استاد الدوحة
كاريكاتير

باريس ولوس انجليس تقتربان من ضمان استضافة الألعاب الأولمبية

المصدر: وكالات

img
  • قبل 1 سنة
  • Tue 11 July 2017
  • 5:23 PM
  • eye 600

اقتربت باريس ولوس أنجليس من ضمان استضافتهما دورة الألعاب الأولمبية الصيفية، بعدما قدمت المدينتان المرشحتان لاستضافة نسخة 2024، ملفهما الثلاثاء أمام اللجنة الأولمبية الدولية، قبيل مصادقة متوقعة للأخيرة على تصويت مزدوج لدورتي 2024 و2028.

وقدم مسؤولون في ملف ترشيح كل من المدينتين الساعيتين لاستضافة الألعاب للمرة الثالثة، عرضا أمام أعضاء اللجنة الاولمبية في مدينة لوزان السويسرية، قبيل ساعات من مصادقة تاريخية قد تضمن منح المدينتين شرف استضافة الألعاب، خلال اجتماع الجمعية العمومية للجنة المقرر في 13 سبتمبر المقبل في مدينة ليما بالبيرو.

وتأمل اللجنة من خلال التصويت المزدوج، وهي خطوة اعتمدت للمرة الأخيرة عام 1921، في ضمان عدم خسارة ترشيحين كبيرين، لاسيما في ظل احجام عدد من المدن الكبرى في العالم عن التقدم لاستضافة الألعاب، نظرا الى كلفتها المالية والتنظيمية المرتفعة.

وفي حين شددت باريس على انها مرشحة لدورة 2024 فقط، وسط دعم ومشاركة شخصية من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، يسود اعتقاد ان لوس انجليس مستعدة لقبول الانتظار أربعة أعوام اضافية.

على رغم ذلك، أكد عمدة المدينة الاميركية إيريك غارسيتي الثلاثاء "اننا ننافس على سنة 2024"، مضيفا في الوقت نفسه ان لوس انجليس تترقب قرار اللجنة الاولمبية بشأن التصويت المزدوج.

وأضاف "لوس انجليس مستعدة لتنظيم الألعاب بعد شهرين اذا ما طلب منها ذلك، أو حتى بعد عقدين، لان كل شيء جاهز بالنسبة إلينا".

وتابع "لا يمكن ان تطلب شيئا، وفي حال لم تنله، تقوم بالانسحاب".ولقيت تصريحات غارسيتي في لوزان صدى لدى الرئيس الاميركي دونالد ترامب الذي كتب عبر حسابه على موقع "تويتر"، "نعمل جاهدين لاحضار الألعاب الأولمبية الى الولايات المتحدة. تابعونا!"، من دون ان يشير صراحة الى سنة 2024.

 

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي