استاد الدوحة
كاريكاتير

بايرن ميونيخ يقطع شوطا مهما نحو لقبه الخامس تواليا 

المصدر: وكالات

img
  • قبل 1 سنة
  • Sat 01 April 2017
  • 10:18 PM
  • eye 543

قطع بايرن ميونيخ شوطا مهما نحو لقبه الخامس على التوالي والـ 27 في تاريخه في الدوري الألماني لكرة القدم، بفوز كاسح على ضيفه اوغسبورغ 6-صفر السبت في المرحلة 26، بينما انتهت مباراة "دربي الرور" بين شالكه وضيفه بوروسيا دورتموند بالتعادل 1-1.

وعلى طريقه نحو الفوز بلقبه الخامس تواليا وهو الأمر الذي لم يحققه أي فريق في السابق، احتفل النادي البافاري بأفضل طريقة ممكنة بمباراته الـ200 على ملعبه "اليانز ارينا"، محققا فوزه الـ156 في هذا الملعب الذي اعتمده منذ موسم 2005-2006، وذلك بفضل المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي الذي سجل ثلاثية.

والأهم ان فريق المدرب الايطالي كارلو أنشيلوتي تمكن من الحفاظ على فارق النقاط الـ13 الذي يفصله عن ملاحقه لايبزيغ الذي استعاد بدوره توازنه بعد هزيمتين متتاليتين بفوزه على دارمشتات برباعية نظيفة.

وبطبيعة الحال، كان انشيلوتي سعيدا بما قدمه فريقه لاسيما هدافه البولندي الذي أشاد به الإيطالي قائلا "ليفاندوفسكي قام بما هو معتاد عليه. لقد سجل ثلاثة أهداف وكان خلف هدفين أخرين، ماذا بالإمكان القول عنه أكثر من ذلك؟ (...) أنا سعيد لأني أملك مهاجما مثله يسجل تقريبا في كل مباراة".

وحافظ النادي البافاري على سجله الخالي من الهزائم في كل المسابقات للمباراة العشرين تواليا، ويأمل في مواصلة السلسلة خلال نيسان/ابريل الذي يتضمن برنامجا حافلا يشمل ثماني مباريات، بينها ذهاب واياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا امام ريال مدريد الاسباني.

كما يلتقي فريق انشيلوتي هذا الشهر غريمه المحلي بوروسيا دورتموند مرتين في الدوري ونصف نهائي الكأس المحلية، اضافة الى مواجهة هوفنهايم القوي في المرحلة المقبلة.

وخاض بايرن اللقاء في غياب حارسه مانويل نوير المصاب ولعب بدلا منه سفين اورليتش، بينما عاد قلب الدفاع جيروم بواتنغ الى التشكيلة الأساسية بعد غيابه حوالى أربعة أشهر.

وتحدث انشيلوتي عن مشاركة اورليتش بين الخشبات الثلاث، قائلا "نحن نثق به. في إمكاننا تعويض نوير دون أي ضغوط".

واستهل بايرن اللقاء بشكل مثالي إذ افتتح التسجيل في الدقيقة 17 عبر ليفاندوفسكي الذي وصلته الكرة من الإسباني تياغو الكانتارا فسيطر عليها بصدره ثم أطلقها مباشرة في سقف الشباك، مسجلا الهدف المئة للنادي البافاري في كل المسابقات هذا الموسم.

ولم ينتظر بايرن طويلا لإضافة الهدف الثاني، اذ انتقل ليفاندوفسكي لأداء دور الممرر، ممهدا الكرة لتوماس مولر في الدقيقة 36.

وانتهى الشوط الأول على هذه النتيجة، علما ان أوغسبورغ لم يلمس الكرة في منطقة جزاء بايرن طوال هذا الشوط.

وفي الشوط الثاني، عزز ليفاندوفسكي تقدم بايرن بهدف شخصي ثان إثر تمريرة بينية على طبق من فضة من الفرنسي فرانك ريبيري (55)، مسجلا هدفه الخامس عشر في 12 مباراة ضد اوغسبورغ.

ولم يكد اوغسبورغ يستفيق من صدمة الهدف الثالث حتى اهتزت شباكه بالرابع، وهذه المرة عبر الكانتارا بعد لعبة جماعية مميزة وتمريرة بالكعب من ليفاندوفسكي (62).

وأكمل الأخير ثلاثيته "هاتريك" في الدقيقة 79، رافعا رصيده الى 24 هدفا في الدوري هذا الموسم، بكرة رأسية إثر ركلة ركنية.

وأنهى النادي البافاري مهرجانه التهديفي في الدقيقة 80 بهدف ثان لمولر بعد تمريرة من بواتنغ، ملحقا باوغسبورغ أكبر هزيمة له خلال مواسمه الستة في دوري الدرجة الأولى.

- دربي الرور لصالح هوفنهايم -
وحقق لايبزيغ الثاني فوزا مريحا على دارمشتات برباعية للغيني نابي كيتا (12 و80) والسويدي اميل فورسبرغ (67) وويلي اوربان (79) في مباراة أكملها الخاسر بعشرة لاعبين بعد طرد الإيطالي-الألماني ساندرو سيريغو (72).

وعلى ملعب "فيلتنس ارينا"، انتهى دربي الرور بنسخته الـ150 بالتعادل بين شالكه وضيفه دورتموند 1-1، فكان هوفنهايم الذي فاز الجمعة على هرتا برلين (3-1 خارج قواعده)، المستفيد الأكبر لإنه احتفظ بالمركز الثالث المؤهل مباشرة الى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وبدا دورتموند في طريقه لحسم المباراة عندما تقدم في الدقيقة 53 عبر هدافه الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ الذي أصبح يتشارك صدارة الهدافين مع ليفاندوفسكي (24 هدفا). الا ان شالكه فرض التعادل للمواجهة الثالثة على التوالي بين الجارين اللدودين، بفضل هدف من ثيلو كيهرر (77) الذي حرم دورتموند نقطتين ثمينتين، وجعله متخلفا عن لايبزيغ الثاني بفارق نقطتين وهوفنهايم الثالث بفارق نقطة.

وباتت البطاقات الأربع المؤهلة الى دوري أبطال أوروبا شبه محسومة، اذ يبتعد هرتا برلين الخامس بفارق 7 نقاط عن دورتموند.

ولا يزال شالكه الذي ابتعد عن خطر الهبوط للدرجة الثانية، يحظى بفرصة المنافسة على بطاقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ".

ورفع شالكه رصيده في المركز التاسع الى 34 نقطة بفارق 3 عن كولن السادس الذي مني السبت بخسارة قاتلة أمام مضيفه هامبورغ بهدف للصربي ميلوس يوييش (25)، مقابل هدفين لنيكولاي مولر (13) ولويس هولتبي (1+90) الذي منح فريقه ثلاث نقاط ثمينة لصراعه من أجل تجنب الهبوط للمرة الأولى في تاريخه.

ولم يستفد اينتراخت فرانكفورت من تعثر كولن لإزاحته عن المركز السادس واكتفى بدوره بنقطة التعادل مع ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ صفر-صفر في مباراة أهدر خلالها ركلة جزاء عبر المكسيكي ماركو فابيان (78)، فيما خاض الضيوف الدقائق الخمس الأخيرة بعشرة لاعبين بعد طرد توبياس ستروبل.

وحقق فيردر بريمن فوزا ثمينا في صراع تجنب الهبوط، وذلك على حساب مضيفه فرايبورغ بخمسة أهداف لماكس كروز (21) والدنماركي من أصل أميركي توماس ديلايني (2+45 و47 و86) وفين بارتلز (71)، مقابل هدفين لنيلز بيترسن (65 بعدما تابع ركلة جزاء ضائعة نفذها بنفسه) والإيطالي فينتشنو غريفو (77).

ويلتقي الأحد انغولشتات مع ماينتس، وباير ليفركوزن مع فولفسبورغ.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- بايرن ميونيخ    65 نقطة من 26 مباراة

2- لايبزيغ          52 من 26

3- هوفنهايم        48 من 26

4- دورتموند        47 من 26

5- هرتا برلين      40 من 26
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي