استاد الدوحة
كاريكاتير

الإتحادان القطري والكوري الجنوبي يوقعان إتفاقية تعاون لتعزيز العلاقات الرياضية بينهما

المصدر: عبد المجيد آيت الكزار

img
  • قبل 11 شهر
  • Wed 25 October 2017
  • 3:50 PM
  • eye 510

وقع الإتحاد القطري لكرة القدم مع نظيره الكوري الجنوبي ظهر اليوم بمقر الإتحاد القطري ببرج البدع إتفاقية تعاون بينهما من أجل تعزيز الشراكة بين المؤسستين الرياضيتين وزيادة تطوير اللعبة والإرتقاء بها  في البلدين.

 

ووقع الاتفاقية عن الاتحاد القطري لكرة القدم الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد ، وعن الجانب الكوري الجنوبي تشونج مونغ غيو رئيس الاتحاد الكوري الجنوبي لكرة القدم بحضور كل من سعود عبد العزيز المهندي نائب رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم وهاني بلان عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد ومنصور الأنصاري الأمين العام للاتحاد القطري لكرة القدم وسانج هو سين  مدير  الشؤون الدولية بالاتحاد الكوري الجنوبي لكرة القدم .

 

وقد أعرب تشونغ مونغ غيو رئيس الإتحاد الكوري الجنوبي لكرة القدم عن سعادته بتوقيع إتفاقية التعاون بين الإتحادين  مشددا على أن إتحاده  يحظى بعلاقة قوية جدا مع نظيره القطري تعززت منذ أن قامت قطر بالترشح لتنظيم نهائيات كأس العالم 2022.

 

وتابع أن الإتحاد الكوري الجنوبي لكرة القدم سعى إلى أن تكون له شراكة وعلاقة قوية مع إتحاد كروي في هذه المنطقة التابعة للإتحاد الأسيوي.

 

وأكد أنه بحكم أن دولته نظمت نهائيات كأس العالم عام 2002 وأن قطر سوف تنظمها  للمرة الثانية في تاريخ القارة الأسيوية  يوجد تواصل دائم بين الإتحادين وهذا أمر مهم جدا بالنسبة لكل من الإتحاد الأسيوي والإتحاد الدولي لكرة القدم .

 

كما أعرب عن ثقته بأن مونديال قطر سيكون ناجحا جدا وسيكون سعيدا بالتعاون بينهما في تبادل الخبرات والمعرفة في تنظيم المونديال القطري.  .

 

وعن أهم بنود إتفاقية التعاون الموقعة بين الإتحادين القطري والكوري الجنوبي أوضح أنها تتعلق بتطوير كرة القدم في البلدين وتبادل الخبرات بينهما.

 

وتحدث  شونج مونغ غيوعن نقطة إعتبرها مهمة جدا بالنسبة لإتحاده وهي أن  الأجواء المناخية تكون معتدلة في فصل الشتاء بقطر  بينما في كوريا الجنوبية لايمكن ممارسة كرة القدم في الملاعب خلال  ديسمبر ويناير وفبراير  ولذلك سيعسى الإتحاد الكوري الجنوبي إلى الإستفادة من هذه الأجواء المناخية المثالية بما يخدم مصلحة الكرة الكورية.

 

وعن إستعدادات دولة قطر لتنظيم مونديال 2022 قال أنه عندما زار الدوحة قبل أربعة أعوام كانت الملاعب التي ستستضيف مباريات لاتزال عبارة عن مخططات بينما اليوم شاهد وجودها على أرض الواقع وتقدم العمل في جلها وإنبهر بالتطور الجاري في هذا الصدد وأنها ستكون جاهزة كلها في الوقت المحدد.

 

من جانبه  قال منصور الأنصاري الأمين العام للإتحاد القطري لطكرة القدم  أن علاقات قوية تربط الإتحاد القطري لكرة القدم مع  جل الإتحادات التابعة للإتحاد الأسيوي ولهذا فإن إتفاقية التعاون مع الإتحاد الكوري الجنوبي تعد فقط توثيقا أو إستمرارية للعلاقات معه بما يعود بالمنفعة على الطرفين.

 

وأكد أن  جميع الإتحادت الكروية الأسيوية كان دور كبير في دعم تنظيم قطر لنهائيات كاس العالم 2022 وإستضافتها لها لأنه في النهاية تعد قطر جزء من آسيا والإستضافة للبطولة ستحسب لها أيضا.

 

وتابع  أن العقود الموقعة في إطار إتقاقية التعاون بين الإتحادين القطري والكوري الجنوبي لكرة القدم تشمل جميع الأمور عامة وبعد توقيعها توضع خطة عمل لتشكيل فريقين إداريين من أجل تحديد ووضع الأولويات.

 

وعن إمكانية إجراء مباريات ودية بين العنابي ونظيره الكوري الجنوبي في الفترة المقبلة أوضح منصور الأنصاري أن الطرف الذي يجب أن يقترح هذا الموضوع هو لجنة المنتخبات الوطنية أولا وعند ذلك يقوم إتحاد الكرة بتفعيل المقترح عبر إيصاله إلى نظيره الكوري الجنوبي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي