة الأمريكية على الحضور والمشاركة والتفاعل مع الحدث والشكر موصول للعميد طيار ركن يوسف محمد الكواري الملحق العسكري.

وعن دعم غرفة قطر للنسخة الحالية من المؤتمر الدولي للأمن الرياضي، قال بن حنزاب: نحن كمنظمين وأنا كشخص قطري أشعر بالفخر وأنا أرى كل هذا الإحترام والاعتبار في أعين الشخصيات العالمية الحاضرة للمؤتمر لمكانة مؤسسة قطرية مرموقة وهي غرفة قطر.

وتابع بن حنزاب: إن نجاح قمة واشنطن هو بلاشك نجاح تشارك فيه غرفة قطر ونحن نشكر المسئولين عن هذه المؤسسة القطرية الرائدة وفي مقدمتهم سعادة الشيخ خليفة بن جاسم بن حمد آل ثاني، رئيس الغرافة على كل ما قدمته الغرفة من خبرات مهنية ولوجيستية ودعم على نحو يشكل شراكة دولية حقيقية ناجحة للمنظمات التي تنطلق من دولة قطر.

 

السفير القطري مغردا

حضر سعادة الشيخ مشعل بن حمد آل ثاني سفير دولة قطر لدى الولايات المتحدة الأمريكية افتتاح المؤتمر الدولي للأمن الرياضي – واشنطن 2018 وغرد سعادته على حسابه الشخصي بموقع التواصل الإجتماعي تويتر بصورة على شاشة المؤتمر تقول: كأس العالم 2022 لقطر والمنطقة بينما كان ممثل اللجنة العليا للمشاريع والإرث يلقي كلمته ويقدم عرضا تعريفيا عن تطورات تنظيم دولة قطر لمونديال 2022 في أحد جلسات المؤتمر.

وقال سعادته في التغريدة: سعدت بحضور المؤتمر الدولي للأمن الرياضي الذي أقيم بالشراكة بين غرفة التجارة الأمريكية ومعهد ماكين والمركز الدولي للأمن الرياضي وبمشاركة اللجنة العليا للمشاريع والإرث وهو الحدث الذي تناول بالنقاش الدور المهم الذي تلعبه الرياضة في التنمية الإقتصادية والاجتماعية.

 

المناعي: الجلسات النقاشية جاءت ثرية

 

من جته قال السيد عادل المناعي عضو مجلس إدارة غرفة قطر معلقا على مشاركته في المؤتمر، أن غرفة قطر تتقدم بالشكر والتقدير لجهود كل من مركز الأمن الرياضي ومعهد ماكين على استضافه فعالية ذات أهمية كبرى ساهمت في استكشاف آليات حماية الرياضة حول العالم. 

 

وشدد المناعي على اهتمام غرفة قطر بدعم مؤتمر حماية الرياضة الدولي الثامن مشيدا بالدور الرائد الذي يقوم به المركز منذ تأسيسه قبل 9 سنوات.

 

كما أشاد المناعي بمحتوى الجلسات النقاشية المنعقدة على هامش المؤتمر منوها بأنها ركزت على قضايا ملحة في مجال الأمن الرياضي.

 

توماس دونهو: نعتز بالشراكة مع المركز الدولي ومعهد ماكين

وقال توماس دونهو رئيس غرفة التجارة الأمريكية أن الرياضة أداة مهمة لتكريس هوية وثقافة الدول وكذلك التأثير في اقتصادياتها، وللحفاظ على قطاع الرياضة علينا أن نجد اجولبة لكافة التساؤلات الملحة.

وقال إن الأمر الأكثر إلحاحا أنه يتعين علينا إيجاد السبل الكفيلة بضمان سلامة وأمن الجماهير والرياضيين والمنظمين في الأحداث الرياضية الكبرى ويجب علينا أن نتذكر أنه بالنسبة للكثيرين، الرياضة ليست مجرد ترفيه أو تسلية فهي شغف ومن واجبينا أن نضمن سلامتهم وهو يستمتعون بها.

وفي كلمته الإفتتاحية توجه توماس دونهو رئيس غرفة التجارة الأمريكية بالشكر إلى المركز الدولي للامن الرياضي الذي يقود الجهود الدولية لتقديم حلول مهنية للمخاطر التي تجابه الرياضة العالمية ومعهد ماكين معتزا بشراكة الغرفة مع مؤسستين عالميتين اجتمعا معا في تنظيم هذا المؤتمر الدولي الهام.

وختم المسئول الأميركي كلمته بالقول: دعونا نستمر في العمل معا لتعزيز السلامة والأمن الرياضي ووضع الحلول لهذا القطاع الحيوي، وهو قطاع الرياضة.

 

حضور لافت لمونديال 2022

قدم محمد قاسم العمادي مدير الأمن التجاري باللجنة العليا للمشاريع والإرث عرضا تعريفيا وضع خلاله الحضور من المسئولين والشخصيات الحاضرة للمؤتمر في أجواء ووتيرة الإستعدادات والتحضيرات لاستضافة دولة قطر لأول مونديال في الشرق الأوسط.

 

الذوادي : مشاركة لافتة

من جهته علق حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث في تصريح منفصل بالقول إن سلامة الجماهير واللاعبين والمدربين وكل عناصر كرة القدم من أشخاص سيحضرون أو يشاركون في مونديال قطر 2022 تشكل أولوية قصوى لنا كمنظمين، ونحن مصممون ليس فقط على تقديم أفضل بطولة، وإنما لتوفير أقصى معايير االسلامة والأمن لتأمين نهائيات كأس العالم وترك إرث إيجابي ومستدام لكامل المنطقة.

واشار الذوادي إلى حقيقة أن قطر من أكثر دول العالم أمنا وأمانا وهو ما يجعلها مقصدا سياحيا مفضلا لدى مختلف الجنسيات، وفي كل الأحوال فإنه من المتوقع ان يزور الدوحة ما يقرب من 7ر1 مليون مشجع في 2022 ومن هنا يمكن التأكيد على أن لجنتنا الأمنية التي يترأسها معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، بذلت كل الجهود الممكنة من أجل استكشاف والتغلب على المخاطر المحتملة لاستضافة المونديال.

وختم الذوادي تصريحاته بالقول بأنه تم توقيع عدد من اتفاقيات التعاون المختلفة مع مؤسسات دولية معروفة مثل الإنتربول والمركز الدولي للامن الرياضي بغية رفع كفاءة المبادرات والخطط الأمنية عبر برامج المتابعة التي نجريها على الأحداث الكبرى وستظل جوانب السلامة والأمن على قمة أولويات اللجنة العليا للمشاريع والإرث لضمان تنظيم ليس فقط أكثر إمتاعا وتشويق بل أكثر أمنا لمونديال في 2022 بعد خمس سنوات.

التعليقات

مقالات
السابق التالي