استاد الدوحة
كاريكاتير

فوساتي : الأوضاع السياسة الحالية زادت اللاعبين اصرارا لتسجيل ظهور مشرف امام كوريا

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 1 سنة
  • Mon 12 June 2017
  • 10:27 PM
  • eye 595

أكد الاورغوياني خورخي فوساتي مدرب المنتخب القطري الاول لكرة القدم ان الأحداث السياسية الاخيرة جعلت عناصر الفريق الوطني اكثر اصرارا وتحفزا لتسجيل ظهور مشرف في المواجهة التي ستجمع العنابي بالمنتخب الكوري الجنوبي غدا في التصفيات المؤهلة الى نهائيات كاس العالم المقبلة في روسيا عام 2018 .

وقال فوساتي خلال المؤتمر الصحفي الخاص بالمواجهة الكورية الذي عقد اليوم بنادي السد : الأزمة الحالية جعلت اللاعبين اكثر اصرارا على تقديم كل ما بوسعهم من اجل بلادهم، لقد عقدوا العزم على بذل قصارى جهدهم على تسجيل حضور مشرف امام المنتخب الكوري الجنوبي والسعي لتحقيق الانتصار .

وأوضح فوساتي الى ان المنتخب القطري سيواجه فريقا قويا جدا ومرشحا فوق العادة من اجل التاهل الى نهائيات كاس العالم المقبلة في روسيا، مؤكدا بانه يعرف قدرات الفريق الكوري جيدا خصوصا على مستوى الزاد البشري المميز بتواجد لاعبين ينشطون في الدوريات الأوروبية الكبرى خلافا الى قيادة فنية خبيرة تتمثل بالمدرب الألماني أولي شتليكيه الغني عن التعريف، بيد ان المدرب الاورغوياني شدد في الوقت ذاته على ان فريقه يملك الثقة الكافية من اجل تسجيل ظهور جيد ولم لا تحقيق الانتصار شريطة تقديم جهود استثنائية .

وأكد فوساتي ان فريقه استعد كما يجب للمواجهة الكورية رغم الصعوبات التي واجهها خصوصا على مستوى اكتمال صفوف الفريق حيث انضم لاعبو لخويا بعد ان أنهوا الاستحقاق القاري المتمثل بخوض غمار الدور ثمن النهائي من دوري ابطال اسيا، مشيرا الى ان التحضيرات الفعلية بدأت مطلع الشهر الجاري بالتزامن من بداية شهر رمضان الكريم ...وأوضح فوساتي الى ان التحضيرات ركزت على الجوانب التكتيكية والبدنية في ان معا خصوصا وان المباراة تأتي مع ختام الموسم الكروي معتبرا انها ليست الفترة المثالية لخوض مواجهة كبيرة بحجم لقاء منتخب قوي مثل كوريا الجنوبية .

وحول فرص العنابي في البقاء طرفا في معادلة التاهل الى نهائيات كاس العالم عن طريق الملحق باللحاق بالمركز الثالث في المجموعة قال فوساتي : صحيح ان فرصنا باتت ضئيلة جدا عطفا على النتائج الاخيرة ووضعيتنا في المجموعة، لكني لا ارى الامر مستحيلا، وربما تكون مواجهة الغد امام كوريا الحنوبية هي التي ستحدد مساراتنا بالبقاء او الخروج نهائيا من التصفيات، الإجابة عن هذا التساؤل قد تكون بعد مباراة الغد التي أتمنى فيها ان نقدم أقصى جهودنا لتحقيق الفوز .

وردا على سؤال استاد الدوحة حول ما اذا كانت هناك أية مخاوف تنتابه من كون حكم مباراة الغد هو نفسه الدي ادار مباراة الذهاب  امام ايران  التي جرت في طهران ..قال فوساتي : 

لم أكن مدرب العنابي آنذاك ولكني رأيت اشرطة الفيديو واعتقد ان الحكم ادار المباراة بشكل جيد ولا اعتقد ان له علاقة بالقرارات التي تم اتخاذها بشأن المشكلة التي حصلت عندما اعتدى الجهاز الفني واللاعبون الايرانيون على لاعبينا ونجم عن ذلك للأسف إيقاف اربعة من عناصر المنتخب القطري وهو الامر الذي اثر علينا قبيل مواجهة الصين ..أتمنى ان يوفق الحكم في ادارةالمباراة ويعطي كل فريق حقه بالقانون .

وحول تأثير غياب سيبستيان سوريا عن لقاء الغد قال فوساتي : سبيتسان لاعب مهم جدا في الفريق، لكن فلسفتي هي أني اعتبر كل اللاعبين بذات الأهمية وبالتالي فان الفريق لا يقف على غياب لاعب بعينه ولدينا البدائل القادرة على تعويض احتجاب اي لاعب مهما كانت قيمته وحجمه .

وأضاف فوساتي : السؤال الاهم هو لماذا غاب سيبستيان عن مباراة كوريا الجنوبية ...لقد نال بطاقة صفراء هي الثانية له وذلك في مواجهة المنتخب الأوزبكي  التي جرت في طشقند بعد اعتراضه على ظلم واضح الحقه الحكم بفريقنا عندما حرمنا من ركلة جزاء واضحة كانت ستكلف اللاعب الذي ارتكب الخطأ الخروج مطرودا بالبطاقة الصفراء الثانية وكانت الأمور ستنقلب رأسا على عقب ...والغريب انها ليست المرة الاولى التي يحرمنا فيها الحكام من ركلة جزاء لقد سبق وان تكرر الامر في مباراة ايران هنا في الدوحة .

ومضى فوساتي ليؤكد بان التحكيم الحق ضررا كبيرا بمسيرة العنابي في التصفيات المونديالية بعد التأثيرات السلبية للقرارات الظالمة في مواجهتي أوزباكستان في طشقند وإيران في طهران.

وأوضح فوساتي في ختام حديثه انه وجهازه المعاون رصدوا المباراة الودية الاخيرة التي خاضها المنتخب الكوري امام العراق وانتهت بالتعادل السابي مشيرا الى ان ما جرى فيها على مستوى التكتيك والتشكيل ليس شرطا ان يتكرر على اعتبار ان المدربين يحاولون استثمار الوديات لتجربة تشكيلات واساليب بديلة .

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي