استاد الدوحة
كاريكاتير

صراع فني تكتيكي مرتقب في كلاسيكو قطر

المصدر: qsl

img
  • قبل 2 سنة
  • Mon 27 March 2017
  • 2:56 PM
  • eye 504

مابين الصراع التكتيكي والفني، سيكون البرتغالي فيريرا مدرب السد والدنماركي لاودروب مدرب الريان في تحدٍ كبير خلال المواجهة التي ستجمع بين الفريقين في كلاسيكو قطر يوم الأحد 2 إبريل على استاد جاسم بن حمد بنادي السد في تمام الثامنة والنصف مساءً ضمن مباريات الأسبوع الرابع والعشرين.
ومايزيد من قوة وسخونة اللقاء المرتقب بجانب القدرات الفنية والبدنية للاعبي الفريقين، التكتيك الفني العالي والكبير الذي يمتاز به كل مدرب في قراءته للمباريات، وبالرغم من أن كلاسيكو قطر دائماً مايكون خارج التوقعات ولايخضع لأي حسابات مسبقة إلا أنه من المؤكد أن تكتيك المدربين يكون حاسماً في بعض الأحيان، والمدرب الذي يستطيع قراءة منافسه جيداً ووضع الخطة المناسبة والتدخل في الوقت المناسب لتعديل أو تغيير خطة اللعب يكون ذلك من العوامل الحاسمة والمرجحة لكفة فريقه.
وتكشف بعض الأرقام والاحصائيات في دوري الموسم الجاري حتى الآن، أن فيريرا الذي قاد السد خلال 23 مباراة حصل الفريق تحت قيادة على 54 نقطة من الفوز في 16 مباراة، وخسارة واحدة، والتعادل في 6 لقاءات، كما سجل السد 69 هدفاً بمتوسط 3 أهداف في المباراة الواحدة، واهتزت شباكه 19 مرة بمعدل 0.8 في اللقاء الواحد.
ويعد السد ثاني أقوى خط هجوم في الدوري حتى الآن بعد لخويا، كما أنه يمتلك أفضل خط دفاع.
وفي الريان، تولى الدنمارنكي لاودروب قيادة الفريق عقب الأسبوع الثاني خلفاً للأوروجوياني فوساتي الذي كان قد قاد الريان في مباراتي الشحانية وأم صلال بالأسبوعين الأول والثاني، وحقق الفوز على الشحانية بثلاثية دون رد، كما تعادل سلبياً مع أم صلال، ليحصل على 4 نقاط ويسجل ثلاثة أهداف.
وبعدما تولى لاودروب المهمة الفنية، لعب الريان تحت قيادته 21 مباراة وحصل خلالهم على 43 نقطة بمتوسط 2.05 نقطة في المباراة الواحدة، كما سجل الريان في المباريات التي لعبها تحت قيادة لاودروب 44 هدف بمتوسط 2.1 هدف، واهتزت شباكه 21 مرة بمتوسط 1.0 في المباراة.
وإجمالاً مع كلا المدربين فوساتي ولاودروب، فقد حصل الريان على 47 نقطة في كافة مبارياته بدوري الموسم الجاري حتى الآن من الفوز في 14 مباراة والخسارة في 4، والتعادل في 5 لقاءات،  كما سجل 47 هدفاً وهو ثالث أقوى خط هجوم، واهتزت شباكه 21 مرة وهو ثاني أقوى خط دفاع بعد السد.
وخلال فترة التوقف الحالية لدوري نجوم قطر، يعمل كل مدرب على تحضير لاعبيه بالصورة المثالية وفق البرنامج الذي وضعه من خلال التدريبات الفنية والبدنية التي تم الإكتفاء بها، حيث لم يلعب الفريقين أي مباراة ودية وإكتفى كل مدرب بالتدريبات. 

التعليقات

مقالات
السابق التالي