استاد الدوحة
كاريكاتير

رئيس الاتحاد الانجليزى يخضع للاستجواب فى البرلمان بسبب الفساد

المصدر: وكالات

img
  • قبل 2 سنة
  • Wed 05 October 2016
  • 8:53 PM
  • eye 332

سيمثل رئيس الاتحاد الانكليزي لكرة القدم غريغ كلارك امام لجنة تحقيق برلمانية في 17 تشرين الاول/اكتوبر على خلفية مزاعم الفساد في كرة القدم الانكليزية والتي ادت الى استقالة سام الاردايس من تدريب المنتخب الوطني.

 

واشارت اللجنة البرلمانية المكونة من 10 اعضاء الى ان الاحداث الاخيرة سلطت الضوء على التقصير الكبير في طريقة ادارة كرة القدم في المملكة المتحدة وكذلك على الصعيد الدولي".

 

وتابعت: "رغم الوعود التي اطلقها مختلف وزراء الرياضة والتقدم الذي حققه الاتحاد الانكليزي لكرة القدم، لم يتغير اي شيء فعلا: الاندية، وخصوصا اندية الدوري الممتاز، لا تزال تملك السلطة. الاصلاحات الحقيقية المتعلقة بملكية الاندية، انتقالات اللاعبين... دور وكلاء اللاعبين، ما زالت مكانها".

 

واضطر الاردايس الثلاثاء الماضي الى التقدم باستقالته على خلفية تصويره بشكل متخف من قبل صحيفة "دايلي تلغراف" وهو ينصح صحافيين زعموا بانهم رجال اعمال من شرق آسيا يملكون وكالة وهمية مختصة بعقود اللاعبين، بكيفية الالتفاف على القوانين التي تمنع ان تكون حقوق عقود اللاعبين مملوكة من طرف ثالث غير اللاعب والنادي.

 

كما سخر الاردايس بصراحته المعهودة من سلفه في المنتخب الانكليزي روي هودجسون ومساعد المدرب السابق غاري نيفيل وانتقد في الفيديو هشاشة نجوم المنتخب وبالقرار "الغبي" للاتحاد الانكليزي باعادة بناء ملعب ويمبلي.

 

ووافق الاردايس على السفر الى سنغافورة وهونغ كونغ كسفير لمؤسستهم الوهمية مقابل الحصول على مبلغ 400 الف جنيه استرليني (519 الف دولار، 461 الف يورو).

 

ودفع الاردايس ثمن "ثرثرته" واضطر لترك منصبه بعد 67 يوما فقط على استلامه وبعد مباراة واحدة فقط مع المنتخب انتهت بالفوز على سلوفاكيا (1-صفر) في تصفيات مونديال 2018.

التعليقات

مقالات
السابق التالي