استاد الدوحة
كاريكاتير

الدوري الفرنسي: مرسيليا يعود إلى أوروبا وهبوط باستيا ونانسي

المصدر: وكالات

img
  • قبل 1 سنة
  • Sun 21 May 2017
  • 1:01 AM
  • eye 525

عاد مرسيليا للمشاركة في البطولات الاوروبية بعد انهائه الموسم في المركز الخامس اثر فوزه على ضيفه باستيا 1-صفر وتعادل مطارده بوردو مع مضيفه لوريان 1-1، السبت في الجولة 38 الاخيرة من الدوري الفرنسي والتي اقيمت مبارياتها في توقيت واحد.

 

وأسفرت الجولة الاخيرة عن هبوط فريقي نانسي وباستيا وخوض لوريان الثامن عشر ملحق البقاء ضد ثالث الدرجة الثانية تروا.

 

على ملعب "فيلودروم" سجل مرسيليا هدفه الوحيد عن طريق مهاجمه بافيتمبي غوميس اثر عرضية من الشاب مكسيم لوبيز (74)، فرفع الفريق المتوسطي رصيده الى 62 نقطة مقابل 59 لبوردو، فيما تذيل باستيا ترتيب الدوري وهبط الى الدرجة الثانية.

 

وكان مرسيليا، الفريق الفرنسي الوحيد الذي احرز دوري ابطال اوروبا في 1993، قد انتعش العام الحالي بعد شرائه من رجل الاعمال الاميركي فرانك ماكورت وتعاقد الاخير مع المدرب رودي غارسيا.

 

وغاب عن مباراة مرسيليا لاعب وسطه المهاجم ديميتري باييت بسبب الايقاف، فيما خاضها فلوريان توفان بعد استدعائه الى تشكيلة المنتخب الفرنسي.

 

وكان موناكو ضمن احراز اللقب وحجز بطاقة التأهل الى دور المجموعات في دوري ابطال اوروبا، وباريس سان جرمان البطل بين 2013 و2016 المركز الثاني ودور المجموعات ايضا في المسابقة القارية الاولى. أما نيس الثالث، فكان قد ضمن التأهل الى الدور التمهيدي الثالث من دوري الابطال.

 

وفي صراع التأهل لمسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ"، كان ليون الرابع قد ضمن تأهله وانضم اليه السبت مرسيليا.

 

وسينتظر بوردو نهائي مسابقة الكأس التي تجمع سان جرمان مع انجيه في 27 الجاري، لمعرفة مصيره الموسم المقبل. وفي حال فوز سان جرمان، سيتأهل الرابع (ليون) الى دور المجموعات في الدوري الاوروبي، والخامس والسادس الى الدور التمهيدي الثالث. وفي حال تتويج انجيه سيتأهل الى دور المجموعات في الدوري الاوروبي.

 

وفي المباراة الثانية بين بوردو ومضيفه لوريان الذي قاتل بكل طاقته للهرب من الهبوط الى الدرجة الثانية، سجل للاول السنغالي يونس سانخاريه (7) وللوريان فنسان لوجوف (69).

 

ويلعب لوريان الثامن عشر في ملحق من مباراتي ذهاب واياب مع تروا ثالث الدرجة الثانية والتي تأهل منها ستراسبور واميان الى الدرجة الاولى.

 

وحقق موناكو المتوج بطلا للمرة الاولى منذ 17 عاما والثامنة في تاريخه فوزه الـ12 على التوالي على ارض رين 3-2، فعادل رقم سان جرمان بتحقيقه فوزه الثلاثين هذا الموسم.

 

وسجل لفريق المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم البرازيليون فابينيو (42) وجيمرسون (48) وجورج (78)، ولرين اداما دياخابي (69 من ركلة جزاء و90).

 

واستضاف سان جرمان كاين السابع عشر في مباراة هامشية للاول، انتزع فيها الثاني تعادلا قاتلا 1-1 ونجا من الهبوط.

 

وسجل لسان جرمان ادريان رابيو (13) وعادل روني رودلان متأخرا (90) بعد اهداره ركلة جزاء في الدقيقة 75.

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي