استاد الدوحة
كاريكاتير

أكاديمية أسباير توقع اتفاقية شراكة لتطوير الدوري الهندي الممتاز

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 1 سنة
  • Thu 22 June 2017
  • 3:25 PM
  • eye 818

وقعت أكاديمية أسباير اليوم الخميس اتفاقية مع نادي دلهي دايناموس المنتمي للدوري الهندي الممتاز لكرة القدم بهدف الارتقاء بمستوى اللعبة وتطويرها.

وتتيح هذه الشراكة للنادي الاستفادة من الخبرات الفنية والإدارية لأكاديمية أسباير الرائدة عالميًا في مجالات التوجيه والتدريب واكتشاف المواهب والعلوم الرياضية، الأمر الذي يخدم مساعي النادي الحثيثة نحو تحقيق المزيد من النجاحات على أرض الملعب.

وبموجب الاتفاقية، ستقوم أكاديمية أسباير بإرسال المدربين والمحللين ومكتشفي المواهب إلى دلهي بالهند للمساعدة على تطوير المواهب الحالية وتعزيز أفضل الممارسات في مجالات التدريب والتطوير واكتشاف المواهب وبرامج تنمية الناشئين المختلفة بما في ذلك مدارس كرة القدم الشهيرة ومركز تنمية المواهب والأكاديمية الداخلية التابعة لنادي دلهي دايناموس.

شراكة طويلة الأمد

ومن المتوقع أن يبدأ العمل في تنفيذ بنود هذه الشراكة طويلة الأمد بشكل مباشر، حيث من المقرر أن تصل مجموعة من مدربي أكاديمية أسباير إلى دلهي في القريب العاجل.

وفي السياق ذاته، أعلنت أكاديمية أسباير ونادي دلهي دايناموس عن أن الناشئين المتأهلين سيكون بإمكانهم المشاركة في "برنامج أسباير الداخلي" والذي يمنح اللاعبين الشباب فرصة التمرن والدراسة باكاديمية أسباير الرائدة عالميًا.

وستوفر تلك المبادرة للمواهب الكروية الشابة فرصة الاحتكاك بعدد من أفضل المدربين العالميين والتدرب بين مرافق رياضية تضاهي مثيلاتها في كبرى الأندية العالمية كريال مدريد، وبرشلونة، وبايرن ميونيخ، بما يسهم في تسريع تطور اللاعبين بشكل خاص وكرة القدم الهندية بشكل عام.

وستتيح الشراكة أيضًا لأكاديمية أسباير ونادي دلهي دايناموس لكرة القدم العمل سويًا على صياغة هيكل جديدة لكرة القدم بالنادي لتحسين العمليات وبناء شبكة محلية وعالمية في كرة القدم للنادي الوحيد الذي يحمل اسم العاصمة الهندية.

نقل المعرفة

كما سيقوم الطرفان بتنفيذ نظام لنقل المعرفة بما يعطي نادي دلهي دايناموس إمكانية الوصول لمنهجيات كرة القدم وقدرات التخطيط وتحليل البيانات الخاصة بالأكاديمية، في الوقت الذي تتطلع فيه الأكاديمية والنادي لرفد المنتخب الوطني الهندي بعدد كبير من المواهب الرياضية في المستقبل القريب.

وتعليقًا على توقيع الاتفاقية، قال السيد إيفان برافو، مدير عام أكاديمية أسباير: "إن الدوري الهندي الممتاز يعد واحدًا من أكثر الدوريات الجديدة حيوية وإثارة على مستوى العالم، ونحن نشعر بسعادة غامرة بالتوصل لتلك الشراكة مع أحد الأندية الأكثر نجاحًا في الهند. ويعد الإعلان عن هذه الشراكة اليوم مرحلة هامة بالنسبة للطرفين، فالمؤسستين تجمعهما العديد من الطموحات والقيم المشتركة، وسنرسي معًا الدعائم الأولى لما نأمل أن تصبح فيما بعد شراكة طويلة الأمد في مجال تطوير كرة القدم بين قطر والهند".

وأضاف: "نحن واثقون بأن الأكاديمية تستطيع مساعدة كرة القدم الهندية على التطور في ظل ما تمتلكه الهند من مواهب هائلة، وكذلك المساعدة في الارتقاء بدوري كرة القدم الهندي لمستوى تنافسي ليترك بصمته على الساحة العالمية".

من جهته قال الدكتور أنيل شارما، مالك نادي دلهي دايناموس: " إن الهند وقطر تربطهما علاقات وثيقة، ومن الطبيعي أن تكون هناك شراكة بين المؤسستين في كل من الدوحة ودلهي، وأنا سعيد ومتحمس للشراكة بين نادي دلهي دايناموس وتلك المؤسسة الرياضية المرموقة من أجل المساعدة على تطوير كرة القدم، ليس في دلهي وحسب، ولكن في شمال الهند كذلك".

الدوري الهندي الممتاز

 

وتابع حديثه قائلا: "إن الدوري الهندي الممتاز يتمتع بإمكانات كبيرة، وستساعد مشاركة أكاديمية أسباير على التأكيد على سمعة نادي دلهي دايناموس كأحد الأندية الأكثر حماسًا في الكرة الهندية، وكلتا المنظمتين تحدوهما آمال عريضة ، وسنعمل جاهدين لتوفير الفرص العالمية للمواهب الرياضية الهندية الشابة لتصير كرة القدم اللعبة الأولى في شمال الهند".

الجدير بالذكر أن الدوري الهندي الممتاز لكرة القدم تأسس في عام 2013، ليصبح بعد ذلك أحد أسرع دوريات كرة القدم تطورًا في العالم بمعدل حضور جماهيري للمباريات يبلغ 26 ألف مشجع لكل مباراة وفقًا لموسم عام 2015، وهو ما يعد الأعلى في آسيا وثالث أعلى معدل في العالم بعد الدوري الألماني والدوري الإنجليزي الممتاز.

ومنذ الموسم الاول، نجح الدوري الهندي الممتاز وفريق دلهي دايناموس على وجه التحديد في استقطاب مجموعة من ألمع الأسماء في عالم كرة القدم أمثال أليساندرو ديل بييرو، السفير العالمي للدوري الهندي، وفلوران مالودا، وروبرتو كارلوس، وجون آرني رييسه، وآخرين.ويشار إلى أن تلك الاتفاقية مع نادي دلهي دايناموس هي الأولى من نوعها لأكاديمية أسباير في شبه القارة الهندية وهي استمرار لشبكة عالمية طورتها الأكاديمية مع عدد من الأندية ومن بينها كاس أوبن البلجيكي، وكولتورال ديبورتيفا ليونيسا الإسباني، و انديبندينتي ديل فال الإكوادوري.

 

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي