استاد الدوحة
كاريكاتير

سانشيز مدب العنابي: توقعت صعوبة المباراة وسنحسم التأهل أمام سوريا

المصدر: عبد المجيد آيت الكزار

img
  • قبل 1 سنة
  • Fri 21 July 2017
  • 11:12 PM
  • eye 654

أكد المدرب الإسباني فليكس سانشيز أن العنابي الأولمبي الذي يقوده في التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا تحت ٢٣ عاما التي ستقام العام المقبل في الصين عانى الأمرين من أجل تحقيق الفوز على نظيره الهندي بهدف نظيف في المبارة التي أقيمت بينهما بالجولة الثانية لحساب المجموعة الثالثة التي تجرى منافساتها على ملعب جاسم بن حمة في نادي السد بالعاصمة الدوحة.

وقال سانشيز بعد المباراة أنه كان يتوقع صعوبة المواجهة أمام الهند وهو ما حدث فعلا على حد تعبيره ولكنه سعيد بالنتيجة وإنتزاع الفوز الذي مكنه من الإنفراد بالصدارة والإقتراب من التأهل إلى النهائيات.

وأوضح أن العنابي كان في وضع غير مريح بالشوط الأول ولم يتمكن  فيه من صناعة الفرص الواضحة والسانحة للتهديف قبل أن يتحسن في الشوط الثاني وخاصة في أول ٢٥ دقيقة منه والتي تممن خلالها من إفتتاح باب التهديف..

وأضاف أن المنتخب الهندي ضقط بقوة من أجل إدراك التعادل فأصبح العنابي مجبرا على التراجع من أجل الدفاع عن هدفه..

وبخصوص المباراة الثالثة والأخيرة التي سيخوضها العنابي يوم الأحد المقبل  في هذه التصفيات  أمام سوريا قال المدرب الإسباني أنه يتطلع فيها إلى التأهل للنهائيات الأسيوية مشددا على أن منافسه فيها يعتبر خصما صعب المراس ويتوفر على قدرات جيدة وبالتالي فإن مواجهته لن تكون سهلة.

وأنهى المدرب الإسباني حديثه بالقول أن العنابي سوف يقدم كل ما لديه من طاقات وجهود من أجل   تقديم مستوى جيد وتحقيق نتيجة أيجابية تمكنه من التأهل إلى كأس آسيا بالصين عام ٢٠١٨.

بالمقابل قال الإنجليزي ستيفن كونستانتين مدرب الهند أن منتخبه كان يستحق نتيجة أفضل من الخسارة عطفا على الأداء الذي  قدمه..وبرر ستيفن خسارة منتخبه بالأخطآء التي أرتكبها وأثرت عليه بيد أنه آبدى إرتياحه لأدائه مشددا على أن هدفه في التصفيات هو زيادة خبرة لاعبيه الذين لايلعبون بصفة أساسية في أنديتهم كما أن فترة أعدادهم للتصفيات كانت قصيرة ولم تتجاوز الثلاثة أسابع.

وإضاف أن لاعبي المنتخب الهندي الأولمبي يملكون مستقبلا جيدا ولكن عليهم بالمزيد من العمل الجاد لتطوير مستوياتهم..

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي