استاد الدوحة
كاريكاتير

لاودروب يحدد طلباته إستعدادا للموسم الجديد وصفقات محلية قادمة

المصدر: ناصر الحربي

img
  • قبل 1 سنة
  • Mon 22 May 2017
  • 11:55 AM
  • eye 718

وضع الدانماركي مايكل لاودروب مدرب الريان الخطوط العريضة للإستعداد للموسم المقبل في اجتماع خاص مع المعنيين بالأمر جرى خلاله الوقوف على أهم القضايا الهادفة لتجاوز اخفاق الموسم المنتهي 2016 - 2107 ودخول الموسم الجديد المقبل 2017 - 2018 بطموح المنافسة على لقب الدوري والبطولات الأخرى.

وأراد لاودروب قبل سفره الى بلاده لقضاء الأجازة السنوية عقب إنتهاء الموسم ترتيب الأوراق بما يضمن دخول الموسم الجديد في أفضل حال بداية من معسكر الإعداد الخارجي الذي يريد ان يدخله وقائمة الفريق مكتملة من اللاعبين المحليين والأجانب أكان من اللاعبين الموجودين أو من اللاعبين الجدد الذين طلب التعاقد معهم لتقوية صفوف الفريق خلال منافسات دوري النجوم المقبل التي ستكون اقوى وأكثر سخونة بعد تقليص عدد الفرق الى 12 فريقا بدلا من 14 فريقا.

ويدرك لاودروب انه سيواجه تحديا كبيرا وسيكون مطالبا بتحقيق الإنجازات بعد اخفاقه وفريقه بالخروج خالي الوفاض من الموسم المنتهي، ولذلك فضل ان يغادر لقضاء الإجازة وهو مطمئن على وضع الفريق وقائمته للموسم الجديد بتحديده للاعبين الذين يريدهم كبدلاء لاولئك الذين سيخرجون من القائمة التي لن تزيد عن 23 لاعبا، وبالتالي فالأمر حاليا عقب الإتفاق على الخطوط العريضة بيد القائمين على الفريق الرياني.

هذا ومن المتوقع ان تشهد الفترة القادمة الإعلان عن بعض الصفقات مع لاعبين محليين تحديدا التي يجري التحضير لها بهدوء بهدف الوصول الى النجاح المطلوب مع اللاعبين الجدد الذين تم الاتفاق مع المدرب لاودروب على السعي للتعاقد معهم تحديدا في المراكز التي تحتاج لها تشكيلة الفريق، والأكيد ان لاودروب سيكون متابعا لما سيجري من تعاقدات حتى عودته من الإجازة قبيل بدء تجمع الفريق في الدوحة ثم المغادرة الى المعسكر الخارجي  الذي تقرر إقامته في هولندا بداية من 20 يوليو وحتى 15 اغسطس المقبل.

وكشفت بعض التسريبات ان بعض اللاعبين المحليين يقتربون من الإنضمام للريان الموسم المقبل ومنهم بعض نجم فريق العربي  خوخي بوعلام وبعض لاعبي الجيش بالإضافة لإستعارة بعض اللاعبين المعارين الذين يبلغ عددهم نحو 11 لاعبا ومنهم حامد إسماعيل المعار للسد الذي قد يجري الاتفاق على إستمراره مع السد مقابل الإبقاء على مصعب خضر.

 

 

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي