استاد الدوحة
كاريكاتير

استاد الدوحة :المادة 26 تحرر ثنائي العربي العمادي والعريمي والرئيس يتحدث عن "تسوية"!

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 1 سنة
  • Wed 31 May 2017
  • 2:31 PM
  • eye k

انفردت استاد الدوحة بخبر بثه الموقع الإلكتروني في 17 مايو 2017 تحت عنوان: خاص.. العمادي والعريمي يفسخان عقديهما مع العربي..
ومنذ ذلك الحين وبدأت وسائل الإعلام المحلية تتحدث عن هذا الأمر الذي ثبت بما لايدع مجال للشك صحته تماما وبما أوردته استاد الدوحة عبر موقعها الالكتروني من ان الثنائي عبدالله العريمي وعمر العمادي لاعبي الفريق الأول قد فسخا عقديهما مع النادي العربي وذلك بموجب المادة 26 من لائحة انتقالات اللاعبين .
والتزم اللاعبين تماما بالأطر الزمنية في المادة 26 وهي إبلاغ النادي في حال التأخر شهرين عن دفع الراتب، بطلب مستحقاتهما وإمهاله مدة لا تقل عن 10 أيام، ثم خطاب ثاني وإمهال النادي خمسة أيام، وهو ما فعله اللاعبين العمادي والعريمي.
وتشير النقطة التالية في المادة التي تحفظ حقوق اللاعبين إلى إنه إن لم يسدد النادي فإن اللاعب يصبح حرا.
وأشارت استاد الدوحة أيضا إلى ذلك بخبر بثه الموقع الإلكتروني يوم 29 مايو تحت عنوان: فسخ عقد ثنائي العربي ونصف أندية قطر ترغب بضم العمادي.
ولاشك أن إدارة النادي العربي برئاسة الشيخ خليفة بن حمد بن جبر ال ثاني تسعى بكل قوة لحل المشاكل المالية للاعبين قبل انطلاقة الموسم، وهذا لا خلاف عليه.
لكن تصريحات رئيس النادي الأخيرة التي تتحدث عن أن مشكلة لاعبي الفريق عمر العمادي وعبدالله العريمي هي مجرد (مشكلة مالية) يبدو غير صحيحا فقد كانت كذلك قبل الإجراءات القانونية الخاصة بالمادة 26.
وتصريحات رئيس النادي تبدو غير صحيحة لأنها أيضا تتناقض مع معلومات من مصادر استاد الدوحة  التى تؤكد بأن اللاعبين الإثنين يطالبان (بتفاوض جديد) وتعاقد جديد بعد الحصول على مستحقاتهما السابقة ليس هذا فقط بل إن هذه المصادر تؤكد إنه وعلى الرغم من خصوصية اللاعبين وارتباطهما بالنادي إلا أن البدائل الأخرى تسير في مسار مختلف وهي الانتقال لنادي آخر.
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي