استاد الدوحة
كاريكاتير

بطولة المانيا: إشادة بنجاح الاختبار الأول لتقنية الفيديو

المصدر: وكالات

img
  • قبل 1 سنة
  • Sat 19 August 2017
  • 6:18 PM
  • eye 505

دخلت ركلة الجزاء التي سجلها المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي الجمعة لصالح فريقه بايرن ميونيخ في مرمى باير ليفركوزن (3-1)، تاريخ بطولة ألمانيا لكرة القدم، كأول ركلة جزاء بعد اللجوء الى تقنية مساعدة التحكيم بالفيديو، في خطوة لقي نجاحها إشادة المعنيين السبت.

وسجل ليفاندوفسكي في الدقيقة 53 الهدف الثالث لفريقه بعد احتساب ركلة الجزاء باللجوء الى تقنية الفيديو، اذ لم يتنبه الحكم توبياس شتايلر في بادىء الأمر لوجود عرقلة من قبل لاعب ليفركوزن التشيلي تشارلز أرانغيز بحق المهاجم البولندي داخل منطقة الجزاء.

وقال شتايلر السبت "أنا سعيد لان ذلك سار على ما يرام، لان السؤال هو ماذا كان ليحصل في غياب تقنية الفيديو؟"، قبل ان يجيب بنفسه على السؤال بالقول "كنت سأعود الى غرف تبديل الملابس لأسمع انني نسيت احتساب ركلة جزاء واضحة".

وشدد الحكم على انه شاهد العرقلة "بطرف العين (...) كان لدي انطباع بحصول أمر ما"، وهو ما أكده مساعده المكلف بتقنية الفيديو.

ولفت في مباراة بايرن وليفركوزن الافتتاحية للمرحلة الأولى من موسم 2017-2018، ان الوقت الذي تطلبه اللجوء الى تقنية الفيديو كان قصيرا، علما ان إحدى الملاحظات الأساسية على هذه التقنية كانت الخشية من انها تتطلب وقتا وتعيق سير إيقاع المباراة.

وقال المسؤول عن مشروع تقنية المساعدة بالفيديو في البوندسليغا هلموت كروغ "نحن سعيدون جدا بطريقة سير الأمور في المباراة الافتتاحية (...) عملنا التحضيري المكثف أتى بثماره".

وأجريت في بطولة المانيا خلال الموسم الماضي بعد التجارب على تقنية الفيديو لكن بشكل لم يؤثر على سير المباريات، بل كانت عبارة عن محاكاة لما سيكون عليه استخدام هذه التقنية في حال اعتمادها.

ونوهت رابطة الدوري بنجاح هذه التجربة في المباراة "لاسيما في سرعة أخذ القرار"، معتبرة على لسان أحد مسؤوليها ان "هذا المثل الأول حول قرار متخذ بتقنية الفيديو في البوندسليغا سيساعد بالتأكيد في تفهم المشجعين والمشاهدين، وسيساعد في تقبل التقنية الجديدة".

وعلى رغم ذلك، لا يزال تقبل هذه التقنية حذرا لدى البعض، ومنهم النجم السابق ماتياس زامر الذي يعمل حاليا كمعلق تلفزيوني. وأشاد اللاعب السابق لنادي بوروسيا دورتموند بهذه التقنية، على رغم توقعه مواجهة "حالات عدة سيتم فيها ايقاف المباريات والنقاش لفترة طويلة".وفي حال سارت الأمور على ما يرام، سيتم اعتماد هذه التقنية في كل مباريات بطولة المانيا لهذا الموسم، علما ان هذه التقنية اختبرت في كأس العالم للاندية العام الماضي وكأس القارات 2017.

التعليقات

مقالات
السابق التالي