استاد الدوحة
كاريكاتير

مواجهة ثأرية بين يوفنتوس وميلان فى كاس ايطاليا

المصدر: وكالات

img
  • قبل 2 سنة
  • Wed 25 January 2017
  • 12:22 AM
  • eye 481

تتجه الانظار الاربعاء الى تورينو حيث يتواجه يوفنتوس حامل اللقب مع غريمه ميلان في مباراة ثأرية في الدور ربع النهائي من كأس ايطاليا لكرة القدم، والتي تنطلق مساء الثلاثاء بلقاء نابولي وفيورنتينا.

وستكون المباراة بين يوفنتوس وميلان الابرز هذا الاسبوع في ربع النهائي. الا ان هذا الدور يشهد ايضا لقاء مرتقبا الاسبوع المقبل، يجمع الثلاثاء انتر ميلانو ولاتسيو، يليه الاربعاء اختبار سهل نسبيا لروما في مواجهة تشيزينا من الدرجة الثانية.

ويسعى يوفنتوس الى الثأر من غريمه الذي تغلب عليه في تشرين الاول/اكتوبر 1-صفر في المرحلة التاسعة من الدوري، ثم توج على حساب فريق "السيدة العجوز" بلقب الكأس السوبر الايطالية بالفوز عليه في قطر بركلات الترجيح 4-3 بعد تعادلهما 1-1.

واكد لاعب يوفنتوس دانييلي روغاني ان فريقه سيدخل مباراة الاربعاء على ارضه وهو يضع نصب عينيه الثأر من ميلان، المحروم لقب الكأس منذ العام 2003.

وقال روغاني بعد فوز الاحد على لاتسيو (2-صفر) في الدوري الذي يتصدره فريقه "هل نفكر بالثأر ضد ميلان؟ نعم بالتأكيد".

اضاف "اللقاءان الاخيران في الدوري والدوحة تركا طعما مرا، والفوز هذه المرة سيكون خيارنا الوحيد".

وعوض يوفنتوس الاحد الخسارة التي تلقاها في المرحلة السابقة امام فيورنتينا (1-2)، ما دفع روغاني للقول "لقد اكدنا الاحد شيئا عرفناه دائما عن هذا الفريق: يوفنتوس لا يتعثر مرتين تواليا".

اضاف "كنا بعيدين عن مستوانا في فلورنسا (ضد فيورنتينا) وهذه الهزيمة ساعدتنا، فكان رد فعلنا شرسا ضد لاتسيو" في مباراة الاحد.

وستكون المباراة بين يوفنتوس وغريمه اللومبادري اعادة لنهائي الموسم الماضي حن خرج فريق "السيدة العجوز" منتصرا بهدف سجله لاعب ريال مدريد الاسباني الحالي الفارو موراتا في الشوط الاضافي الثاني.

ويبدو يوفنتوس مرشحا للخروج فائزا من مواجهة الاحد، لاسيما ان ميلان قادم من هزيمة صعبة بين جماهيره على يد نابولي (1-2) السبت في الدوري المحلي الذي يحتل فيه فريق المدرب فينتشينزو مونتيلا المركز السابع بفارق 11 نقطة عن غريمه، ما يجعل الكأس وسيلته الوحيدة لانقاذ موسمه لاسيما انه يغيب عن المشاركة القارية.

ورغم الخسارة امام نابولي، اكد مونتيلا انه "راض عن الاداء الذي قدمه الفريق، لاسيما اذا ما نظرنا لموقع منافسنا"، اي نابولي الذي ينافس على لقب الدوري، ويتخلف بفارق 4 نقاط فقط عن يوفنتوس.

اضاف "كان اختبارا صعبا حقا، وفي امكاني القول اننا تجاوزناه. هذه المباراة منحتنا المزيد من الثقة بالنسبة للمستقبل"، مشيرا الى ان نابولي استفاد من الفرصتين اللتين حصل عليهما لتسجيل هدفيه بعد مرور اقل من 10 دقائق على انطلاق اللقاء.

واكد مونتيلا الذي عزز صفوف فريقه بضم الاسباني جيرار دوفوليو على سبيل الاعارة من ايفرتون الانكليزي، ان على فريقه الذي لم يذق طعم التتويج منذ عام 2011 حين احرز لقب الدوري للمرة الـ18، "ان يتحسن، الا انني اعتقد ان على الشبان الايمان بما يمكنهم تحقيقه، لاسيما اذا ما قارنا هذه المباراة (السبت) بتلك التي خضناها في نابولي خلال اب/اغسطس (2-4)".

اضاف "لعبنا بشكل افضل ونحن الان في مستوى مختلف"

التعليقات

مقالات
السابق التالي