استاد الدوحة
كاريكاتير

السباق شهد مشاركة ما يزيد عن 280 متسابق ومتسابقة في نوفمبر وديسمبر .. إسدال الستار على مرحلتي السباق "تحدي الجري في أسباير"

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 11 شهر
  • Sat 02 December 2017
  • 12:09 PM
  • eye 541

بعد نجاح التجربة الأولى.. مؤسسة أسباير زون تعلن عن تنظيم المزيد من سباقات "تحدي الجري في أسباير" خلال مارس وأبريل وديسمبر من العام القادم

 

اختتمت مؤسسة أسباير زون بنجاح صباح السبت فعاليات النسخة الأولى من سباق تحدي الجري في أسباير بمشاركة ما يزيد عن 150 متسابق في المرحلة الثانية من السباق ليصل إجمالي عدد المشاركين خلال المرحلتين الأولى والثانية إلى ما يزيد عن 280 عداء من هواة الجري.

 

وفي المرحلة الثانية، قامت المؤسسة بفتح الباب للمشاركة في السباق لمسافات 2 و4 و6 كيلومترات لتتيح بذلك الفرصة لهواة الحركة والنشاط من مختلف الفئات والقدرات البدنية من سن 12 عامًا فما فوق الدخول في تحد مفتوح للجري مع طلاب أكاديمية أسباير الرياضيين من مختلف المراحل الدراسية والذي بلغ عددهم يوم السبت 21 طالبًا رياضيًا.

 

وتعليقًا على  مجريات السباق قالت العنود المسند، رئيس قسم الفعاليات بالإنابة في مؤسسة أسباير زون، إن الهدف من هذا السباق:  "تشجيع محبي سباقات الجري للمشاركة في هذا التحدي المميز  بجوار المحترفين مما يشجعهم من زيادة مستواهم وحماسهم، ولقد شهدنا إقبالا مميزًا في المرحلة الأولى من السباق بمشاركة أكثر من 130 متسابق، واليوم شارك معنا ما يزيد عن 150 متسابق وجاءت زيادة العدد في المرحلة الثانية بناء على عدة عوامل من بينها فتح مسارات أكثر للسباق مما سمح للمزيد من الفئات السنية الأقل للمشاركة في السباق، علاوة على إقبال عدد من الجامعات والمدارس على الحضور اليوم ونحن سعداء بتواجد جميع المشاركين معنا ونشكرهم على دورهم في إنجاح هذا الحدث".

 

وكشفت المسند عن اعتزام المؤسسة تنظيم العديد من الفعاليات المماثلة خلال العام القادم قائلة: "سوف يتكرر هذا التعاون مع أكاديمية أسباير في عام 2018 خلال شهر مارس وإبريل بالإضافة إلى شهر ديسمبر".

 

تتويج الفائزين في مراحل السباق المختلفة

 

وانطلق السباق الأول لمسافة 6 كم في تمام السابعة والنصف صباحًا، وتمكن اللاعب مهدي مرسني من إحراز المركز الأول في زمن قدره 19 دقيقة و30 ثانية، فيما جاء اللاعب سالم جبور في المركز الثاني محققا زمنا قدره 20 دقيقة و57 ثانية، فيما حل اللاعب أمبروز أوفريري ثالثًا بعد أن حقق زمنًا قدره 21 دقيقة و12 ثانية.

 

وفي فئة السيدات لسباق 6 كم، كان ترتيب المراكز على النحو التالي: صبا عزيز 20 دقيقة و31 ثانية، سول روبرتسون 29 دقيقة و14 ثانية، وإيزابيل بوشيلي 30 دقيقة و11 ثانية.

 

وفي سباق 4كم جاء ترتيب المراكز في فئة الرجال كالتالي: مبارك محمد 13 دقيقة و12 ثانية، محمد آدم 14 دقيقة وثانية واحدة، وأيوب المرزوقي 14 دقيقة وثانيتين، وفي فئة السيدات: ناتاليا وازني 16 دقيقة و16 ثانية، وصوفي وازني 17 دقيقة و46 ثانية، وتشارلي روبرتسون 18 دقيقة و7 ثوان.

 

أما سباق 2 كم فكان ترتيب المتسابقين كالتالي: أيمن شاني 6 دقائق و56 ثانية، وليد بنعمر 7 دقائق و23 ثانية، وبدر الدين حيدر حسن عبد الله 7 دقائق و54 ثانية، وفي فئة السيدات: نور الدين الفنجري 7 دقائق و53 ثانية، وإميلا بينيت 8 دقائق و6 ثوان، وراتشيل سترانديك 8 دقائق و12 ثانية.

 

وفي السياق ذاته وصف بعض المشاركين التحدي بالمميز ومن بينهم اللاعب مهدي مرسني الفائز بالمركز الأول في سباق 6 كم والذي عبر عن سعادته بحصوله على المركز الأول في السباق بعد أن قام بتحسين مركزه مقارنة بالمرحلة الأولى والتي تمكن فيها من تحقيق المركز الثاني وقال إنه يرغب في المشاركة في جميع السباقات القادمة التي تنظمها المؤسسة لما شهده من حسن التنظيم والتنافس العادل بين جميع المشاركين والذين جاؤوا خصيصًا للاستمتاع برياضتهم المفضلة في حديقة أسباير.

 

ويتيح التنوع في فئات المشاركين بالسباق الفرصة للراغبين من الأفراد والعائلات خوض السباق برفقة ذويهم وبجوار عدائيين محترفين مما يزيد من روح التنافس لدى المتسابقين ويضفي على الأجواء لمسة احترافية فيما يعد فرصة مميزة لممارسة تلك الرياضة التي يفضلها قطاع عريض من عشاق النشاط البدني والحيوية في قطر.

التعليقات

مقالات
السابق التالي