استاد الدوحة
كاريكاتير

الذوادي من برلين : حققنا تقدماً برعاية العمال في الميدان

المصدر: عبد العزيز ابو حمر

img
  • قبل 1 سنة
  • Wed 28 June 2017
  • 11:23 PM
  • eye 439

أكد السيد حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث على استمرار تحقيق تقدم في مجال رعاية العمال استعدادا لنهائيات كأس العالم لكرة القدم خلال هذا الأسبوع في برلين.

وفي إطار حديثه عن عمليات التفتيش الناجحة في مواقع العمال والمشتركة بين اللجنة العليا ومنظمة بي دبليو آي، توجه الذوادي بالحديث إلى مجموعة واسعة من المشاركين باعتباره متحدثا رئيسيا في حملة بي دبليو آي الرياضية الدولية من أجل العمل الكريم: الهجرة الرياضية نيكسوس، وحملات التفتيش على العمال. وقد أشادت عدة منظمات عمالية رائدة مشاركة في المؤتمر، بالتزام قطر ومقاربتها الشفافة لرعاية حقوق العمال، مثل إشارة اتحاد العمال السويسري ’أونيا‘ إلى أنه تم تحقيق ’تقدم كبير‘ في مواقع كأس العالم 2022.

وقال الذوادي أمام حشد المشاركين في المؤتمر من شتى أنحاء العالم: "إني أعتبره إنجازا أن أتيحت لي فرصة التحدث إلى هذا الجمع اليوم."

"إنه نموذج للطريقة التي يمكن بها للحوار والشفافية والقيم المشتركة أن تؤدي إلى تحقيق تقدم ملموس بالرغم من العقبات. وقد عمل الأمين العام يوسون بلا كلل أو ملل معنا لبناء شراكة تقوم على روح الالتزام بالقيم المشتركة التي أشرت إليها، مؤكدا أن العمال يحظون بالاحترام ويلقون العناية والالتزام بفتح الحوار والتبادل الصريح لوجهات النظر."

وبحضور تشكيلة متنوعة من المنظمات مثل ’هيومن رايتس ووتش‘ و آي أل أو، وآي جي باو (الألمانية)، ويونايت (البريطانية) وأونيا (الإسبانية) ونيدلون (الأمريكية)، وبايرن ميونيخ، وغيرها، فقد تحدث الذوادي عن أهمية الدور الذي تتميز به أول نهائيات لكأس العالم لكرة القدم تقام في العالم العربي، في مجال إحداث التغيير المستدام.

"لقد ساهمت كأس العالم في إيجاد بيئة تساعد على إبرام اتفاقية ناجحة بين اللجنة العليا وبين بي دبليو آي. ومن شأن ذلك أن يبرز رؤيتنا. إنها منصة للتقدم والجمع بين الشعوب من جميع قطاعات المجتمع الدولي. وذلك ما تؤمن به دولة قطر وتسعى إليه. جمع الشعوب من مختلف الفئات، ووجهات النظر، والثقافات، والسعي إلى تنفيذ رؤية تقدمية تقوم على الإرث."

وفي خلال تقديمه للذوادي باعتباره متحدثا رئيسيا في المؤتمر، قال أمبيت يوسون، الأمين العام لمنظمة بي دبليو آي: "إن هذا المؤتمر يتعلق بالكيفية التي يمكننا بها أن نستمر في حماية المهاجرين في سياق البطولات الرياضية الكبرى. وتتمثل أجندتنا في ضمان أن يتم العمل في ظروف تتميز بالكرامة خلال الاستعدادات لمثل هذه البطولات، وخاصة في مشاريع تشييد الملاعب. لقد قطعنا شوطا طويلا، وانتقلنا من مرحلة القيام بالحملات إلى التفاوض، وإلى إبرام اتفاقيات ملموسة. وقد أصبح العمل الكريم الآن جزءا لا يتجزأ من البطولات الكبرى."

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي