استاد الدوحة
كاريكاتير

ريال مدريد يكتسح الاهلي السعودي بسداسية في الكاس الدولية

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 2 سنة
  • Tue 24 January 2017
  • 11:27 AM
  • eye 587

خرج ريال مدريد بانتصار كبير من مواجهته الأولى ببطولة الكاس الدولية التي جرت مساء اليوم الأربعاء على حساب منافسه الاهلي السعودي بسداسية مقابل هدف وحيد ليضع اول ثلاث نقاط في رصيده بالبطولة.

 

وكان الريال قد انهى الشوط الأول بالتقدم بثنائية نظيفة، ثم أضاف رباعية بالشوط الثاني مقابل هدف شرفي سجله الاهلي السعودي.

 

وبقراءة للمواجهة فما ان بدأ الشوط الأول إلا وباشر ريال مدريد سيطرته على مجريات المواجهة بالطول والعرض فارضا افضليته الواضحة امام منافسه الأهلي السعودي الذي وجد صعوبة كبيرة في مجاراة شباب الفريق الملكي الإسباني الذين صالوا وجالوا في كل مساحات وأروقة ملعب المواجهة في حين اكتفى شباب الأهلي السعودي بمحاولة مجاراة منافسيهم فقط دون ان يتجرأوا على الأخذ بزمام المبادرة والتقدم لمهاجمتهم عدا في محاولات هجومية خجولة لم تكن مكتملة.

 

وكنتاج للتفوق الجلي للاعبي الريال خلقوا العديد من فرص التسجيل بفضل تفوق لاعبي وسط الميدان وتحديدا كارلوس الجارا وجوزي فرنانديز ومعهم ميركيا الاكساندرو وبلال كاندوسي وصانع اللعب الهداف ميجويل بيريز، وبرزت الهجمات الريالية من العمق بفضل هذا الخماسي، وكذا من الطرفين عند القائد الخاندرو زكري ودانيل رودريجيز، وبالرغم من سيطرة الريال إلا ان لاعبيه لم يستفيدوا إلا من فرصتين سجلوا خلالها هدفين بواسطة الموهوب رقم 10 ميجويل بيريز، كان الأول عند دق 17 حينما تقدم من منتصف الملعب مراوغا كل من قابله قبل مواجهته للحارس عبد الرحمن الصانبي ووضعه للكرة في المرمى، فيما كان الثاني من ركلة حرة سددها من خارج منطقة الجزاء قوية في المرمى.

 

وبدأ ريال مدريد الشوط الثاني كما الأول وسريعا ما عزز تقدمه بهدف ثالث سجله الظهير الأيسر المتقدم دانيل رودريجيز بتسديدة يسارية قوية عند دق 51.

 

وبرزت اول فرصة تسجيل للاعبي الأهلي مع دق 53 من ركلة حرة حولها برأسية فارس الخوريني بجانب المرمى، تبعتها هجمة وفرصة اخرى لم يستفد منها، وسريعا ما رد الريال بهجمة انتهت بتمريرة لميجويل انهاها الموهوب بلال كاندوسي بتسديدة عادت من قائم المرمى.

 

وبدا ان الاهلاوية يحاولون التقدم للأمام، غير ان منافسيهم استمروا في هجومهم وكادوا يسجلون هدفا رابعا مع دق 61 لولا تدخل القائم والحارس الصانبي، ورد الأهلي بهجمة خطرة افسدها تدخل الحارس ديجو سواريز.

 

ولجأ بعدها مدرب الريال الفارو بنيتو لإراحة افضل لاعبيه اولهم صاحب الهدفين ميجويل ثم توالت التغييرات والزج بالبدلاء وقابله تغييرات من مدرب الاهلي مهدي الصيفي.

 

وكنتاج للتحركات الاهلاوية كان تقليص النتيجة عند دق 74 بهدف من ركلة ثابتة حولها برأسية للمرمى قلب الدفاع عبد الله فضايلي.

 

ووسط كر وفر عاد الريال ليسجل هدفه الرابع عبر لاعبه البديل جوزي ديل مع ق 84، ثم عزز بدلاء الريال تقدمهم بهدفين خامس وسادس عند دق 91 و 93 سجلهما انطونيو مانويل وجوزي ديل لتنتهي المواجهة بخسارة ثقيلة بسداسية للاهلي السعودي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي