استاد الدوحة
كاريكاتير

تشلسي يحطم آمال ارسنال بثلاثية 

المصدر: وكالات

img
  • قبل 2 سنة
  • Sat 04 February 2017
  • 8:37 PM
  • eye 429

اللاعب: هازارد

ازاح تشلسي جاره اللندني ارسنال بنسبة كبيرة عن درب لقب الدوري الانكليزي لكرة القدم، عندما هزمه 3-1 السبت على ملعبه "ستامفورد بريدج" وامام 41 الف متفرج في افتتاح المرحلة الرابعة والعشرين.

ورفع تشلسي رصيده الى 59 نقطة في الصدارة قبل 14 مرحلة على ختام الموسم، بفارق 12 نقطة عن ارسنال الثالث والباحث عن لقبه الاول منذ 2004.

ويتساوى ارسنال مع جاره الاخر توتنهام الذي يستضيف في وقت لاحق ميدلزبره.

وسجل لتشلسي الاسباني ماركوس الونسو (13) والبلجيكي ادين هازار (53) والاسباني الاخر سيسك فابريغاس (85)، ولارسنال الفرنسي اوليفييه جيرو (90+1).

وارتفعت حظوظ المدرب الايطالي انطونيو كونتي باحرازه اللقب في اول موسم له مع الـ"بلوز"، والاول للنادي منذ 2015، اذ حقق فوزه التاسع على التوالي على ارضه هذا الموسم وتحديدا منذ سقوطه امام ضيفه ليفربول 1-2 في 16 ايلول/سبتمبر الماضي في المرحلة الخامسة. أما الخسارة الاخيرة لتشلسي على ارضه امام ارسنال فتعود الى 29 تشرين الاول/اكتوبر 2011 (3-5).

وثأر تشلسي للخسارة القاسية التي مني بها ذهابا على ارض ضيفه في "ستاد الامارات" بثلاثية نظيفة والتي جاءت مباشرة بعد سقوطه امام ليفربول، فكانت بمثابة جرس انذار للاعبي كونتي الذين انتفضوا بعدها وحققوا 13 انتصارا متتاليا، قبل خسارتهم الوحيدة في مبارياتهم الـ17 الاخيرة، وذلك في المرحلة العشرين امام توتنهام (صفر-2).

وخاض ارسنال اللقاء في غياب مدربه الفرنسي ارسين فينغر الذي ينفذ عقوبة ايقافه لاربع مباريات بسبب "سوء تصرفه" على خلفية طرده في المباراة التي فاز فيها فريقه على بيرنلي 2-1 في المرحلة 22 ودفعه الحكم الرابع.

وبكر تشلسي بافتتاح التسجيل بعد كرة رأسية من المهاجم الاسباني دييغو كوستا ارتدت من عارضة الحارس بتر تشيك، تابعها زميله ومواطنه الظهير ماركوس الونسو برأسه في الشباك الخالية (13).

وادت رأسية الونسو الى اصابة مدافع ارسنال ومواطنه هكتور بيليرين فدخل بدلا منه البرازيلي غابريال باوليستا.

وسنحت لارسنال فرصة معادلة النتيجة، بيد ان رأسية غابريال صدها حارس المرمى الدولي البلجيكي تيبو كورتوا ببراعة (38).

وكما حصل في الشوط الاول، بكر تشلسي بهز شباك ارسنال في الثاني، بعد خطأ بالتشتيت في منتصف الملعب للمدافع الفرنسي لوران كوسييلني، فانطلق هازار وتلاعب بالدفاع، قبل ان يسجل من داخل المنطقة بيمينه الهدف الثاني (53).

وبحث داني ويلبيك عن تقليص الفارق، بيد ان كورتوا حرمه من ذلك (78).

وبعد ثوان من دخوله بديلا لهازار، استفاد فابريغاس من خطأ كبير لتشيك بالتشتيت، فلعب كرة ساقطة من فوقه مسجلا في مرمى فريقه السابق (85).

وفي الوقت بدل الضائع، قلص المهاجم البديل الفرنسي اوليفييه جيرو الفارق الى 1-3 برأسية من داخل المنطقة مرت تحت يدي كورتوا (90+1).

وهذه الخسارة الثانية على التوالي لارسنال بعد سقوطه امام واتفورد في المرحلة السابقة.

- ليفربول يواصل نزيف النقاط -
وفشل ليفربول في استغلال تعثر ارسنال لانتزاع المركز الثاني ولو مؤقتا فواصل نزيف النقاط بعجزه عن تحقيق الفوز للمباراة الخامسة على التوالي (3 تعادلات وخسارتان) بخسارته امام مضيفه هال سيتي بهدفين نظيفين سجلهما السنغاليان الفريد ندياي (44) والبديل الحجي باي عمر نياس (84).

وهي الخسارة الثانية لليفربول في مبارياته الثلاث الاخيرة والرابعة هذا الموسم فتضاءلت ايضا  حظوظه في المنافسة على اللقب بعدما تجمد رصيده عند 46 نقطة في المركز الرابع وبات مهددا بالتراجع الى المركز الخامس في حال فوز شريكه مانشستر سيتي على ضيفه سوانسي سيتي غدا الاحد في ختام المرحلة.

في المقابل، ارتقى هال سيتي الذي كان عاد بتعادل ثمين من مانشستر امام مضيفه يونايتد في المرحلة الماضية، من المركز التاسع عشر قبل الاخير الى الثامن عشر برصيد 20 نقطة.

وعزز ايفرتون موقعه في المركز السابع بفوزه الصعب على ضيفه بورنموث 6-3 في مباراة فرض فيها الدولي البلجيكي روميلو لوكاكو نفسه نجما لها بتسجيله "سوبر هاتريك" في الدقائق 1 و29 و83 و84 رافعا رصيده الى 16 هدفا منتزعا صدارة ترتيب الهدافين.

وكان ايفرتون في طريقه الى تحقيق فوز سهل عندما تقدم بثلاثية نظيفة في الشوط الاول سجلها لوكاكو (1 و29) والايرلندي جيمس ماكارثي (24)، لكن الضيوف ردوا في الشوط الثاني بهدفين للنروجي جوشوا كينغ (59 و70).

واعاد لوكاكو الفارق الى سابق عهده بتسجيله هدفين في دقيقتين متتاليتين (83 و84)، وسجل الايرلندي هاري ارتير الهدف الثالث للضيوف (90)، قبل ان يختم روس باركلي المهرجان بالهدف السادس لايفرتون في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع.

ورفع ايفرتون رصيده الى 40 نقطة بفارق نقطتين خلف مانشستر يونايتد الذي يحل ضيفا على ليستر سيتي حامل اللقب غدا ايضا، فيما تجمد رصيد بورنموث عند 26 نقطة في المركز الرابع عشر.

واستعاد وست هام يونايتد توازنه بعد خسارته المذلة امام مانشستر سيتي صفر-4 في المرحلة الماضية، وانتزع فوزا ثمينا من مضيفه ساوثمبتون 3-1.

وكان ساوثمبتون البادىء بالتسجيل عبر الوافد الجديد من نابولي الايطالي مانولو غابياديني في الدقيقة 12، بيد ان الضيوف ردوا بثلاثية لاندي كارول (14) والاسباني بدرو اوبيانغ (44) ومارك نوبل (52).

وارتقى وست هام يونايتد الى المركز التاسع برصيد 31 نقطة بفارق نقطتين امام ستوك سيتي الذي خسر امام مضيفه وست بروميتش البيون بهدف وحيد سجله جيمس موريسون (6)، وبيرنلي الذي سقط امام مضيفه واتفورد بهدفين نظيفين سجلهما تروي ديني (10) والفرنسي مبانغ ميانغ (45+2).

ولعب بيرنلي بعشرة لاعبين منذ الدقيقة السادسة اثر طرد الايرلندي جف هندريك.

وتجمد رصيد ساوثمبتون عند 27 نقطة وتراجع الى المركز الثالث عشر، فيما رفع وست بروميتش البيون رصيده الى 36 نقطة في المركز الثامن، وواتفورد الى 30 نقطة وارتقى الى المركز العاشر.

وتنفس سندرلاند الصعداء بفوزه الكبير على مضيفه كريستال بالاس برباعية نظيفة تناوب على تسجيلها جميعها في الشوط الاول كل من العاجي لامين كونتي (10) والغابوني ديدييه ندونغ (43) وجيرمان ديفو (45+1 و45+3).

ورفع سندرلاند رصيده الى 19 نقطة وبات يتقاسم المركز الاخير مع كريستال بالا


 

التعليقات

مقالات
السابق التالي