استاد الدوحة
كاريكاتير

خسارة اولى لاتلتيكو مدريد وفوز ثمين لبلباو خارج الديار

المصدر: وكالات

img
  • قبل 11 شهر
  • Sat 23 December 2017
  • 11:19 AM
  • eye 721

الحق اسبانيول الخسارة الاولى بضيفه اتلتيكو مدريد هذا الموسم عندما تغلب عليه 1-صفر، في حين حقق اتلتيك بلباو فوزا ثمينا خارج الديار عندما تغلب على مضيفه ريال بيتيس 2-صفر اليوم الجمعة في المرحلة السابعة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.

 

في المباراة الاولى على ملعب "باور 8" في برشلونة، اوقف اسبانيول الانتصارات الاربع المتتالية لاتلتيكو مدريد والحق به الخسارة الاولى هذا الموسم مسديا خدمة لجاره الكاتالوني برشلونة المتصدر والذي ينتظره كلاسيكو ساخن غدا السبت امام غريمه التقليدي ريال مدريد حامل اللقب على ملعب سانتياغو برنابيو في مدريد في ختام المرحلة.

 

وحرم اسبانيول الممثل الثاني للعاصمة الاسبانية من تشديد الخناق على الممثل الاول لكاتالونيا بتقليص الفارق الى 3 نقاط، فبقي 6 نقاط سيوسعها برشلونة في حال التعادل او الفوز في الدربي، كما ان اسبانيول قدم خدمة الى فالنسيا الذي يملك فرصة استعادة المركز الثاني من اتلتيكو مدريد في حال فوزه على ضيفه فياريال غدا ايضا.

 

وبات برشلونة الفريق الوحيد الذي لم يتعرض لاي خسارة في الليغا حتى الان.

 

ويدين اسبانيول بفوزه الى مهاجمه المخضرم سيرجيو غارسيا (34 عاما) الذي سجل هدف الفوز في الدقيقة 88 بتسديدة قوية بيسراه من داخل المنطقة اسكنها الزاوية اليسرى البعيدة للحارس السلوفيني العملاق يان اوبلاك.

 

يذكر ان غارسيا عاد الى اسبانيول هذا الصيف بعدما لعب في صفوف الريان القطري (2015-2017).

 

واستهل غارسيا مسيرته الكروية مع الفريق الرديف لبرشلونة (2002-2004) قبل ان يخوض 9 مباريات مع الفريق الاول الذي اعاره الى ليفانتي موسم 2004-2005، ثم لعب مع سرقسطة (2005-2008) وبيتيس اشبيلية (2008-2010) واسبانيول (2010-2015).

 

ولم يقدم اتلتيكو مدريد مستواه المعهود، ودفع مدربه الارجنتيني دييغو سيميوني بالثنائي فرناندو توريس صاحب 98 هدفا في الليغا والفرنسي انطوان غريزمان منذ البداية قبل ان يغير الاول في الدقيقة 70 ليدفع بالفرنسي الاخر كيفن غاميرو الذي أهدر فرصة ذهبية في الدقيقة 77 عندما تلقى كرة عرضية من ساوول نيغويز سددها في جسم الحارس باو لوبيز.

 

وسجل المدافع الدولي الاوروغوياني دييغو غودين هدفا بضربة رأسية الغاه الحكم بداعي ارتكابه خطأ بحق احد المدافعين قبل متابعة الكرة داخل المرمى (70).

 

وفي المباراة الثانية، دفع بيتيس غاليا ثمن طرد مدافعه جوردي امات في الدقيقة 34 لتسببه بركلة جزاء اثر عرقلته المدافع الفرنسي ايميريك لابورت، فانبرى لها راوول غارسيا بنجاح مانحا التقدم للضيوف (36).

 

وعانى الفريق الاندلسي امام ضيفه الباسكي بسبب النقص العددي، وزاد مدافعه الدولي المغربي زهير فضال محنه بتسجيله الهدف الثاني بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 85.

 

وهو الفوز الخامس لاتلتيك بلباو هذا الموسم والثاني في مبارياته الثلاث الاخيرة، فرفع رصيده الى 21 نقطة وصعد الى المركز الحادي عشر، فيما واصل بيتيس نزيف النقاط بعد انطلاقته القوية التي هزم خلالها ريال مدريد في عقر داره سانتياغو برنابيو صفر-1.

 

وهي الخسارة الثامنة لبيتيس هذا الموسم والرابعة في مبارياته الثماني الاخيرة التي حققها فيها فوزا واحدا فقط، فتجمد رصيده عند 21 نقطة وتراجع الى المركز الثالث عشر.

 

ويلعب غدا ايضا ديبورتيفو لا كورونيا مع سلتا فيغو.

التعليقات

مقالات
السابق التالي