استاد الدوحة
كاريكاتير

فوز هزيل لبرشلونة ويوفنتوس يستعيد توازنه

المصدر: وكالات

img
  • قبل 1 سنة
  • Thu 28 September 2017
  • 12:05 AM
  • eye 521

حقق برشلونة الاسباني فوزا هزيلا 1-صفر بنيران صديقة على مضيفه سبورتينغ البرتغالي، واستعاد يوفنتوس الايطالي الوصيف توازنه بفوزه على ضيفه اولمبياكوس اليوناني 2-صفر الاربعاء ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة لدوري ابطال اوروبا في كرة القدم.

 

ورفع برشلونة رصيده الى ست نقاط في صدارة المجموعة، مقابل 3 نقاط لكل من يوفنتوس وسبورتينغ، وبقي اولمبياكوس من دون رصيد.

 

وكان برشلونة تغلب على يوفنتوس بسهولة 3-صفر، في حين فاز سبورتينغ على اولمبياكوس 3-2 في الجولة الاولى.

 

واعتمد مدرب برشلونة ارنستو فالفيردي على تشكيلته الاعتيادة تقريبا وعمادها الارجنتيني ليونيل ميسي والاوروغوياني لويس سواريز في الهجوم، واندريس انييستا وسيرجيو بوسكيتس والكرواتي ايفان راكيتيتش في الوسط.

 

لكن ميسي فشل في هز الشباك اليوم برغم نجاحه في تسجيل هدفين في مرمى يوفنتوس كما انه ساهم بالهدف الثالث الذي سجله راكيتيتش.

 

وبدأ ميسي الدوري الاسباني بشكل مثالي فسجل تسعة اهداف في ست مباريات حتى الان وضعت فريقه في الصدارة مبكرا.

 

يذكر ان برشلونة افتقد هذا الموسم المهاجم البرازيلي نيمار الذي انتقل الى باريس سان جرمان الفرنسي في صفقة قياسية.

 

كانت الافضلية لبرشلونة في الشوط الاول الذي حصل على عدد من الفرص اخطرها لسواريز الذي سدد كرة بيمناه من خارج المنطقة مرت على يسار المرمى (16)، واخرى لميسي لكن الحارس روي باتريسيو ابعد كرته (19).

 

بقي برشلونة الطرف الافضل في الشوط الثاني لكن من دون ان ينجح بترجمة الفرص التي سنحت للاعبيه، وجاء الهدف عبر سيباستيان كوتس خطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 49.

 

وفي المباراة الثانية، خطف المهاجم الدولي الارجنتيني غونزالو هيغواين الهدف الاول ليوفنتوس بطل ايطاليا في المواسم الستة الماضية في الدقيقة 69 حين سدد في وسط المرمى بعد سلسلة من المحاولات.

 

واضاف يوفنتوس الهدف الثاني عبر الكرواتي ماريو ماندزوكيتش بعد ان تابع كرة من زاوية ضيقة في الدقيقة 80.

 

وكان يوفنتوس وصل الى المباراة النهائية للبطولة مرتين في النسخ الثلاث الاخيرة، فخسر في 2015 امام برشلونة، وفي 2017 امام القطب الاسباني الاخر ريال مدريد.

التعليقات

مقالات
السابق التالي