استاد الدوحة
كاريكاتير

العنابي يفقد أخر الآمال المونديالية بالخسارة أمام سوريا

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 1 سنة
  • Thu 31 August 2017
  • 5:45 PM
  • eye 643

فقد المنتخب القطري الأول لكرة القدم ما تبقى له من أمل في الوصول الى ملحق التصفيات الاسيوية المؤهلة الى نهائيات كاس العالم في روسيا 2018 عقب الخسارة التي تعرض لها اليوم امام المنتخب السوري بهدف لثلاثة في اللقاء الذي جرى على استاد هانغ جيبات في مدينة مالكا الماليزية في الجولة قبل الاخيرة من منافسات المجموعة الأولى من حاسمة الإقصائيات المونديالية لتصبح المباراة الأخيرة للعنابي امام المنتخب الصيني في الدوحة يوم الثلاثاء القادم لحساب الجولة الأخيرة مجرد تحصيل حاصل، بالمقابل بات المنتخب السوري أمام فرصة تاريخية للوصل الاول إلى نهائيات كاس العالم بعدما رفع رصيده الى النقطة الثانية عشرة محتلا المركز الثالث بفارق الأهداف عن المنتخب الاوزبكي مستفيدا من خسارة هذا الأخير أمام المنتخب الصيني الذي ما زال يحتفظ بامال ضعيفة في الوصول الى الملحق.

العنابي بدأ المباراة بقوة وكاد أن يسجل مبكرا بعدما تبادل أكرم عفيف وعلي أسد الكرة على مشارف المنطقة وضعت هذا الأخير في مواجهة الحارس السوري إبراهيم عالمة، بيد انه سدد بتسرع فوق العارضة، لكن الرد السوري جاء أشد وطاة بعدما إستثمر عمر خريبين تمريرة فراس الخطيب وسد كرة قوية في شباك حارس العنابي سعد الشيب بعد سبع دقائق على إنطلاقة المباراة واضعا نسور قاسيون في المقدمة.

المنتخب القطري سرعان ما تدارك صدمة التأخر وانطلق بحثا عن العودة التي كادت أن تاتي في الدقيقة السادسة عشرة عندما توغل اكرم عفيف من الميسرة متجاوزا أكثر من مدافع وهيأ كرة على طبق للقائد حسن الهيدوس الذي سددها بتسرع فوق العارضة..بيد أن الهيدوس عوض ما فات عندما هيأ كرة لعلي اسد داخل المنطقة حولها الأخير الى المرمى هدف التعادل في الدقيقة 34 ..وأهدر المعز علي فرصة وضع المنتخب القطري في المقدمة عندما لم يستثمر الإنفراد بالمرمى السوري في الدقيقة 39 .

الشوط الثاني شهد أفضلية سورية واضحة ترجمها نجم اللقاء عمر خريبين سريعا بعدما استثمر تمريرة عمر الميداني العميقة وسددها بقوة في سقف الشباك في الدقيقة 54 هدفا لهث العنابي كثيرا وراء تجسيره دون طائل رغم المحاولتين الخطرتين للمدافع بوعلام خوخي في غضون دقيقة واحدة عندما أرسل رأسية قوية من عرضية أكرم عفيف أبعدها الحارس لركنية ثم سدد كرة أخرى إثر ذات الركنية لتعلو الكرة العارضة .

إندفع العنابي في الدقائق الاخيرة بحثا عن التعديل، فكان أن انكشف الخط الخلفي خصوصا في الوقت بدل الضائع ليسجل المنتخب السوري الهدف الثالث عبر محمود المواس في الدقيقة 90 +4 لتنتهي المباراة بإنتصار سوري مستحق خرج على إثره المنتخب القطري رسميا من سباق التصفيات المونديالية .

التعليقات

مقالات
السابق التالي