استاد الدوحة
كاريكاتير

مورينيو يرفض الاعتراف بالهزيمة ويسخر من مدرب ليفربول 

المصدر: وكالات

img
  • قبل 2 سنة
  • Fri 27 January 2017
  • 5:59 PM
  • eye 438

سخر جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد، من يورجن كلوب، مدرب ليفربول، بعد أن ودَّع الليفر بطولة كأس كأس رابطة المحترفين الإنجليزية، في الوقت الذي أشاد فيه بمواطنه هول ماركو سيلفا، مدرب هال سيتي.
كان مانشستر يونايتد، تأهل إلى نهائي البطولة، رغم خسارته أمس الخميس، بهدفين لهدف أمام هال سيتي، في إياب نصف النهائي، لسابق فوزه في مباراة الذهاب بهدفين نظيفين.
ورغم أن المباراة انتهت بخسارة مانشستر يونايتد، إلا أن مورينيو يقلب الحقائق كعادته، حيث قال: "لم نخسر. لقد شاهدت مباراة رائعة. وتعادلنا هدفًا لهدف". 
وضرب مانشستر يونايتد، موعدًا مع ساوثهامبتون بنهائي البطولة في 26 فبراير/شباط المقبل، على إستاد ويمبلي، بعدما أطاح بليفربول من الدور نصف النهائي، بالفوز عليه ذهابًا وإيابًا، بنتيجة واحدة (1-0).
ولم يكن مرور مانشستر إلى المباراة النهائية، سهلاً، حيث كانت مباراة الإياب مثيرة، خاصة الشوط الثاني، بعد تسجيل بوجبا هدف التعادل للمانيو (66)، ثم تسجيل هال هدف الفوز في الدقيقة (85) عن طريق نياس.
ودفع هذا الأمر، جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد، لمدح مدرب هال سيتي، هول ماركو سيلفا، قائلًا: "قلت منذ البداية، إنه مدرب رائع، ولم يصدقني أحد. وكان عندي حق". 
على النقيض، سخر مورينيو بطريقة غير مباشرة، من مدرب ليفربول يورجن كلوب، الذي تحجج بخسارة فريقه بالحظ، وبأخطاء الحكام، ثم بالرياح داخل الملعب، التي لعبت ضد فريقه في اللقاء الأخير، أمام ساوثهامبتون.
وقال كلوب "تحدثت كثيرًا حول الرياح، والكل ضحك على ما أقول. إنها تصعب اللعب على أرض الملعب. الرياح كانت غريبة حقاً".
ويبدو أن جملة كلوب، علقت في ذهن مورينيو، الذي سخر من حجة كلوب بعد سؤاله من قبل صحفيين، إن كان فريقه يملك الحظوظ الأوفر للفوز باللقب في نهائي ويمبلدون.
وقال مورينيو: "نحن لسنا الأفضل أمام أي فريق، ولا يهمني ضد من ألعب. ففي الملعب، عادة تكون الرياح قوية، وهو أمر صعب علينا"
ويعاني ليفربول من أزمة حاليًا، فهو متأخر عن المتصدر تشيلسي بـ10 نقاط، وخسر في نصف النهائي أمام ساوثهامبتون.
وبدأ كلوب يفقد أعصابه بعد النتائج المخيبة الأخيرة، ففي كل مرة يحمّل أحدًا ما سبب خسارة أو تعادل فريقه. إذ انتقد حكم اللقاء أمام ساوثهامبتون الذي لم يلاحظ مس لاعب فريق الخصم الكرة بيده.
وخلال لقاء مانشستر يوناتيد، ضمن البريمييرليج، حمّل كلوب طريقة لعب نادي الخصم اللوم بالخروج متعادلاً، فقد لعب مانشستر كرات "طويلة"!.
كما لعب مراقب الخط دورًا في تحقيق مانشستر هدف التعادل؛ لأنه لم يرفع الراية؛ بسبب "تسلل لاعب مانشستر فالانسيا"، حسب كلوب.
ويحتل ليفربول، المركز الرابع، خلف توتنهام الثالث، وأرسنال الثاني، وتشيلسي المتصدر.
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي