استاد الدوحة
كاريكاتير

الايطالي مارتشيلو ليبي مدرب الصين : سنمضي خلف فرصتنا الصغيرة

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 1 سنة
  • Mon 04 September 2017
  • 7:14 PM
  • eye 527

أكد الايطالي مارتشيلو ليبي مدرب المنتخب الصيني لكرة القدم تشبث فريقه بالفرصة الضئيلة السانحة للوصول الى ملحق التصفيات الآسيوية المؤهلة الى نهائيات كأس العالم في روسيا 2018 وذلك من خلال تأمين الانتصار اولا على المنتخب القطري في المواجهة التي ستجمعهما غدا على استاد خليفة الدولي في الجولة الاخيرة من منافسات المجموعة الأولى من الدور الحاسم للاقصائيات المونديالية .

وقال المدرب الايطالي الشهير في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة والدي عقد اليوم بإسناد خليفة : لقد وصلنا الى المباراة الاخيرة من الدور الحاسم ولا تزال أمامنا فرصة للتأهل وبالتالي لابد وأن نبذل قصارى جهدنا من أجل الحصول على النقاط الثلاث ومن ثم انتظار النتائج الأخرى .

وشدد ليبي على ان فريقه استعد كما يجب للمباراة بيد أنه ينتظر من اللاعبين إظهار أفضل ما لديهم من مستوى والتسلح بالعزيمة والإصرار من اجل تحقيق النتيجة المأمولة للتمسك بالفرصة التي وصفها بالصغيرة عطفا على وضعية الفريق الصيني في المجموعة حيث يحتل حاليا المركز قبل الأخير برصيد تسع نقاط متخلفا عن المنتخبين الأوزبكي والسوري بفارق ثلاث نقاط .

وحول ما إذا كان خوض المنتخب القطري المباراة بلاعبين صغار السن عطفا على ضياع فرصة العنابي في التاهل الى المونديال عقب الخسارة امام سوريا سيكون في صالح المنتخب الصيني غدا  ..قال ليبي :

حقيقة لست ادري ما اذا كان هذا الأمر جيدا بالنسبة لنا..ربما يكون غياب عناصر الخبرة عن الفريق المنافس أمر يصب في صالحنا لكن ذلك يبقى مرهونا بالمستوى الذي سنقدمه في المباراة الهامة جدا بالنسبة للمنتخب الصيني ..دعونا نرى ما سيجري غدا مع أنه يبقى من الاجدى التركيز على فريقنا بدلا من التركيز على الفريق المنافس حيث علينا ان نبذل قصارى جهدنا للفوز بالمباراة وجني النقاط الثلاث .

وحول الاشتراطات التي فرضتها وضعية المنتخب الصيني في المجموعة بضرورة انتظار نتائج الآخرين بعد الفوز على العنابي غدا أوضح ليبي :

كنّا على علم منذ بداية تولي المهمة شهر نوفمبر الماضي صعوبة المهمة على اعتبار ان المنتخب الصيني كان يتوفر على نقطة وحيدة من المباريات الأربعة الاولى في التصفيات الامر الذي جعل التاهل الى المونديال أمرا معقدا، لكن الان المنتخب الصيني ما زال طرفا في المعادلة وما زال يملك فرصة في التاهل وهذا ما يجعلني راضٍ تماما عنا قدمته مع الفريق .

وختم المدرب الايطالي حديثه بالقول : ربما لم يحالفنا الحظ في بعض المباريات كي نكون في وضعية أفضل لكن الفرصة ما تزال موجودة وسنقاتل من اجل المضي خلف بصيص الأمل من خلال الفوز غدا وسننتظر ما سيحدث في المباريات الاخرى .

التعليقات

مقالات
السابق التالي