استاد الدوحة
كاريكاتير

غوراديولا : الفرصة مواتية امام فينجر لاسكات منتقديه 

المصدر: وكالات

img
  • قبل 1 سنة
  • Fri 31 March 2017
  • 9:47 PM
  • eye 426

أبدى المدرب الإسباني لمانشستر سيتي الإنكليزي جوسيب غوارديولا ثقته بأن الفرصة لا تزال قائمة أمام الفرنسي أرسين فينغر لقلب الأمور لمصلحته وإسكات منتقديه المطالبين برحيله عن أرسنال.

ويعاني فينغر الأمرين في الأسابيع الأخيرة بسبب مطالبة جمهور أرسنال برحيله عن النادي اللندني الذي يشرف عليه منذ 21 عاما، بسبب النتائج المخيبة للنادي وتراجعه الى المركز السادس في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

ويتخلف أرسنال بفارق 6 نقاط عن المركز الرابع الأخير المؤهل الى دوري أبطال أوروبا، المسابقة التي ودعها هذا الموسم بشكل مذل على يد بايرن ميونيخ الألماني 2-10 بمجموع مباراتي الذهاب والاياب في الدور ثمن النهائي.

وينتهي عقد فينغر نهاية الموسم الحالي، الا ان إدارة النادي عرضت عليه الاستمرار لعامين إضافيين على رغم مطالبة قسم كبير من جمهور الفريق برحيله عن النادي، لاسيما أن فريق "المدفعجية" لم يحرز لقب الدوري الممتاز منذ 2004.

الا ان غوارديولا توقع أن يستعيد فينغر ثقة الجمهور من خلال عودة فريقه الى سكة الانتصارات، مضيفا عشية اللقاء المرتقب بين سيتي ومنافسه اللندني الأحد على "ستاد الإمارات" في المرحلة الثلاثين من الدوري "عندما يعود الى الانتصارات سيصبح الجمهور سعيدا مجددا".

أضاف "أعدكم بذلك، 100 بالمئة"، معتبرا ان احراز لقب الدوري ليس سهلا "لكني متأكد بأن الجمهور يحترم ما قام به ارسين فينغر وما يقوم به. على الناس أن يفهموا صعوبة كرة القدم في هذه الأيام".

واستنادا الى استطلاع أجري مؤخرا، سيكون أمام فينغر الكثير من العمل لاستعادة ثقة الجمهور به لأن 78 بالمئة من المجموعة الرسمية لمشجعي ارسنال ("ارسنال سوبورتز تراست") ترغب برحيله.

وعلى رغم الفرصة السانحة لسيتي لتعميق جراح أرسنال، علما انه ينافس على بطاقة التأهل المباشر الى دوري الأبطال (يحتل حاليا المركز الثالث)، توقع غوارديولا أن يقلب فينغر الأمور لصالحه.

وقال "أعتقد أن مدربا مثل فينغر، أمضى الكثير من الأعوام مع فريق واحد، مهم جدا. المدربون يخسرون المباريات. بقي في منصبه لهذه الفترة الطويلة لأنه جيد، ولو لم يكن كذلك، لما حصل هذا الأمر".

وتشير التقارير الى أن فينغر اتخذ قراره بشأن مستقبله لكنه لم يعلنه. وردا على سؤال الخميس حول ما إذا قرر البقاء من عدمه، قال الفرنسي "ليس اليوم، لكن ما هو موجود في رأسي واضح جدا".

وتخوف المدرب الإسباني من رد فعل أرسنال في مباراة الأحد التي تقام في لندن، لاسيما بعد سلسلة الخسارات التي مني بها وآخرها اثنتان على التوالي ضد ليفربول ووست بروميتش البيون.

ويخوض سيتي اللقاء بغياب المصابين الألماني ايلكاي غوندوغان والبرازيلي غابرييل جيزوس لكن من المتوقع مشاركة البلجيكي كيفن دي بروين والأرجنتيني بابلو زاباليتا.

وكشف غوارديولا عن عودة جيزوس الذي تعرض في شباط/فبراير الماضي لكسر في مشط قدمه اليمنى، الى الفريق قبل نهاية الموسم.

وقال "تخلص من العكازين. بدأ بالمشي على أمل عودته الى الملعب (التمارين) والبدء بالركض والقيام ببعض التمارين. نأمل أن يتمكن من مساعدتنا في المباريات الأخيرة من هذا الموسم

التعليقات

مقالات
السابق التالي