استاد الدوحة
كاريكاتير

بايرن ميونيخ يستفيد من سقوط لايبزيغ ويبتعد في الصدارة

المصدر: وكالات

img
  • قبل 10 شهر
  • Sat 02 December 2017
  • 8:14 PM
  • eye 359

أستعاد بايرن ميونيخ حامل اللقب توازنه وابتعد في الصدارة بعد فوزه على ضيفه هانوفر 3-1، مستفيدا من السقوط الكبير لوصيفه وملاحقه لايبزيغ أمام مضيفه هوفنهايم صفر-4 السبت في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم.

 

ودخل النادي البافاري الى مباراة السبت على خلفية خسارته الأولى تحت اشراف مدربه الجديد-القديم يوب هاينكيس وكانت في المرحلة السابقة امام مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ (1-2)، ما قلص الفارق بينه وبين مطارده المباشر لايبزيغ الى 3 نقاط عقب فوز الاخير على فيردر بريمن.

 

لكن الوضع عاد الى ما كان عليه قبل المرحلة الماضية بعد فوز بطل المواسم الخمسة الأخيرة على هانوفر، وخسارة لايبزيغ الذي تلقى أكبر هزيمة له خلال موسميه في دوري الأَضواء.

 

وتحضر بايرن بالتالي بأفضل طريقة للمواجهة التي تنتظره الثلاثاء على "اليانز ارينا" ضد باريس سان جرمان الفرنسي في دوري ابطال أوروبا حيث سيسعى لانتزاع الصدارة من الأخير في الجولة الختامية، بعد أن ضمن كل منهما تأهله الى ثمن النهائي.

 

واستهل النادي البافاري اللقاء بأفضل طريقة بافتتاحه التسجيل في الدقيقة 17 بعدما وجد التشيلي ارتورو فيدال طريقه الى الشباك في ثلاث مباريات متتالية للمرة الأولى في الدوري الألماني، وذلك بكرة رأسية اثر عرضية من توماس مولر.

 

واعتقد بايرن أنه سجل هدفا ثانيا في الدقيقة 25 عبر البولندي روبرت ليفاندوفسكي إلا أن تقنية الإعادة بالفيديو أظهرت أنه كان متسللا بعد تمريرة بينية من مولر، فألغى الحكم الهدف ثم انتقل الخطر الى الجهة المقابلة وحصل الضيوف بعد ثوان على ركلة جزاء اثر خطأ من الحارس زفن اورليتش على فيليكس كلاوس.

 

لكن اورليتش عوض الخطأ بتصديه لركلة الجزاء التي نفذها نيكلاس فولكروغ (28)، قبل أن ينحني بعد دقائق معدودة أمام رأسية تشارليسون بنتشوب من كوراساو والذي وصلته الكرة من كلاوس اثر ركلة ركنية (35).

 

وبقي التعادل سيد الموقف حتى الدقيقة 67 عندما حيث سجل الفرنسي كينغسلي كومان هدفا رائعا للنادي البافاري بعدما وصلته الكرة داخل المنطقة اثر عرضية من مولر تحولت من ظهر المدافع وسقطت امام لاعب يوفنتوس الإيطالي السابق، فسيطر عليها ببراعة قبل أن يطلقها صاروخية في الشباك.

 

وحسم ليفاندوفسكي النقاط الثلاث لبايرن وأصبح أول لاعب في تاريخ النادي البافاري يجد طريقه الى الشباك في المباريات السبع الأولى للفريق على أرضه في بداية الموسم، وذلك من ركلة جزاء انتزعها كومان من النمسوي مارتن هارنيك (87)، رافعا بذلك رصيده الى 14 هدفا في 14 مباراة.

 

- لايبزيغ بعد بايرن وشالكه -

 

ورفع بايرن رصيده الى 32 نقطة وابتعد في الصدارة بفارق 6 نقاط عن لايبزيغ الذي مني بهزيمة كبيرة، هي الثانية له فقط في المراحل التسع الأخيرة والرابعة هذا الموسم، وجاءت بنتيجة قاسية صفر-4 على يد مضيفه هوفنهايم الذي أكد أنه عقدة الكبار هذا الموسم بعدما سبق له اسقاط بايرن وشالكه ايضا (بنتيجة واحدة 2-0).

 

ويدين هوفنهايم بفوزه الثاني فقط في المباريات الثماني الأخيرة الى سيرج غنابري الذي سجل ثنائية وافتتح رصيده مع الفريق الذي يدافع عن الوانه على سبيل الاعارة من بايرن (52 و62)، فيما كان نادييم اميري (13) ومارك الكسندر اوث (87) صاحبي الهدفين الاخرين.

 

واسدى هوفنهايم خدمة لشالكه الذي بإمكانه ازاحة لايبزيغ عن المركز الثالث في حال فوزه لاحقا على ضيفه كولن متذيل الترتيب.

 

وتواصلت معاناة بوروسيا دورتموند وازداد الضغط على مدربه الهولندي بيتر بوس بعد فشله للمباراة السابعة على التوالي في تحقيق الفوز، وذلك بتعادله مع مضيفه باير ليفركوزن 1-1.

 

وبدا دورتموند الذي يسدل الأربعاء الستار على مشواره المخيب جدا في دوري ابطال اوروبا (لم يفز بأي مباراة) في ضيافة ريال مدريد الاسباني حامل اللقب، في طريقه لتلقي هزيمته الخامسة في المراحل السبع الأخيرة بعدما تخلف في الدقيقة 30 بهدف لكيفن فولاند.

 

لكن فريق بوس الذي افتقد خدمات هدافه الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ بسبب الايقاف لطرده في مباراة المرحلة الماضية امام شالكه (تعادل 4-4 بعدما كان متقدما 4-0)، استفاد من النقص العددي في صفوف ليفركوزن منذ الدقيقة 41 بعد طرد البرازيلي ويندل بورغيش، وأنقذ نقطة في ربع الساعة الأخير بفضل الأوكراني اندري يارمولينكو (73).

 

ورفع دورتموند رصيده الى 22 نقطة في المركز السادس بفارق نقطة خلف هوفنهايم وبفارق الاهداف امام فولفسبورغ الذي تغلب على مضيفه ماينتس بثلاثة اهداف للنمسوي ميكايل غريغوريتش (22) والايسلندي الفريد فينبوغاسون (43 من ركلة جزاء و86)، مقابل هدف لغيريت هولتمان (85).

 

 

وحقق فيردر بريمن فوزه الثاني فقط هذا الموسم وجاء على حساب ضيفه شتوتغارت بفضل هدف لماكس كروز في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، رافعا رصيده الى 11 نقطة في المركز السابع عشر قبل الأخير.

التعليقات

مقالات
السابق التالي