استاد الدوحة
كاريكاتير

ضربة جديدة للساعين وراء اقحام السياسة بالرياضة .. لا ملاعب محايدة في دوري أبطال آسيا !!

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 10 شهر
  • Tue 28 November 2017
  • 1:37 PM
  • eye 511

تناقلت عشرات المواقع الأخبارية العربية والاقليمية اعلان الاتحاد الآٍسيوي لكرة القدم عدم وجود ملاعب محايدة في نسخة دوري أبطال آسيا 2018 م.

وأثار تأكيد الاتحاد بضرورة ان تلعب الأندية السعودية في قطر وإيران وكذلك للأندية الاماراتية سوف تلعب في قطر ردود أفعال واسعة وخاصة في اعلام دول الحصار الذي تصر على اقحام الرياضة بالسياسة في اكثر من موقف ومناسبة بما في ذلك الساحة القارية التي تشهد مواجهات مشتركة على صعيد الاندية والمنتخبات مما اعتبره مراقبون ضربة لتوجهات دول الحصار التي تصر على خلط الاوراق وخلط السياسة بالمفاهيم الرياضية التي من المفترض ان تبقى سامية وودية .

وتناقلت هذه المواقع باهتمام تأكيد الاتحاد على إن أي دولة من بين ” السعودية، والإمارات، وإيران وقطر ” ، في حالة عدم رضاها باللعب باللعب فيما بينها في ارضية ميدانها عليها بالإنسحاب أو من الممكن اللعب في شرق القارة.

ويبدو ان هذا القرار قد جاء في ضوء التوجه الصارم الذي ابداه الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والذي شدد فيه على التزامه بالعمل على تطبيق الأنظمة والقوانين المنصوص عليها بالدستور الآسيوي تجاه قضية الملاعب المحايدة التي أثارتها بعض الاتحادات نتيجة الخلافات السياسية الطارئة بالقارة

وبرز هذا التوجه في الاجتماع الأخير للمكتب التنفيذي الذي عقد اليوم الثلاثاء في بانكوك ، بحضور رئيس الانحاد الدولي للعبة (فيفا) جياني إنفانتينو ، لمناقشة العديد من الموضوعات المتعلقة باعتماد توصيات اللجان وخطط مسابقات الموسم القادم
وشهد الاجتماع خروج ممثلي الاتحادات المعنية بمناقشة ملف الملاعب المحايدة من القاعة فور بدء مناقشة الأمر ، وذلك لإعطاء مساحة للتعاطي العادل لأعضاء المكتب التنفيذي ، للقضية التي حسمت باعتماد عدم اللعب بملاعب محايدة خارج إطار النظام. ووفقا للدستور الآسيوي ، فإن نقل المباريات لملاعب محايدة يتم اعتماده إذا تبين وجود أخطار أمنية أو كوارث طبيعية تمنع إقامة المباريات

وبرز ثمة تأكيد رسمي على ان مباريات السعودية وإيران لن تخضع لأي تعديل مستقبلي وستستمر بملاعب محايدة حتى يطرأ جديد بالملف ، وسيصدر الاتحاد الآسيوي بيانا شاملا في وقت لاحق اليوم عن نتائج اجتماع المكتب التنفيذي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي