استاد الدوحة
كاريكاتير

نيمار يقود برشلونة للفوز على يوفنتوس في كأس الأبطال

المصدر: وكالات

img
  • قبل 1 سنة
  • Sun 23 July 2017
  • 11:11 AM
  • eye 376

قاد النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا المطلوب من باريس سان جرمان الفرنسي، فريقه برشلونة الاسباني على الفوز على يوفنتوس الايطالي 2-1 في ايست روثرفورد (نيوجيرسي) في مباراة ودية ضمن كأس الابطال الدولية الاعدادية للموسم الجديد.

ولم يظهر أبدا على نيمار الذي قد يصبح في الايام القليلة المقبلة اغلى لاعب في التاريخ، اي تأثير بخصوص الشائعات التي تروج في الاونة الاخيرة والتي مفادها انه سينتقل الى صفوف باريس سان جرمان.

وسرق نيمار (25 عاما) النجومية من زميله الارجنتيني ليونيل ميسي في هذه المباراة وامام 82 الف متفرج، حيث افتتح التسجيل في الدقيقة 15 بعد لعبة مشتركة مع باكو الكاسير عند حافة المنطقة فهيأها له الاخير داخلها فتوغل بين 3 مدافعين ولعبها بيمناه في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس العملاق جانلويجي بوفون.

وأضاف نيمار هدفا ثانيا رائعا في الدقيقة 26 عندما تلقى كرة من ميسي خارج المنطقة فتوغل داخلها وتلاعب باربعة مدافعين بمراوغات ساحرة قبل ان يودعها مرمى بوفون من مسافة قريبة بيمناه، مؤكدا سبب رغبة الفريق الباريسي في دفع قيمة فسخ عقده مع النادي الكاتالوني والبالغة 222 مليون يورو مع راتب سنوي قيمته 30 مليون يورو.

ولم يتوقف مهرجان نيمار عند الهدفين بل كاد يضيف هدفا ثالثا في الدقيقة 42 لككن بوفون كان يقظا هذه المرة وابعد تسديدته.

واجرى مدرب برشلونة إرنستو فالفيردي الذي خاض بالمناسبة مباراته الاولى على رأس الادارة الفنية للفريق الكاتالوني بعدما عين خلفا للويس انريكي، تبديلات عدة في الشوط الثاني ابرزها خروج نيمار وميسي، فيما أشرك المهاجم الدولي الاوروغوياني لويس سواريز.

وكاد سواريز يضيف الهدف الثالث في الدقيقة 55 بيد ان تسديدته تصدى لها الحارس البولندي فويسييتش تشيسني المنتقل حديثا الى صفوف فريق "السيدة العجوز" والذي دخل في الشوط الثاني مكان بوفون.

وقلص يوفنتوس الذي كان اخرج برشلونة من الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم الماضي (3-صفر ذهابا وصفر-صفر ايابا)، الفارق في الدقيقة 63 عبر عملاق خط دفاعه جورجو كيليني بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من الدولي الارجنتيني باولو ديبالا المرشح الى الانتقال الى برشلونة في حال رحيل نيمار.

واستعاد برشلونة افضليته دون ان ينجح في ترجمتها الى اهداف رغم محاولات سواريز (83) ودينيس سواريز (75 و85).

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي