استاد الدوحة
كاريكاتير

لخويا يهزم الأهلي ويتوج رسميا بلقب دوري النجوم

المصدر: طارق العتريس

img
  • قبل 2 سنة
  • Thu 06 April 2017
  • 8:39 PM
  • eye 822

توج لخويا رسميا بطلا لدوري نجوم قطر للموسم 2016-2017 بعد الفوز الثمين والحاسم الذي حققه على حساب الاهلي بهدفين لهدف في اللقاء المثير الذي اقيم على استاد عبد الله بن خليفة مساء اليوم لحساب الجولة قبل الاخيرة من دوري النجوم، وهذا هو اللقب الخامس للخويا في دوري النجوم.


ورفع لخويا رصيده إلى 62نقطة منفردا بالمركزالاول بعد ان سقط السد في فخ التعادل 2-2 امام السيلية وتوقف رصيده عند 58 نقطة، واصبحت الجولة الاخيرة مجرد تحصيل حاصل، وتوقف رصيد الاهلي عند 27 نقطة ولايزال مهددا  بالمباراة الفاصلة.


والمثير ان الاهلي كان المبادر بالتسجيل في الدقيقة 4 عن طريقة المهاجم علي فريدون ثم ادرك التعادل للخويا اسماعيل محمد في الدقيقة 35، وبعد ان أيقن الجميع بانتهاء اللقاء بالتعادل كان للكوري الجنوبي نام تاي هي رأي آخر ونجح في تسجيل هدف الفوز الحاسم للقب في الدقيقة 95.


وإجمالا فقد دانت السيطرة والافضلية للخويا واهدر لاعبوه عديد الفرص التي اتيحت لهم بينما أجاد الاهلي بالتنظيم الدفاعي و بالواقعية في الاداء و الاعتماد على الهجوم المرتد.

 
وكان الشوط الاول  قد بدأ سريعا من جانب الفريقين و بلا مقدمات ومن المحاولة الاول ينجح فريدون الهداف القناص في تسجيل هدف الاهلي الاول من " الهدية " التى قدمها المدافع خالد رضوان عندما اعاد الكرة بتمريرة قصيرة للحارس قاسم برهان ولم يرفض فريدون الهدية ووضع الكرة بيسراه في المرمى.


وبعد الهدف فرض لاعبو لخويا سيطرتهم على الملعب بالاستحواذ على الكرة والضغط بشدة على مرمى الاهلي، وافتقدت كل المحاولات الهجومية  للخويا للمسة الاخيرة بفضل التنظيم الدفاعي الجيد للاعبي الاهلي بقيادة منتظري ودابنكا والانتشار الجيد للاعبي الوسط عبد المقصود ومحسن اليزيدي وعلي قادري، وتركزت خطورة الاهلي من خلال الهجوم المرتد والسريع عبر الاطراف من خلال الشيخاوي و مشعل  وبينهما فريدون  راس الحربة .


وفي ربع الساعة الاخير تركز هجوم لخويا عبر الاطراف من خلال عفيف واسماعيل محمد الا ان كل الكرات العرضية افتقدت للدقة، ولجأ لخويا إلى حل التسديد من خارج المنطقة، وفي د. 34 كاد يحقق لويس مارتن المراد بتسديدة ارضية قوية بجوار المرمى.


وبعدها مباشرة وفي د. 35 فاجأ اسماعيل محمد الذي انتقل إلى مركز راس الحربة الدفاع الاهلاوي وسجل هدف التعادل للخويا بعد تمريرة امامية في العمق من كريم بوضياف.


وفي د. 40 حاول الاهلي التركيز على الاختراق من العمق عبر خالد رضوان وكاد فريدون يفعلها عندما تحرك واستقبل تمريرة قادري  لولا يقظة برهان الذي خرج من مرماه في الوقت المناسب وأبعد الكرة برأسه.


وفي الشوط الثاني استمر الضغط الهجومي من جانب لاعبي لخويا على الوسط مستغلا تراجع الاهلي للدفاع والاعتماد على الهجوم المرتد.


وفي د. 56 أجرى بلماضي تبديلا لزيادة الفاعلية الهجومية بدخول البرازيلي ادجار كرأس حربة ثان بدلا من خالد مفتاح وعاد عفيف كظهير أيسر، وفي د. 61 أجرى يوسف ادم تبديلا بدخول يونس علي بدلا من  الشيخاوي لإيقاف تفوق لخويا في الوسط باللعب بثلاث محاور " مقصود وقادري و يونس " وانتقال اليزيدي كجناح.


وفي د. 63 أنقذت العارضة فرصة هدف للخويا بالرأسية القوية التي لعبها ادجار من التمريرة العرضية  لاسماعيل محمد، ثم اضاع ادجار فرصة جديدة  بتسديدة من داخل المنطقة ابعدها الحارس عامر الدوسري ولم تجد المتابعة من اسماعيل او المعز.


وفي د. 74 شارك عبد الله عفيفة بدلا من عبدالمقصود واستمر ضغط لخويا الهجومي في ربع ساعة الاخير امام تكتل الاهلي دفاعيا، وفي د. 79 أهدر نام تاي فرصة بتسديدة افتقدت للتركيز من داخل المنطقة، وزادت الاثارة في الدقائق الاخيرة مع استمرارالضغط الهجومي وتوالي اضاعة الفرص حتى جاء المارد الكوري نام تاي ليخطف هدف الحسم في د. 95 ليتوج لخويا بطلا للقب الدوري.
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي