استاد الدوحة
كاريكاتير

تطبيق يسهل تحويل أموال عمال مشاريع بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 لبلادهم

المصدر: موقع اللجنة العليا

img
  • قبل 1 سنة
  • Sun 08 October 2017
  • 11:17 AM
  • eye 505

أطلقت اللجنة العليا للمشاريع والإرث وبالتعاون مع البنك التجاري تطبيقًا جديدًا لتسهيل عملية تحويل أموال العمال إلى بلادهم، وذلك كجزء من سعي اللجنة العليا لتوفير بيئة عمل مريحة وداعمة لعمال مشاريع بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

 

يأتي هذا التعاون تيسيرًا على العمال وتوفيرًا لوقتهم ومجهودهم حيث إن هذا التطبيق يتم تحميله على الهاتف المحمول، ويستطيع من خلاله العامل تحويل الأموال بطريقة بسيطة، وسريعة، وآمنة، كما يقدم هذا التطبيق سعر صرف مميز.

 

وعلى مدار الأسابيع الأخيرة عكف مسؤولو البنك التجاري مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث على تدريب العمال الذين يتعذر عليهم  الوصول إلى ماكينات  الصراف الآلي أو إلى مكاتب تحويل الأموال، كما دشن البنك مركزاً لخدمة عملاء لتلقي أي استفسارات فيما يتعلق بهذا التطبيق الجديد.

 

وتعليقاً على إطلاق هذا التطبيق قال السيد خالد الكبيسي، رئيس المجموعة الاستشارية والمشاريع الخاصة  في اللجنة العليا للمشاريع والإرث قائلًا: "نفخر بشراكتنا مع البنك التجاري من خلال هذه المبادرة التي تدعم جهود اللجنة العليا للمشاريع والإرث في توفير بيئة مريحة للعمال الذين يبذلون قصارى جهدهم في بناء الاستادات التي ستسضيف بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022." 

 

وتعليقًا على الشراكة مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث، قال السيد أميت ساه، المدير العام التنفيذي، رئيس الخدمات المصرفية الاستهلاكية بالبنك التجاري: "نحن سعداء بالتعاون مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث في هذه المبادرة التي تتوافق مع مساعي البنك التجاري الدائمة إلى تقديم الجديد والمميز للعملاء والابتكار في تقديم الخدمات، ومثل هذه المبادرات هي ما يدعم جهودنا نحو تحقيق هدفنا".

 

جدير بالذكر أن أكثر من 8,000 عامل بناء بالاستادات يودعون أموالهم  لدى  البنك التجاري القطري، ويحولون حوالي 16 مليون ريـال قطري شهريًا إلى بلادهم. كما أن التطبيق الجديد يوفر أسعار صرف تنافسية ورسوم معاملات تبدأ من 5 ريـال قطري فقط. وبالإضافة إلى تحويل الأموال، يسمح التطبيق للعملاء بالاستعلام عن الرصيد، ومراجعة كشف الحساب، وتغيير الأرقام السرية، وإيقاف البطاقات المفقودة اوالمسروقة.

التعليقات

مقالات
السابق التالي