استاد الدوحة
كاريكاتير

الأمم المتحدة تبارك خطوات "سيغا".. جلسة تاريخية بين الأمم المتحدة والمنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة بحضور 30 دولة

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 11 شهر
  • Mon 04 December 2017
  • 11:14 AM
  • eye 450

حنزاب يخاطب الحضور ويؤكد: بناء المنظمات الدولية ليس بالشئ الهين وفخورون بتأسيس التحالف

فراتيني رئيس مجلس إدارة سيغا: آفاق العمل مشجعة للغاية بعد جلسة الأمم المتحدة..

مسئول بالمنظمة الأممية: تأسيس سيغا يعيد صياغة مبادئ وقيم الأمم المتحدة من خلال الرياضة

 

عقدت المنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة (سيغا) مطلع هذا الأسبوع جلسة خاصة مع مسئولين كبار في الأمم المتحدة وممثلين عن أكثر من 30 دولة وذلك في مقر المنظمة الأممية في جنيف.

 

وفي الجلسة التاريخية التي حضرها سفراء ودبلوماسيون ومسئولون، باركت الأمم المتحدة الخطوات التي اتخذتها (سيغا) حتى الآن في إشارة واضحة لدعم ومساندة الأمم المتحدة للمنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة التي تأسست هذا العام والتي تضطلع بمهمة حماية والحفاظ على النزاهة ومحاربة الفساد في الرياضة إلى جانب تأطير جوانب الحوكمة الجيدة والشفافية والمساءلة.

 

وترأس محمد بن حنزاب رئيس مجلس إدارة المركز الدولي للامن الرياضي، صاحب مبادرة تاسيس سيغا، وفدا من المركز المركز الدولي، والذي بدوره وضع اساس هذه المنظمة الدولية، وضم الوفد أيضا وإيمانويل ميديريوس (المسئول بالمركز) والمنسق العام لسيغا في الجلسة التي استضافها سعادة ماوريزيو إنريكو مندوب جمهورية إيطاليا الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف وديفيد تشكيفيدزي رئيس هيئة مكتب المدير عام أمم المتحدة في جنيف.

 

حنزاب يتحدث

وتحدث محمد بن حنزاب في الجلسة مشددا على أن المركز الدولي يشعر بالفخر كونه صاحب هذه المبادرة العالمية، وعلى مدار خمس سنوات، أسس المركز التحالف الذي أصبح النواة للمنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة التي يراها العالم الآن على أرض الواقع، ولاشك أن مباركة الأمم المتحدة للخطوات التي اتخذتها سيغا يعد دفعة قوية مع الإنطلاقة الحقيقية للمنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة.

 

وأشار حنزاب إلى أن بناء المنظمات الدولية ليس بالشئ الهين ومشاركة أكثر من 100 عضو في سيغا حتى الآن وما رأيناه في هذه الجلسة التاريخية من رغبة من العديد من الدول في الانضمام إلى المنظمة الدولية الوليدة يعني أننا اتخذنا الطريق الصحيح لحماية مستقبل الرياضة وأن ما تم استثماره خلال السنوات الماضية من جهد وفكر لبناء التحالف الدولي سيأتي بثماره الإيجابية على الرايضة العالمية من خلال وضع إطار دولي للنزاهة.

 

رئيس سيغا

كما ترأس فرانكو فراتيني رئيس مجلس إدارة سيغا، وزير الخارجية الإيطالي الأسبق، والذي تولى منصبه رئيسا للمنطمة الدولية قبل عدة أشهر، الجلسة التي تحولت لاحقا إلى حلقة نقاشية بين الحضور وطالت عدد من المحاور أبرزها الدور الإيجابي الذي يمكن أن تلعبه الرياضة في المجتمعات الحديثة وما يتطلب اتخاذه لتعزيز النزاهة والحوكمة لحماية مستقبل الرياضة العالمية.

إقبال كبير

وتضم سيغا حتى الآن أكثر من 100 عضوا من شتى أنحاء العالم ما بين دول ومؤسسات دولية ومنظمات مجتمع مدني وعلامات ومؤسسات تجارية عالمية شهيرة إلى جانب شخصيات بارزة، وخلال الجلسة أبدت الكثير من الدول رغبتها في التوقيع بل وقع بعضها على استمارة الانضمام لأول منظمة دولية في العالم تعني بالنزاهة في الرياضة.

تعاون مع الأمم المتحدة

وتحدث فرانكو فراتيني رئيس مجلس إدارة سيغا وممثلي الأمم المتحدة عن تعاون محتمل ومتوقع بين الجانبين خلال الفترة المقبلة وقال إنه لشرف كبير ان تتواجد سيغا في الأمم المتحدة، المنظمة التي بنت وتبنت مبادئ الأخلاقيات والنزاهة في العالم. ولاشك أن عقد هذه الجلسة وفي حضور أكثر من 30 دولة، وبدعم من أعضاء سيغا والدخول في مثل هذه النقاشات الجادة والمشجعة، يعد خطوة مهمة ونوعية ونحن سعداء بالتشجع والدعم الكبير الذي حظيت به المنظمة الوليدة سيغا من المسئولين والمجتمع الدبلوماسي ناهيك عن دعم ومساندة الأمم المتحدة نفسها وهو ما يعد إنجازا كبيرا يعكس أهمية مهمتنا في أعين الأمم المتحدة.

وأكد فراتيني والذي تولى عدد من المناصب الدولية قبل أن يتم انتخابه كأول رئيس لمجلس إدارة سيغا أن آفاق العمل والنجاح مشجعة للغاية نسبة لما شهدناه من تشجيع ودعم في هذه الجلسة داخل مقر الأمم المتحدة في جنيف.

الممثل الأممي

من جانبه، قال ممثل الأمم المتحدة ديفيد تشكيفيدزي رئيس هيئة مكتب المدير عام للمنظمة الدولية في جنيف إن أساس وجوهر الرياضة هو القيم والمبادئ التي تتجسد في المساواة والعدالة والتعاون والتنافس الشريف والتعايش مع الأخرين، وفي كل الأحوال فإن قوة الرياضة في صياغة واستدامة هذه المبادئ لا تمنح في الغالب بل يجب علينا بالضرورة تقديم المساعدة لتحقيق هذه المبادئ.

وتابع: بالنسبة للرياضة، النزاهة هي كل شئ ولهذا السبب فإننا في قمة السعادة ونحن نرحب بهذا الجمع وهذا التحالف الدولي للنزاهة هنا تحت قبة الأمم المتحدة.

وقال المسئول بالامم المتحدة: نيابة عن المدير العام أرحب بكم جميعا وأؤكد أن إعلانكم بعد هذا الاجتماع حول النزاهة في الرياضة يجسد القيم والمبادئ التي على أساسها يمكن أن نحمي الرياضة ونؤكد على مبادئ اللعب النظيف والنزاهة.

وختم قائلا: أقدم الشكر لسعادة فرانكو فراتيني لترأسه هذه الجلسة، ففي وقت لا تكتمل فيه الصورة، فإن جهودكم وقيادتكم لمنظمة دولية تعني بالنزاهة يعد بالشئ الكثير والمهم للرياضة العالمية.. إن منظمتكم هي جزء من الجهود الرامية لإستعادة النزاهة والشفافية والمساءلة في مجتمعاتنا.

التعليقات

مقالات
السابق التالي