استاد الدوحة
كاريكاتير

لموشي : نتمنى ان لا تكون مواجهة السد الظهور الأخير للجيش

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 2 سنة
  • Thu 11 May 2017
  • 3:49 PM
  • eye 659

أكد صبري لموشي مدرب الجيش ان مواجهة السد في نصف نهائي النسخة الخامسة والاربعين من كاس الامير والتي ستقام الأحد على إستاد جاسم بن حمد ربما تكون الاخيرة لفريقه الذي سيعرف الدمج مع لخويا تحت مسمى الدحيل إعتبار من الموسم المقبل، متمنيا ان يواصل فريقه التواجد في البطولة الغالية عبر الإنتصار على السد والعبور الى المباراة النهائية .
وقال لموشي في المؤتمر الصحفي الخاص بنصف النهائي والذي عقد اليوم في نادي السد: ربما تكون المباراة الاخيرة للجيش لكن اتمنى ان لا يحث هذا  رغم يقيني باانا نلعب امام افضل فريق في قطر وهو الذي لم نقو على الإنتصار عليه في مواجهات الموسم الحالي وبالتالي فإن مهمتنا تبدو صعبة، لكنا نريد ان نحاول من خلال بذل اقصى جهد ممكن من اجل الفوز والعبور الى المباراة النهائية .
وأوضح لموشي الى ان فريقه ربما يكون قادرا على قلب المعطيات ورفض تفوق السد، مستعيدا سيناريو المباراة الاخيرة التي جمعتهما في نهائي كاس قطر، مؤكدا بان الجيش قدم عرضا طيبا للغاية في النصف الاول، بيد انه ارتكب اخطاء في الشوط الثاني كلفته الخسارة.
وقال لموشي: وجب نتفادى الاخطاء التي ارتكبناها في المباراة الاخيرة لان المنافس يعرف كيف يتسثمر الاخطاء بشكل جيد، الفوز يتطلب منا تقديم اداء مثالي من جميع الجوانب، اللاعبون يملكون الدوافع من اجل إستثمار الفرصة الاخيرة لهذا الكيان كي يحقق لقب كاس الامير، قد لا تكون الفرصة هي الاخيرة بالنسبة للاعبين لكنها الاخيرة بالنسبة للنادي .
 
 واضاف لموشي : وضعنا لا يبدو طبيعيا بطبيعة الحال، فالحديث الآن عن مواجهة ربما تكون الاخيرة، نحاول قدر إستطاعتنا ان نجعل آخر ظهور للفريق مثاليا، خصوصا والحديث هنا عن كاس الامير التي تحظى باهمية بالغة هنا بإعتبارها البطولة الاهم بالنسبة للجميع .
 
وأوضح لموشي الى أن العرض الذي قدمه الفريق امام ام صلال كان مقنعا، لكنه من وجهة نظره لا يكفي كي يمنح الجيش الإنتصار في نصف النهائي على إعتبار ان السد ليس ام صلال .
وابدى لموشي إعتزازه بالفترة التي قضاها على راس الإدارة الفنية للجيش وحقق فيها نتائجا طيبة ابرزها بطولة كاس قطر ووصافة الدوري والوصول الى نصف نهائي دوري ابطال اسيا، مبديا فخره بان كل اللاعبين المتواجدين في صفوف فريق الجيش مطلوبين في جل الاندية القطرية الامر الذي يؤكد على القيمة الفنية الكبيرة التي يتمتعون بها، ضاربا المثل في عديد اللاعبين خصوصا الشباب منهم على غرار أحمد معين الذي وصفه باللاعب الجيد القادر على ان يكون مستقبل الكرة القطرية متمنيا ان يراه لاعبا في صفوف العنابي المشارك في نهائيات كاس العالم المقبل 2022 التي تستضيفها قطر .
بدوره اكد أحمد معين لاعب الجيش ان مواجهة السد في نصف نهائي كاس سمو الامير ستكون تحديا كبيرا خصوصا وان فريقه لم يفز على السد هذا الموسم، مبديا عزمه وزملاؤه على الإنتصار والعبور الى المباراة النهائية حتى لا تكون مواجهة نصف النهائي هي الاخيرة للجيش ، مشيرا الى ان الطموح اكبر من مجرد العبور الى المباراة النهائية بل الفوز باللقب .
واوضح معين ان قرار مشاركته في المباريات يعود دوما الى الجهاز الفني، مشيرا الى ان يطمح دائما الى التواجد مع الفريق لكنه يمتثل دوما لقرارات المدرب.

التعليقات

مقالات
السابق التالي