استاد الدوحة
كاريكاتير

رئيس اللجنة الأولمبية الصربية يشيد بفلسفة أكاديمية أسباير

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 10 شهر
  • Tue 09 January 2018
  • 3:06 PM
  • eye 475

لم يخف السيد بوجيدار ماليكوفيتش رئيس اللجنة الأولمبية الصربية إعجابه بفلسفة أكاديمية أسباير التدريبية والفرص التي تمنحها للناشئين من حملة الرياضة لقطر وذلك خلال زيارته لقبة أسباير الأسبوع الماضي.

 

وكان في استقبال الوفد الصربي السيد إيفان برافو مدير عام أكاديمية أسباير والذي رحب برئيس اللجنة الأولمبية وبرفقته السيد جاسم راشد البوعينين أمين عام اللجنة الأولمبية القطرية، وبقية أعضاء الوفد الصربي السيد جاركو زيكيفتش، نائب رئيس اللجنة الأولمبية الصربية، والسيد إيفان مركتش، رئيس هيئة العلاقات الدولية باللجنة الأولمبية الصربية.

 

وعقب الجولة والتعرف على ما تقدمه الأكاديمية من خدمات عالمية المستوى في تنشئة أجيال من الرياضيين وفقًا لأحدث المناهج وطرق التدريب الحديثة قال ماليكوفيتش، والذي عمل لفترة طويلة مدربًا لكرة السلة في سبعة بلدان مختلفة وأندية عالمية ومن بينها برشلونة وريال مدريد الإسبانيين:

 

"لقد عملت في مجال الرياضة لمدة 40 عاما، ولم أر قط صرحًا مثل أكاديمية أسباير، لقد كنت في زيارة منذ شهر لعدد من الأكاديميات في سلوفاكيا والمجر؛ لكن المرافق هنا لا يعلى عليها، كما أنني أعرف إيفان برافو جيدًا منذ أن كنت في إسبانيا وهو معلم وقائد كبير والرجل المناسب ليس لتطوير وتعليم الرياضيين الناشئين وحسب، ولكن لفريق العمل والمنظمة ككل".

 

ولقد صممت الفلسفة التدريبية الخاصة بالأكاديمية لتواكب قدرات دولة قطر ومواهبها وأهدافها وتتبع في ذلك استراتيجية لتنمية موهبة كل لاعب ليكون على اطلاع بمتطلبات الرياضة على اختلاف حالاتها.

 

وتضع الأكاديمية كل طالب رياضي في مركز التدريب وعلوم الرياضة ويحظى اللاعبون كذلك بفرصة اللعب في منشآت الأكاديمية عالمية المستوى بالإضافة إلى فرصة اللعب أمام العديد من فرق الناشئين من أكبر الأندية والأكاديميات العالمية، كما يتمتع عدد من اللاعبين بفرصة اكتساب المزيد من الخبرة في ظل بيئة احترافية من خلال قضاء فترة تدريب قصيرة مع عدد من الأندية في أوروبا خلال دراستهم بالأكاديمية.

التعليقات

مقالات
السابق التالي