استاد الدوحة
كاريكاتير

الوكرة يتطلع للعودة في المنافسة من بوابة مسيمير

المصدر: عبد المجيد آيت الكزار

img
  • قبل 10 شهر
  • Thu 23 November 2017
  • 10:02 AM
  • eye 492

يواصل دوري الدرجة الثانية منافساته مساء اليوم بإجراء مباراتي الجولة السابعة حيث يلتقي الشحانية الذي ينفرد بالصدارة برصيد 13 نقطة مع الشمال الذي يحتل المركز الثالث برصيد 5 نقاط على استاد خليفة الدولي الذي يعد أول الملاعب الجاهزة لاستضافة مباريات نهائيات كأس العالم لكرة القدم عام 2022، بينما يواجه مسيمير الذي يحتل المركز الثاني برصيد 7 نقاط الوكرة الذي يحتل المركز الرابع ما قبل الأخير برصيد 3 نقاط متقدما بفارق الأهداف عن صاحب المركز الخامس والأخير معيذر الذي يخلد إلى الراحة بهذه الجولة.

وللتذكير مجددا، سيصعد مباشرة بطل دوري الدرجة الثانية إلى دوري نجوم QNB بينما سيخوض الفريق الوصيف الذي سيحتل المركز الثاني مباراة فاصلة مع صاحب المركز الحادي عشر بدوري نجوم QNB.

 

الترشيحات ترجح كفة المتصدر

يحلق الشحانية عاليا فوق قمة دوري الدرجة الثانية، حيث يتقدم بمفرده في الصدارة بفارق مريح عن أقرب ملاحقيه وبات أقوى مرشح لنيل بطاقة الصعود المباشرة إلى دوري نجوم QNB.

وكان الفريق الشحاني قد صعق وصيفه مسيمير ضمن منافسات الجولة الماضية برباعية نظيفة أحرزها مهاجمه الأرجنتيني كلاوديو فاسكيز في مباراة قمة مشحونة حفلت بالتوتر والخشونة وتوتر الأعصاب، لجأ فيها الحكم الذي أدارها مشاري علي الشمري إلى إشهار الكثير من البطاقات الصفراء وثلاث بطاقات حمراء.

وبات الشحانية بعد أن رفع رصيده إلى 13 نقطة حصدها من 4 انتصارات وتعادل يتقدم بفارق مريح قوامه 6 نقاط على مسيمير صاحب المركز الثاني قاطعا بذلك خطوة كبيرة في سعيه للعودة من جديد إلى دوري الأضواء الذي خاض منافساته الموسم الماضي قبل أن يهبط منه إثر خسارته بهدف دون رد أمام نادي قطر في المباراة الفاصلة التي خاضها بسبب احتلاله المركز الثاني عشر بدوري النجوم.

وسيخوض الشحانية مباراته أمام الشمال محروما من خدمات قائده ومدافعه الإسباني ألفارو ميخيا بعد تلقيه البطاقة الحمراء بداعي السلوك المشين أمام مسيمير والتي عوقب بسببها من قبل لجنة الانضباط بالإيقاف لمباراتين بالإضافة إلى غرامة مالية.

في المقابل، يتطلع الشمال بعدما بات على بعد نقطتين خلف مسيمير صاحب المركز الثاني إلى تحقيق فوزه الثاني على التوالي لمواصلة تعزيز حظوظه في المنافسة على الصعود رغم صعوبة المواجهة أمام خصمه الذي سبق وأن انهزم أمامه برباعية نظيفة في الجولة الثانية.

وكان الفريق الشمالي قد حقق في الجولة الماضية فوزه الأول على حساب معيذر بثلاثة أهداف لهدف بقيادة مدربه القديم الجديد الإيطالي سيلفيو ديلبرتو الذي عاد للإشراف عليه خلفا للصربي ماتيتش الذي أقيل من منصبه بسبب سوء النتائج بعد أن قاده في أربع مباريات.

 

التشبث بالحظوظ في الصعود

يستأنف الوكرة نشاطه في دوري الدرجة الثانية بعدما غاب عن منافسات الجولة السادسة بسبب الراحة من اللعب التي يتناوب على أخذها في كل جولة كل ناد من أندية المسابقة.

ويخيب "الموج الأزرق" الآمال منذ بداية المسابقة حيث إنه صام عن الفوز في المباريات الأربع التي خاضها واكتفى فيها بتحقيق 3 تعادلات وخسارة مما يجعل الشكوك تحوم حول مدى استعداده وقدرته للانخراط في مهمة المنافسة على الصعود.

ومن البديهي أن هامش الخطأ ونزيف النقاط بات يضيق أكثر وأكثر أمام الفريق الوكراوي حيث إنه يتوجب عليه أن يفتح رصيده من الانتصارات حتى يبقى متمسكا بآماله في الصعود إلا أن المسألة لا تبدو سهلة ومضمونة لأن منافسه مسيمير بعدما أخفق بالجولة الماضية في محاولة الفوز على الشحانية والتساوي معه في الرصيد من المنتظر أنه لن يدخر جهدا في السعي نحو استعادة نغمة الفوز للتمسك بمركز الوصافة وحمايته من تهديدات الأندية التي خلفه والطامعة في إزاحته منه واحتلاله بدلا منه.

ويود مسيمير تجديد فوزه على الوكرة بعدما كان قد تخطى عقبته في الجولة الثانية بهدفين مقابل هدف إلا أنه لن يخوض مباراته اليوم في أحسن أحواله بسبب افتقاده فيها خدمات لاعبيه موسى العلاق وموسى عون بسبب عقوبات الإيقاف المفروضة عليهما من لجنة الانضباط حيث أوقفت الأول مباراتين بسبب اللعب العنيف والثاني ثلاث مباريات بسبب السلوك المشين.

 

 

البطاقة الفنية

 

 التوقيت

 

الملعب

الفريقان

التاريخ 

18:00

خليفة الدولي

الشمال والشحانية

الخميس 23/11/2017

18:00

السيلية

مسيمير والوكرة

الخميس 23/11/2017

الترتيب العام

 

النقاط

الفارق

عليه

 له

خسارة

تعادل 

 فوز

لعب

الفريق

الترتيب

 13

 11

 2

 13

 0

 1

 4

 5

الشحانية

 1

 7

 -2

 12

 10

 2

 1

 2

 5

مسيمير

 2

 5

 -5

 12

 7

 2

 2

 1

 5

الشمال

 3

 3

 -1

 4

 3

 1

 3

 0

 4

 الوكرة

 4 

 3

 -3

 11

 8

 2

 3  

 0

 5

 معيذر

 5

التعليقات

مقالات
السابق التالي