استاد الدوحة
كاريكاتير

برشلونه يحتفظ بالصدارة وريال مدريد يكتسح واتلتيكو يقترب من التاهل 

المصدر: وكالات

img
  • قبل 2 سنة
  • Sat 06 May 2017
  • 11:53 PM
  • eye 883


عزز اتلتيكو مدريد حظوظه بنيل بطاقة التأهل المباشر الثالثة الى دوري ابطال اوروبا اثر فوزه على ايبار 1-صفر السبت في افتتاح المرحلة السادسة والثلاثين من الدوري الاسباني لكرة القدم، واحتفظ برشلونة بالصدارة باكتساحه فياريال 4-1.

ورفع اتلتيكو رصيده الى 74 نقطة، واستفاد من تعادل منافسه اشبيلية الرابع مع ضيفه ريال سوسييداد 1-1 الجمعة في الافتتاح، فتقدم عليه بفارق 5 نقاط قبل مرحلتين من ختام البطولة المحلية.

وتتأهل الفرق الثلاثة الاولى مباشرة الى دور المجموعات في دوري ابطال اوروبا، والرابع الى الادوار التمهيدية.

وكان اتلتيكو حل وصيفا لجاره ريال مدريد في المسابقة الاوروبية الموسم الماضي، وخسر امامه في ذهاب نصف نهائي النسخة الحالية صفر-3 على ان يلتقيا ايابا الاربعاء المقبل على ملعبه فيسنتي كالديرون.

وبدأ ايبار اللقاء بهجوم ضاغط وهدد لاعبوه مرمى الحارس السلوفيني يان اوبلاك عدة مرات في الدقائق العشر الاولى خصوصا عبر الياباني تاكاشي اونوي والقائد داني غارسيا، استطاع اتلتيكو بعد ذلك استيعاب واحتواء فورة ضيفه.

واضاع كوكي اول فرصة حقيقية لاصحاب الارض عندما ارسل كرة مرتدة من الدفاع بجانب القائم الايمن (18)، وقلده البلجيكي يانيك كارساكو بارسال كرة دون عنوان في مواجهة مباشرة وقريبة مع الحارس يويل رودريغيز (31) ففشل رجال المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني في فك شيفرة الدفاع الضيف حتى نهاية الشوط الاول.

وفي الشوط الثاني، نزل فرناندو توريس بدلا من الارجنتيني نيكولاس غايتن فتحرر الفرنسي انطوان غريزمان اكثر في خط الهجوم، لكن الفرص الضائعة توالت حتى الدقيقة 69 عندما توغل الاوروغوياني دييغو غودين وعكس كرة وصلت الى ساوول نيغيز الذي تابعها قوية في شباك يويل.

وكاد توريس يضيف الثاني اثر انطلاقة من القائد غابي (74)، وضاعت على ايبار فرصة اولى لادراك التعادل في الدقيقة الاخيرة اثر ركنية خطرة لم يستغل بالشكل المطلوب قبل ان يبعدها الدفاع ويزيل خطرها (90).

وطرد غودين بالانذار الثاني في الوقت بدل الضائع، وحاول ايبار استغلال الدقائق الاربع الاخيرة فاهدر دافيد خونكا فرصة ثانية للتعادل هي الابرز في اللقاء بعد تدخل من لوكاس في الوقت المناسب (90+4).

كان اتلتيكو فاز 2-صفر في دور الذهاب من الدوري، و3-صفر في ذهاب ربع نهائي الكأس قبل ان يتعادلا ايابا 2-2 على ملعب ايبار الذي مني بخسارة اولى بعد تعادل سلبي مع ديبورتيفو الافيس وفوز على ليغانيس (2-صفر).

- برشلونة يبقى متصدرا وميسي يقترب من تجديد عقده -
على ملعب كامب نو، لعب الارجنتيني ليونيل ميسي دورا رئيسيا في ابقاء برشلونة اسبوعا آخر في الصدارة بعد ان مرر كرة الهدف الاول الى البرازيلي نيمار وسجل الثاني والرابع، رافعا رصيده الى 35 هدفا في صدارة ترتيب الهدافين. 

ولاحت الفرصة الاولى للعملاق الكاتالوني عندما احتسب الحكم لمسة يد ضد الفارو غونزاليز على خط المنطقة وركلة حرة انبرى لها ميسي وامسكها الحارس اندريس فرنانديز، اتبعها النجم الارجنتيني بكرة خطرة وتسديدة من خارج المنطقة (20).

وبعد لعبة مشتركة بين الثلاثي الرهيب بدأها الاوروغوياني لويس سواريز من الجهة اليمنى الى ميسي في اليسرى ومنه الى نيمار الذي كان اقرب الى التسلل فانفرد بالحارس ووضع الكرة داخل المرمى (21) مسجلا هدفه العاشر في البطولة.

وبعد عدة محاولات خطرة من جانب برشلونة، خيم الصمت على مدرجات كامب نو عندما ارسل روبرتو سولدادو الكرة الى الكونغولي الديموقراطي سيدريك بوكامبو خلف الدفاع فهرب من جيرار بيكيه وانفرد بالحارس الالماني مارك-اندريه تير شتيغن وادرك التعادل (32) رافعا رصيده الى 11 هدفا هذا الموسم.

وشهدت الدقائق الاخيرة من هذا الشوط جنونا غير مألوف بدأ عندما ارسل ميسي كرة عرضية امام المرمى من الجهة اليمنى ارتقى لها بيكيه وتابعها برأسه من نحو مترين فاضاع فرصة لا تعوض (39)، وقلده سولدادو بعد سيناريو مماثل وعرضية من الجهة اليسرى ارسلها الايطالي روبرتو سوريانو (40).

وفوت نيمار فرصة لا تتكرر اثر كرة بينية من ميسي تابعها جانبية فانحرفت قليلا عن القائم الايسر (41) قبل ان يمنح ميسي التقدم لاصحاب الارض بتسديدة من خارج المنطقة ارتطمت بقدم مانو تريغيروس واستقرت في اسفل الزاوية اليسرى (45).

وفي الشوط الثاني، تكررت الفرص الضائعة من الجانبين خصوصا برشلونة الى ان تمكن سواريز من تسجيل هدف الاطمئنان اثر تمريرة من سيرجي روبرتو تلاعب على إثرها بالدفاع ثم سدد فصد الحارس الكرة بيده اليمنى لكنها استقرت في المرمى (69)، مسجلا هدفه السابع والعشرين في المركز الثاني.

وعاد الجنون مجددا في ربع الساعة الاخير فاضاع بوكامبو مرتين (74 و77)، ونيمار (76) الذي ابهر الابصار بتحركاته واختراقاته الى ان احتسب الحكم ركلة جزاء اثر لمسة يد من خوامي كوستا نفذها ميسي بنجاح (82).

وبعد المباراة، اكد نائب رئيس النادي الكاتالوني جوردي ميستري ان تجديد عقد النجم الارجنتيني الذي ينتهي في 2018، بات وشيكا "خلال ايام او اسابيع".

واضاف ميستري في تصريح للقناة الثالثة في التلفزيون الكاتالوني "تمديد عقد ميسي اصبح في الامتار الاخيرة. هو سعيد معا ونحن مسرورون بالطبع. آمل ان تسوى الامور خلال ايام او اسابيع".

وامضى ميسي (29 عاما) الحاصل على جائزة الكرة الذهبية لافضل لاعب في العالم 5 مرات، كامل مسيرته مع برشلونة وخاض معه حتى الان 580 سجل خلالها 504 اهداف وبات افضل هداف في تاريخ النادي وتوج معه بدوري ابطال اوروبا 4 مرات (2006 و2009 و2011 و2015).

وكان برشلونة مدد عقدي نيمار وسواريز.

- رباعية لريال في الشوط الاول -
ورفع برشلونة رصيده الى 84 نقطة مقابل 63 لفياريال الخامس، وبقي متقدما بفارق الاهداف على غريمه ريال مدريد الذي اكتسح مضيفه غرناطة 4-صفر حيمعها في الشوط الاول، وقد تكون المباراة المؤجلة لفريق العاصمة مع سلتا فيغو والتي حدد موعدها في 17 ايار/مايو الحالي، فاصلة في حسم الصدارة والصراع على اللقب.

وزار ريال مدريد الذي اشرك مدربه الفرنسي زين الدين زيدان لاعبي الصف الثاني (9 تغييرات بالنسبة الى التشكيلة الاساسية)، شباك الفريق المحلي مرتين في حدود 8 دقائق اولهما اثر تمريرة من لوكاس فاسكيز ومتابعة من قائد منتخب كولومبيا خاميس رودريغيز (3).

واضاف خاميس الثاني اثر متابعة رأسية لكرة رفعها البرتغالي فابيو كوينتراو (11).

وعزز الفريق الملكي تقدمه بهدفين آخرين سجلهما المهاجم الفارو موراتا العائد من يوفنتوس الايطالي بعد ان استغل تمريرتين من البرازيلي دانيلو (30) ومن ماركو اسنسيو (35) رافعا رصيده الى 14 هدفا.

وكاد ريال مدريد ينهي الشوط الاول بسداسية بيضاء، لكن كرة فاسكيز ارتدت من العارضة (42)، واهدر اللاعب نفسه فرصة جديدة بعد تمريرة بينية من الكرواتي ماتيو كوفاسيتش تابعها في جسم الحارس المكسيكي غييرمو اوتشوا ارتدت الى البرازيلي كاسيميرو الذي اطاح بها في العالي من مسافة قريبة (45+2).

وفي الشوط الثاني، اصاب دانيلو القائم الايسر من كرة مرتدة (61)، وتصدى اوتشوا لكرة فاسكيز (65)، واضاع سيرخيو راموس بجانب القائم الايمن (66)، وكذلك موراتا (71) قبل ان يضيع الكاميروني مارتن هونغلا الفرصة الوحيدة لغرناطة (80).

وفاز سبورتينغ خيخون على لاس بالماس بهدف وحيد سجله كارلوس كارمونا (67) فارتفع رصيده الى الى 27 نقطة، لكنه لا يزال في دائرة خطر العودة الى الدرجة الثانية بعد موسمين في الاولى باحتلاله المركز الثامن عشر قبل مرحلتين من النهاية، فيما ضمن الخاسر (39 نقطة) البقاء موسما ثالثا بين النخبة.

ويلعب الاحد الافيس مع اتلتيك بلباو، وفالنسيا مع اوساسونا، وديبورتيفو لا كورونيا مع اسبانيول، وملقة مع سلتا فيغو، وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء ليغانيس مع ريال بيتيس.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- برشلونة           84 نقطة من 36 مباراة

2- ريال مدريد           84 من 35

3- اتلتيكو مدريد     74 من 36

4- اشبيلية           69 من 36

5- فياريال              63 من 36

التعليقات

مقالات
السابق التالي