استاد الدوحة
كاريكاتير

ريال مدريد يعزز صدارته وبرشلونه يواصل صحوته 

المصدر: وكالات

img
  • قبل 1 سنة
  • Mon 03 April 2017
  • 12:24 PM
  • eye 574

فاز ريال مدريد على ضيفه ديبورتيفو الافيس 3-صفر الاحد في المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، ليحقق الفوز الرابع تواليا في الدوري، ويحافظ على فارق النقطتين اللتين تفصلانه عن غريمه ومطارده برشلونة حامل اللقب الذي واصل صحوته بفوز ثمين على غرناطة 4-1.

فعلى ملعب سانتياغو برنابيو، حقق النادي الملكي فوزا صعبا ومتأخرا على ألافيس، هو الرابع له على التوالي منذ تعادله غير المتوقع في المرحلة الخامسة والعشرين على ملعبه مع سبورتينغ خيخون 3-3.

ولم يفز الافيس على ريال الا مرة في آخر 14 مباراة بينهما، وكانت بنتيجة 1-صفر على ملعب النادي الملكي في موسم 1999-2000، في مقابل تعادلين و11 خسارة آخرها هذا الموسم 1-4.

وبدأ المدرب الفرنسي زين الدين زيدان المباراة في غياب القائد وقلب الدفاع سيرخيو راموس فحمل الشارة البرتغالي بيبي، كما اضطر لاخراج المدافع الفرنسي فاران المصاب واشراك دانيال كارفاخال (11)، فيما ضم خط الهجوم الثلاثي المثالي المكون من البرتغالي كريستيانو رونالدو والفرنسي كريم بنزيمة والويلزي غاريث بايل.

وكانت هذه المباراة الأولى لفاران منذ تعرضه لاصابة في الفخذ الأيسر في 22 شباط/فبراير الماضي، الا انه سرعان ما أشار للجهاز الفني بعدم قدرته على مواصلة اللعب.

ومارس الفريق الملكي ضغطا متواصلا طوال مطلع الشوط الاول دون ان يتمكن من هز الشباك، الى ان تمكن بنزيمة من افتتاح التسجيل بعدما تبادل الكرة مرتين مع كارفاخال وانهاها بيسراه في المرمى (31)، مسجلا الهدف العاشر له في الدوري هذا الموسم.

وفي الوقت بدل الضائع من الشوط الاول، فوت بايل فرصة ثمينة لزيادة الغلة اثر تمريرة عرضية عند نقطة الجزاء من البرازيلي دانيلو تابعها زاحفة فمرت بجانب القائم الايسر.

وفي الشوط الثاني، ألغى الحكم هدفا لرونالدو بداعي التسلل (54)، وسط تحسن في أداء الضيوف الذين ردوا برأسية خطرة للمهاجم البرازيلي ديفرسون (57).

وحاول زيدان تنشيط خط الوسط فاخرج الكرواتي لوكا مودريتش وادخل مواطنه ماتيو كوفاسيتش (65)، لكن الكفة بقيت لصالح الضيوف الذي اقلقوا راحة الحارس كيكو كاسيا دون نجاعة.

وترك بنزيمة مكانه للوكاس فاسكيز في الدقائق العشر الاخيرة، والتي تخللها اصابة بايل القائم الأيمن في الدقيقة 83. الا ان ريال تمكن من تعزيز تقدمه بعد دقيقتين بعدما مرر الألماني طوني كروس كرة في منتصف الملعب الى رونالدو الذي وضعها امام ايسكو داخل المنطقة، فأنهاها الأخير في سقف الزاوية اليمنى للمرمى.

وفي الدقيقة 88، ارتدت ركلة حرة بعيدة نفذها بايل من العارضة، الا ان ايسكو تابعها برأسه مسجلا هدفه الشخصي الثاني.

وقال زيدان "يجب ان نتحسن بشكل دائم لكن عندما نلعب مرة كل ثلاثة أيام، لا يعد ممكنا اللعب بشكل جيد طوال 90 دقيقة".

اضاف "واجهنا صعوبات، ولم تكن فترة جيدة، لكن فجأة مرر رونالدو الكرة الى ايسكو الذي سيطر عليها وسجل".

ورفع ريال الذي لديه مباراة مؤجلة مع سلتا فيغو، رصيده الى 68 نقطة وحافظ على فارق النقطتين اللتين تفصلانه عن برشلونة الذي حقق الفوز الثاني على التوالي منذ خسارته امام ديبورتيفو لا كورونيا في المرحلة قبل الماضي، عندما عمق جراح غرناطة قبل الاخير 4-1.

وخاض النادي الكاتالوني المباراة في غياب نجمه الارجنتيني ليونيل ميسي وقائده جيرار بيكيه بعدما قرر المدرب لويس انريكي اراحتهما ترقبا للقمة النارية الاربعاء المقبل ضد اشبيلية.

وتألق حارس مرمى غرناطة الدولي المكسيكي غييرمو اوتشوا مرات عدة وانقذ مرماه من اهداف محققة خصوصا امام الدوليين الاوروغوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار دا سيلفا.

ونجح سواريز في افتتاح التسجيل في الدقيقة 44 اثر تلقيه كرة خلف الدفاع من جوردي البا فلعبها ساقطة داخل المرمى.

وفاجأ غرناطة ضيوفه بادراك التعادل مطلع الشوط الثاني عبر الفرنسي جيريمي بوغا اثر تلقيه كرة خلف الدفاع فتوغل داخل المنطقة وسددها زاحفة في الزاوية اليسرى للحارس الالماني اندريه تيرشتيغن (50).

ومنح باكو الكاسير، بديل البرازيلي الكانتارا، التقدم مجددا لبرشلونة عندما تلقى كرة خلف الدفاع من سواريز فتوغل داخل المنطقة وسددها داخل المرمى (64)، قبل ان يعزز الدولي الكرواتي ايفان راكيتيتش بالثالث من تسديدة قوية من داخل المنطقة ارتطمت بقدم احد المدافعين وخدعت اوتشوا (83)، ثم ختم نيمار المهرجان في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع.

وهو الهدف الـ100 لنيمار بالوان الفريق الكاتالوني.

- تعادل سلبي لاشبيلية -
على ملعب رامون سانشيس بيسخوان وأمام اكثر من 31 الف متفرج، فشل اشبيلية في استعادة المركز الثالث بعدما اكتفى بالتعادل سلبا مع ضيفه سبورتينغ خيخون.

ولم يتمكن اشبيلية من استغلال أي من الفرص العديدة التي أتيحت له في الشوط الأول. واستمر الحال على المنوال نفسه في الشوط الثاني، مع سيطرة صاحب الارض بنسبة كبيرة على المجريات، فيما سنحت لسبورتينغ خيخون المهدد بالهبوط فرص قليلة للتسجيل.

وهي المباراة الخامسة على التوالي التي يفشل فيها اشبيلية بالفوز. وكان الفريقان تعادلا ذهابا 1-1.

ورفع التعادل رصيد اشبيلية الى 58 نقطة، وبقي متخلفا بفارق الاهداف عن اتلتيكو مدريد الفائز السبت على مضيفه ملقة 2-صفر.

وفاز فالنسيا على ديبورتيفو لا كورونيا بثلاثة اهداف نظيفة تناوب على تسجيلها الارجنتيني ايزيكييل غاراي (10) وراوول البنتوسا (29 خطأ في مرمى فريقه) والبرتغالي جواو كانسيلو (90+1).

واهدر الدولي المغربي فيصل فجر ركلة جزاء لديبورتيفو لا كورونيا في الدقيقة الثامنة.

وصعد فالنسيا الى المركز الثالث عشر برصيد 33 نقطة مقابل 27 نقطة لديبورتيفو لا كورونيا السادس عشر.

وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء سلتا فيغو مع لاس بالماس.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- ريال مدريد         68 نقطة من 28 مباراة

2- برشلونة         66 من 29

3- اتلتيكو مدريد   58 من 29

4- اشبيلية         58 من 29

5- ريال سوسييداد      49 من 29

التعليقات

مقالات
السابق التالي