استاد الدوحة
كاريكاتير

مشجعو لاتسيو يلاحقون الحكم "بييرو جاكوميلي" أمام القضاء بسبب تقنية الاعادة بالفيديو "في اي ار"

المصدر: وكالات

img
  • قبل 11 شهر
  • Wed 20 December 2017
  • 5:31 PM
  • eye 561

تقدمت مجموعة من مشجعي لاتسيو الاربعاء بدعوى قضائية ضد حكم المباراة التي خسرها فريقها امام تورينو في الدوري الايطالي لكرة القدم، وضد حكم الفيديو المساعد ايضا لاعتبارها أنهما ارتكبا خطأين فاضحين بحق نادي العاصمة.

 

ووفقا لمكتب المحاماة "بريفيتي"، تقدم الأخير "باقتراح لاتفاق ودي، في خطوة أولى قبل الادعاء امام القضاء"، وتم ارساله الى الحكم بييرو جاكوميلي وحكم الفيديو المساعد ماركو دي بيلو "باسم مجموعة مشجعي نادي لاتسيو".

 

وسقط لاتسيو في 11 كانون الاول/ديسمبر الحالي على ارضه امام تورينو 1-3 في المرحلة السادسة عشرة من الدوري المحلي في مباراة حافلة على الصعيد التحكيمي، إذ قرر الحكم التغاضي عن ركلة جزاء واضحة للاتسيو بعدما لمس مهاجم الضيوف الاسباني ياغو فالكي الكرة بيده داخل منطقة فريقه.

 

ولم يلجأ الحكم الاساسي الى تقنية الاعادة بالفيديو من أجل مراجعة ما حصل، بل امر بمواصلة اللعب ما اثار حفيظة مهاجم لاتسيو تشيرو ايموبيلي الذي التحم بالمدافع الارجنتيني نيكولاس بورديسو.

 

ونبه حكم الفيديو المساعد الحكم الاساسي على ما قام به ايموبيلي، فراجع الأخير اللقطة وقرر رفع البطاقة الحمراء بوجه مهاجم نادي العاصمة دون أن يحتسب ركلة الجزاء الواضحة التي سبقت الحركة التي قام بها مهاجم تورينو السابق.

 

وهذا القرار المزدوج، أغضب جميع مكونات نادي لاتسيو، من اللاعبين الى الرئيس كلاوديو لوتيتو مرورا بالمدرب سيموني اينزاغي.

 

ووفقا لمكتب المحاماة "التهم ضد الرجلين تتعلق بخطأ مهني جسيم لأنهما لم يقوما بمراجعة تقنية الفيديو والمعاقبة على لمسة اليد".

 

ويرى مكتب المحاماة ايضا أن هذه المسؤولية "تلزمهما بتعويض الأضرار التي لحقت بكل مشجع (...) تعرض حقه بعيش شغفه الرياضي لانتهاك".

 

وبدأت ايطاليا هذا الموسم العمل بتقنية "في اي ار"، اي "فيديو اسيستنت ريفيري" والتي تطبق في اربع حالات: بعد هدف، في حالة تتعلق بركلة جزاء، في حالات الطرد او تصحيح خطأ في تحديد هوية اللاعب المعاقب بانذار.

التعليقات

مقالات
السابق التالي