استاد الدوحة
كاريكاتير

لجنة الفرجان في أسباير تسعى لتنظيم بطولة خليجية

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 1 سنة
  • Mon 08 May 2017
  • 4:33 PM
  • eye 420

 

لجنة الفرجان في أكاديمية أسباير، مازالت تعمل وتجتهد لاداء المهمة التي وجدت من أجلها وقبل ان يكتمل العقد الاول من عمرها، ها هي ثمار عملها تظهر لكل مراقب ومتابع رغم ان القائمين عليها لا يفضلون التهويل والمبالغة في الحديث عما حققوه وانما تركوا ذلك لكل متابع منصف.

"استاد الدوحة" التقت رئيس اللجنة السيد ناصر سالم المانع ليتحدث عن اللجنة حاضراً ومستقبلاً، وليسلط الضوء على همومها وطموحاتها.

بداية، قال المانع: صيف عام 2008 شهد انطلاقة اللجنة بتنظيم المسابقات على ملاعب الفرجان بالدولة، وأول مسابقة تم تنظيمها بطولة الفرجان تحت 15 عاما بملعب الفرجان بأم صلال محمد بمشاركة 10 فرق وبطلها فريج الريان.

وأضاف: لقد حرصت اللجنة على ترتيب الفرق وزيادة فرق الفرجان وتشجيعهم على المشاركة بالمسابقات، حيث اجتهدت اللجنة بنشر فكرة مسابقات الفرجان بالسنة الأولى وتعريف الشباب باللجنة وفي السنة الثانية نشر القوانين والتعليمات للمشاركة بالمسابقات بأفضل صورة من تشجيع الفرق على الزي الموحد والحرص على تثبيت أسماء الفرق بناءً على اهل المنطقة لخلق تحد بين الفرق والمنافسة على المسابقات، ووصل عدد الفرق التي شاركت بمسابقات لجنة الفرجان حتى تاريخه إلى 134 فريقا.

إنجازات لجنة الفرجان

ونسأل السيد ناصر المانع عن الانجازات التي حققتها اللجنة في سنوات عمرها.. فقال:

الحمدلله، بفضل الله حققت اللجنة إنجازات كثيرة ومن أبرزها تنظيم 37 مسابقة متنوعة و8 مسابقات لدوري فرجان قطر والبطولات المصاحبة لها الى جانب إدارة مسابقة كتارا لكرة القدم الشاطئية 6 سنوات ونستعد إن شاءالله لتنظيم السابعة هذه السنة بشهر رمضان.

كما قمنا بإدارة بطولة فنادق الدوحة لعدد 3 مسابقات وتنظيم وادارة مسابقات شاطئية بمهرجان البحري نسختين واتحاد كرة القدم الشاطئية نسختين. الى جانب تنظيم أول دوري فرجان قطر على مستوى منطقة الخليج، حيث تعد المسابقة الرئيسية التي تمتد لفترة ما بين 6 و7 شهور، وتجمع الدوري وكأس السوبر وكأس المربع الذهبي وكأس فرجان قطر.

كما لا ننسى اننا عملنا ورشة تدريب لحكام الفرجان تحت إشراف الحكم الدولي السابق جمعة العلي، كما ان عددا من المنظمين والحكام التحقوا بالأندية كمدربين وإداريين.

فرجان لول

وماذا عن إيقاف مسابقة مجالس "هل قطر" واستبدالها بفرجان لول؟ 

في عام 2015 نظمت اللجنة مسابقة جديدة بمناسبة اليوم الوطني للدولة التي كانت بطولة مجالس هل قطر 2015 والمخصصة فقط للقطريين والتي أقيمت على ملعب الفرجان بالدحيل الشمالي وحقق البطولة مجلس عبداللـه الخالدي، والنسخة الثانية تم إلغاؤها بعد الوقفة الحكيمة من سمو الأمير المفدى تضامنا مع الشعب السوري، وسوف تستبدل اللجنة مسابقة مجالس هل قطر إلى مسابقة جديدة سوف تنظمها اللجنة تحت مسمى (بطولة فرجان لول) التي سوف تقام على الملاعب الرملية وبنظام فرجان لول بجميع تفاصيلها، وستكون سنوية إن شاءالله بشهر ديسمبر بمناسبة اليوم الوطني للدولة.

 عمل واجتهاد

وما هي سمات عملكم؟ 

نحرص على تطوير العمل باللجنة في كل جانب وليس فقط بالتنظيم والتحكيم، حيث ان فكرة الفرجان تعتمد على العمل الذاتي ومن أبرز أعمال اللجنة صناعة الأهداف الخاصة للمسابقات وبإشراف السيد سامر أحمد زايد الذي يبذل جهدا كبيرا في تذليل الصعاب، وتم تصميم وصناعة استاند خاص لتصوير مباريات الدوري بارتفاع مناسب وتم تصميم وصناعة دكة الاحتياط بعمل رائع ومؤخرا تم عمل قاعدة خاصة لشاشة عرض النتائج لمباريات الدوري، وهذه الأعمال لم تقم إلا انطلاقا من عشق الشباب وشغفهم بتنظيم مسابقات الفرجان منذ عام 1991.

وبعد نجاح الدورة التدريبية الأولى للحكام.. هل تخططون لاقامة للثانية بشكل أوسع؟

بلا شك، تحرص اللجنة على تدريب حكام اللجنة على إدارة المباريات بأفضل صورة وخاصة ان حكام اللجنة ليسوا ضمن الحكام المسجلين ضمن اتحاد كرة القدم، وتحرص اللجنة على إيجاد حكام من الفرجان لتشجيعهم على التحكيم وإدارة المباريات والفعاليات الرياضية، وقد وصل عدد الحكام الذين ساهموا بإدارة المسابقات حتى الان إلى 47 حكما، وستنظم اللجنة بالتعاون مع الحكم الدولي السابق جمعة العلي الدورة الثانية الموسعة حيث تكون نظرية وعملية لفترة 5 أيام بأكاديمية أسباير، استعدادا للموسم الجديد من بداية الصيف القادم بشهر أغسطس بتنظيم مسابقة خماسي الفرجان لكرة قدم الصالات الثانية 2017.

دوري فرجان قطر

وكيف هي رؤيتكم لتنظيم دوري فرجان قطر؟

الحمد لله وبفضله نجح دوري فرجان قطر بوضع بصمة رائعة بين الفرق المشاركة والتي تحرص على المشاركة كل موسم، ووصل عدد الفرق هذا الموسم إلى 12 فريقا، وتحرص اللجنة على إيجاد ملعب بالدوحة بعد 6 مواسم بملعب الفرجان بمنطقة الذخيرة، حيث انطلق الدوري بنسخته الأولى والثانية بملعب الفرجان بمنطقة مدينة خليفة الشمالية، إلا إن سوء أرضية الملعب قبل الصيانة الأخيرة اضطرنا لتحويل الدوري إلى ملعب الذخيرة ولقينا ترحيبا من أهل المنطقة لإقامة المسابقة الرئيسية بلجنة الفرجان بالذخيرة والشكر موصول للسيد سلمان حمد المهندي الذي ساهم بشكل كبير في تذليل الصعاب طول فترة المسابقة التي تمتد إلى 6 شهور واكثر.

كما تحرص اللجنة للعودة إلى الدوحة وهذا لبعد المسابقة على الجميع المنظمين والحكام والفرق المشاركة التي تحرص على المشاركة، واللجنة تضع نصب عينها سلامة اللاعبين والمنظمين بالمسابقات وتتمنى العودة للدوحة ولكن ينقصنا بعض التجهيزات إن توفرت وبها نستطيع تحويل الدوري من الذخيرة إلى الدوحة، خاصة ان هناك فرقا كثيرة راغبة بالمشاركة بالدوري إلا إن رغبتهم تصطدم بعقبات عديدة تمنعها من المشاركة بالدوري كل موسم.
مسابقات قادمة

وماذا عن قادم المسابقات؟

دائماً تحرص اللجنة على تنظيم الجديد بلعبة كرة القدم، ومن أبرز المسابقات القادمة الجديدة إن شاء الله، بطولة هل قطر فوق 40 سنة بشهر رمضان والتي تعد مسابقة بنظام الخماسي لكرة القدم على العشب الطبيعي، ونستعد لتنظيم أول مسابقة لتحدي الفرجان لكرة القدم الرباعية 2017 بأفكار جديدة وأسلوب جديد لحماس الفرق واللاعبين بالمسابقة والتي سوف تنطلق إن شاء الله بشهر رمضان.

وجديد اللجنة بطولة فرجان لول الرملية بمناسبة اليوم الوطني للدولة، ودوري فرجان قطر لفئة الشباب بعد نجاح دوري فرجان قطر لفئة الكبار ولله الحمد، وهذه فرصة رائعة للشباب تحت 21 عاما وسوف يتم تسجيل فقط 8 فرق بنسختها الأولى، وفي حال نجاح الفكرة سوف ندرس زيادة عدد الفرق والتي سوف تقام بنظام الدوري من قسمين والمسابقة المصاحبة لها فقط مسابقة واحدة تحت اسم كأس فرجان قطر لفئة الشباب، فضلا عن تنظيم مسابقة خاصة لفئة الشباب لكرة القدم الشاطئية بعد نجاحها في سنة 2014 التي نظمناها في كتارا.
تدريب المنظمين

وهل ثمة دورات تنظمها اللجنة لتأهيل وتدريب منظميها لإدارة المسابقات؟

الحمدالله وبفضله وصل عدد المنظيمن المتميزين إلى (8) أشخاص سيكون بإمكانهم إدارة بطولة كاملة بما فيها تسجيل الفرق وإدارة الاجتماعات والإشراف على المسابقة بما في ذلك التحكيم وتنظيم وإعداد كل ما يلزم لختام المسابقة، وهذه من أبرز أهداف اللجنة التي تعد كوادر قادرة على تحمل مسؤولية التنظيم، كما ان الباب مفتوح لجميع من عندهم هواية بإدارة المسابقات خاصة ان المنظم يجب إن يكون هاويا ومحبا للعمل تطوعاً.

وهل بالامكان توسيع رقعة تنظيم المسابقات والبطولات؟

تسعى اللجنة منذ عام 2012 لتنظيم اول مسابقة للفرجان لدول مجلس التعاون الخليجي، وهذا بحكم علاقتنا المتميزه مع فرقنا الخليجية الشقيقة بالفرجان، ونحرص على ان تكون دولتنا الحبيبة السباقة بتنظيم اول بطولة لمجلس التعاون الخليجي للفرجان، وإن شاء الله ترى النور مستقبلا.


 


 


 


 

 

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي