استاد الدوحة
كاريكاتير

العنابي يفرط في فوز معنوي على الكوري الشمالي وديا

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 1 سنة
  • Wed 07 June 2017
  • 12:17 AM
  • eye 548

 فرط المنتخب القطري الأول لكرة القدم في إنتصار ودي على المنتخب الكوري الشمالي وإنقاد الى التعادل بهدفين لمثلمها في اللقاء الذي جرى اليوم على إستاد جاسم بن حمد بنادي السد  في إطار تحضيرات العنابي لمواجهة المنتخب الكوري الجنوبي الثلاثاء القادم في الدوحة في الجولة الثامنة من منافسات المجموعة الاولى للدور الحاسم من التصفيات الاسيوية المؤهلة الى نهائيات كاس العالم في روسيا عام 2018 .
العنابي ظل الطرف الأفضل طيلة ساعة كاملة من اللعب وإستطاع تسجيل هدفين الأول عن طريق عبد الكريم حسن في الدقيقة 32 عندما تابع تسديدة حسن الهيدوس المرتدة من الحارس واعادها للشباك، فيما سجل البديل اكرم عفيف الهدف الثاني مطلع الحصة الثانية من تسديدة قوية من على مشارف المنطقة في الدقيقة 56 ..بيد ان اداء المنتخب القطري شهد تراجعا كبيرا ما سمح للكوريين بالعودة بداية من هدف التقليص الذي سجله باك نوانغ في الدقيقة 62 قبل ان يعدل البديل كيم سونغ النتيجة في الدقيقة 72 مستغلا خطأ الحارس سعد الشيب ..واكمل المنتخب القطري الدقائق الاخير منقوصا بعد طرد لاعبه محمد موسى إثر نيله إنذارين.
الاورغوياني خورخي فوساتي مدرب العنابي إختار تشكيلا خلا من لاعبي لخويا السبعة الذين شاركوا مع فريقهم في الدور ثمن النهائي من دوري ابطال اسيا معتمدا نهج 3/5/2 مكتفيا بالثلاثي بيدرو وبوعلام خوخي إبراهيم ماجد امام الحارس سعد الشيب، فارضا زيادة عددية في منطقة العمليات وفق ادوار مزدوجة قام بها عبد الكريم حسن ومصعب خضر عبر الرواقين فيما تواجد كسولا كلاعب إرتكاز وحيد خلف رودريغو تباتا علي أسد اللذان تفرغا لصناعة الألعاب وإشغال ثنائي الهجوم مشعل عبد الله وحسن الهيدوس.
المنتخب القطري إحتاج لبعض الوقت قبل إظهار الإنسجام والتناغم في الاداء، ليستغل المنتخب الكوري حالة الإرتباك في صفوف العنابي مطلع المباراة ليسجل بداية قوية من خلال سيطرة وإستحواذ ووصول متتالي الى مرمى سعد الشيب من خلال توغلات عبر الاروقة إستثمرا للمساحات التي خلفها مصعب وعبد الكريم حسن عبر الاطراف .
مردود اشبال فوساتي تحسن رويدا رويدا خصوصا بعدما مارسوا ضغطا عاليا على مرمى الضيوف في نصف ملعبهم الامر الذي اثمر عن إستعادة السيطرة في منطقة العمليات ما مكن علي أسد وتباتا من القدرة على صياغة حوار هجومي منسق من منطقة العمليات، فبدت الخطورة تظهر على مرمى  المنتخب الكوري بداية من تلك التسديدة التي أطلقها عبد الكريم حسن بعدما توغل داخل المنطقة سيطر عليها الحارس في الدقيقة 12 قبل أن يسدد تباتا كرة اخرى إثر تمريرة الهيدوس البينية من على مشارف المنطقة ابعدها الحارس لركنية في الدقيقة 23  .
لم يجد المنتخب الكوري بدا من التراجع والإعتماد على الهجمات المرتدة السريعة التي اثمرت سريعا عندما كاد جون تشول أن يضع الضيوف في المقدمة عندما توغل وواجه الشيب لكنه سدد في الشباك الصغيرة في الدقيقة 23 ليأتي الرد العنابي سريعا عبر تسديدة علي اسد التي علت العارضة بقليل في الدقيقة 24 .
تقدم مستحق
ربع الساعة الاخير من المباراة عرف تفوقا ميدانيا عنابيا واضحا خصوصا بعد العجز الواضح للمنتخب الكوري على شن هجمات مرتدة في ظل الضغط الذي مارسه خماسي منطقة العمليات في المنتخب القطري على الضيوف عند فقدان الكرة، فتوالت الفرص المهدرة امام المرمى الكوري أثمنها تلك التي سنحت لمشعل عبد الله عندما  هيا له الهيدوس كرة على طبق امام المرمى المشرع لكنه وضع الكرة فوق العارضة بطريقة غريبة في الدقيقة 30..بيد ان التعويض جاء سريعا عندما توغل الهيدوس وسدد كرة قوية صدها الحارس لتتهادى امام عبد الكريم حسن الذي اعادها للشباك بطريقة جميلة هدف السبق للمنتخب القطري في الدقيقة 32 .
ولم يكتف العنابي بالهدف بل واصل ضغطه وهمينته على المجريات بحثا عن المزيد، وكاد تباتا ان يسجل عندما هيأ له الهيدوس كرة نموذجية داخل المنطقة اطلقها قوية مرت بجوار القائم في الدقيقة 40 ..فيما ارسل مصعب خضر كرة عرضية لم يحسن مشعل عبد الله التعامل معها في الدقيقة 43 .
تعديلات وتعزيز  
اجرى فوساتي تغييرين مطلع الحصة الثانية عندما زج بمحمد موسى بديلا لعبد الكريم حسن ونقل مصعب خضر الى الجهة اليسرى، في حين شارك اكرم عفيف بدلا لمشعل عبد الله، ليواصل العنابي هيمنته على المجريات بذات الضغط هجومي الذي ارسه في الشوط الاول و كاد ان يثمر الضغط  مبكرا بتسجيل هدف ثان عندما سدد اكرم عفيف كرة قوية مرت بجوار القائم 47 ثم يكرر تباتا الامر نفسه لكن كرته أرتدت من المدافع في الدقيقة 50 ..قبل ان يعود اكرم عفيف ليسجل الهدف الثاني عندما إستثمر اكرم عفيف خطا دفاعيا وتوغل داخل المنطقة واطلق كرة زاحفة سكنت شبال الحارس ميونغ جوك في الدقيقة 56 .
اربع تغيرات اجراها النرويجي يورن اندرسون مدرب المنتخب الكوري الشمالي بغية تغيير واقع المباراة والتخلص من الضغط الذي مارسه العنابي، ونجح المدرب في تنشيط العمليات الهجومية لفريقه الذي بدى اكثر جراة في التقدم والوصول الى مرمى الشيب الامر الذي اثمر عن تقليص النتيجة عبر اللاعب باك نوانغ الذي إستثمر عرضية البديل كيم سنغ وحول الكرة الى المرمى في الدقيقة 62 .
الكوري يعود
تقليص النتيجة اكسب الكوريون دفعة معنوية كبيرة وصاروا يبحثون عن تعديل النتيجة فإنطلقوا نحو مناطق العنابي فارضين افضيلتهم من خلال سيطرة واضحة وتراجع كبير في مردود العنابي الامر الذي اثمر عن هدف التعادل عندما أخطا الحارس سعد الشيب في التعامل مع كرة اللاعب البديل كيم سونغ لتسكن الشباك في الدقيقة 72 .
فوساتي كان قد تدخل قبل هدف التعادل بغية تنشيط منطقة العمليات فاشرك كريم بوضياف بديلا لتباتا وزج بالمعز علي بدلا من الهيدوس لكن دون طائل في منع الضيوف من العودة الى المباراة، ليواصل المدرب الاورغوياني تغيراته بالزج بلويس مارتن بديلا لكسولا ثم تبعه بإشراك إسماعيل محمد بديلا لعلي أسد .
الدقائق الاخيرة شهدت اثارة وندية وافضلية عددية للمنتخب الكوري بعد طرد محمد موسى إثر نيله إنذارين، فكاد الضيوف ان يخطفوا الإنتصار من رأسية المدافع هيون جين إثر ركلة ركنية لكن الشيب ابعد الكرة بقدمه من على خط المرمى..بالمقابل سنحت للعنابي فرصة قلب المعطيات عندما  إنفرد اكرم عفيف بالحارس الكروي ميونغ لكنه سدد كرة ضعيفة سيطر عليها هذا الاخير لتنتهي المباراة بتعادل بدا مخيبا للمنتخب القطري الذي كان يبحث عن دفعة معنوية قبيل المواجهة الكورية الجنوبية الرسمية.
 
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي