استاد الدوحة
كاريكاتير

فيريرا: من الصعب مجاراتنا عندما نلعب بأسلوبنا المعتاد

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 2 سنة
  • Sun 14 May 2017
  • 11:29 PM
  • eye 514


 أعرب البرتغالي جوزفالدو فيريرا مدرب عن سعادته الكبيرة بالفوز على الجيش بهدفين  دون رد  في المباراة التي أقيمت بين الفريقين مساء اليوم ضمن منافسات الدور نصف النهائي لكاس الأمير 2017 والتأهل لملاقاة الريان في المباراة النهائية يوم الجمعة المقبل.

وقال فيريرا: أنا سعيد جدا بالتأهل إلى المباراة النهائية للعام الثاني على التوالي منذ أن تقلدت مسؤولية تدريب السد وهي سادس مباراة نهائية له في البطولة على التوالي ولا يوجد أي فريق قطري آخر حقق هذا الإنجاز، ولكن سوف نكون سعداء أكثر يوم الجمعة إذا فزنا على الريان.


وشدد المدرب البرتغالي على أن فوز فريقه  كان مستحقا جدا وكان بإمكانه أن يحققه بأكثر من هدفين نظيفين لأنه صنع العديد من الفرص السانحة للتهديف إلا أنه لم يستغل معظمها.


وأوضح قائلا: كانت المباراة بين الفريقين جيدة على العموم، وقد واجهنا منافسا قويا يتوفر على لاعبين جيدين وقادرين على إحراز الأهداف في اي لحظة، ولذلك كانت المباراة صعبة منذ بدايتها وإلى غاية نهايتها.


وتابع: عندما عدنا في الشوط الثاني إلى اللعب بأسلوبنا المعتاد الذي يصعب معه على أي فريق كيفما كان أن يجارينا في اللعب وأن يتحمل ضغط هجومنا ونجحنا في افتتاح باب التهديف قبل أن نضيف الهدف الثاني و صنعنا أيضا عدة فرص أخرى للتهديف.


 وأشار جوزفالدو فيريرا أنه لاتوجد أي مشكلة بينه وبين لاعبه الجزائري بغداد بونجاح مشددا على أن العلاقة بينهما جيدة عكس ما قد يتصور للبعض، وأكد بالقول: أنا كمدرب  للسد أعمل من من أجل أن ينجح  بغداد في أداء مهمته وأساعده على إحراز الأهداف في المباريات.


وتطرق فيريرا إلى المباراة النهائية قائلا: نعرف قوة الريان، وآمل أن تكون المباراة التي سوف نخوضها معه جميلة ومميزة وأن يقف الحظ فيها إلى جانبنا من أجل التتويج بكأس الأمير وتحقيق الثنائية بعد التتويج قبل أيام قليلة بكأس قطر.


كما تحدث مدرب السد عن موضوع اختفاء نادي الجيش من الساحة الكروية القطرية بعما تقرر دمجه مع نادي لخويا من أجل تكوين ناد جديد تحت مسمى نادي الدحيل اعتبارا من الموسم المقبل 2017-2018، وقال: كان الجيش فريقا صعبا ومنافسا متميزا وأعتقد أن دوري النجوم سوف يخسره كثيرا لأنه كان يثري  المنافسة، كما أن تقليص عدد أندية دوري النجوم (من 14 إلى 12 فريقا الموسم المقبل) سيؤدي إلى  انخفاض عدد المباريات الملعوبة فيه ولذلك سوف تصبح المسؤولية أكبر والمباريات أكثر تنافسية.
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي