استاد الدوحة
كاريكاتير

الاتحاد والمؤسسة يقيمان ورشة عمل حول الرقابة المالية للأندية

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 2 سنة
  • Tue 04 April 2017
  • 5:05 PM
  • eye 684

 
أقامت مؤسسة دوري نجوم قطر بالتعاون مع الاتحاد القطري لكرة القدم ورشة عمل عن الرقابة المالية للأندية، لشرح وتفسير اللوائح المالية الجديدة التي من المقرر دخولها حيز التنفيذ مع انطلاق موسم دوري نجوم قطر 2017/2018.


وعقدت الورشة بحضور هاني طالب بلان عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد القطري لكرة القدم والرئيس التنفيذي لمؤسسة دوري نجوم قطر، وعدد من المسؤولين بالاتحاد القطري لكرة القدم ومؤسسة دوري نجوم قطر،  بالإضافة إلى ممثلي الأندية، وذلك بهدف التعريف وتفسير لوائح الرقابة المالية الجديدة، حيث قدم المسؤولون بالاتحاد القطري لكرة القدم ومؤسسة دوري نجوم قطر شرحاً وافياً عن كافة التفاصيل الخاصة باللوائح من خلال عرض تقديمي وافٍ، وقاموا بالرد على كافة استفسارات ممثلي الأندية.


يأتي ذلك في إطار الحرص على تفعيل وزيادة المسؤوليات المالية للأندية، واللوائح المالية الجديدة من شأنها أن تضمن قيام كافة الأندية بدورها في هذا الصدد.


ومن أجل الحرص على الثبات المالي للأندية وفي إطار جهود وزارة الثقافة والرياضة والاتحاد القطري لكرة القدم ومؤسسة دوري نجوم قطر، فقد تم وضع آلية عمل يمكن من خلالها مجابهة ومواجهة التحديات الموجودة بالأندية التي تحتاج بعضها إلى تغيير جذري لتسجيل اللاعبين أو اتفاقيات الانتقال أو التعاقدات مع المدربين.


وتتضمن اللوائح الجديدة  العمل على السيطرة بشكل شامل على آلية الصرف على اللاعبين والمدربين من البداية حتى النهاية، مع العلم بأن هذه اللوائح تحد من الخسائر السنوية والديون على الأندية وتصب لمصلحة التوازن المالي، ولكن هذا يتطلب من الأندية تركيزا وتخطيطا أكثر على المصروفات والمداخيل.


واللوائح المالية الجديدة للأندية التي عملت عليها وزارة الثقافة والرياضة والاتحاد القطري لكرة القدم ومؤسسة دوري نجوم قطر والرابطة القطرية للاعبين ستهيء آلية تطبيق إجراءات واضحة وجديدة في الأندية.


وسيتم تقديم الدعم من خلال التوجيه والنصيحة من الاتحاد القطري لكرة القدم ومؤسسة دوري نجوم قطر اللذين سيسعيان على تأكيد تطبيق هذه اللوائح بشكل عادل ومتوازن لجميع الأندية.


وتضع اللوائح المالية الجديد الأندية أمام مسؤولياتها في هذا الصدد، حيث أنه لابد من تطوير قدراتها سواء في التعاقدات أو التفاوض مع أندية أخرى أو الوسطاء أو اللاعبين وذلك لحفظ وحماية حقوقها، كما تضع الأندية أمام مسؤولياتها للقيام بدورها الاحترافي المطلوب منها لاحترام القواعد المنظمة للعقود والالتزامات التعاقدية مع اللاعبين والمدربين.


وتم تجديد التأكيد خلال ورشة العمل على أن المسؤولية والرقابة المالية تمثل عنصراً رئيسياً في حصول النادي على الترخيص بموجب قوانين الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، واللوائح المالية الجديدة التي توفر إطار عمل للفرق من شأنها أن تشجع إدارات الأندية على التركيز في أمورهم المالية.
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي