استاد الدوحة
كاريكاتير

يوفنتوس يكرر فوزه على بورتو ويبلغ ربع نهائي دوري الابطال

المصدر: وكالات

img
  • قبل 2 سنة
  • Wed 15 March 2017
  • 12:59 AM
  • eye 538

كرر يوفنتوس الإيطالي، وصيف نسخة 2015، فوزه على بورتو البرتغالي 1-صفر وبلغ ربع نهائي دوري أبطال أوروبا

لكرة القدم، الثلاثاء في إياب ثمن النهائي في تورينو،  

وكان فريق "السيدة العجوز" فاز ذهابا على أرض بورتو 2-صفر، فبلغ ربع النهائي للمرة الثالثة في آخر 5 محاولات، .

وسجل الارجنتيني باولو ديبالا هدف يوفنتوس من ركلة جزاء بعد طرد لاعب بورتو الاوروغوياني ماكسيميليانو بيريرا في نهاية الشوط الأول، وانضم يوفنتوس وليستر إلى أندية ريال مدريد حامل اللقب وبرشلونة الإسبانيين، بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند الألمانيين. وتبقى مواجهتان في ثمن النهائي الاربعاء بين موناكو الفرنسي ومانشستر سيتي الانكليزي (3-5 ذهابا)، وأتلتيكو مدريد الإسباني وباير ليفركوزن الألماني (4-2 ذهابا).

على ملعب "يوفنتوس ستاديوم" وأمام 40 الف متفرج، تابع فريق المدرب ماسيميليانو أليغري مشواره الناجح علىو ثلاث جبهات، اذ يبدو في طريقه لاحراز لقب الدوري المحلي مرة سادسة على التوالي، وبلغ أيضا نصف نهائي كأس ايطاليا وتغلب ذهابا على نابولي 3-1.

وكان يوفنتوس توج بلقب كأس الكؤوس الأوروبية 1984 على حساب بورتو بالذات 2-1.

ويبحث يوفنتوس عن اللقب القاري الأبرز للمرة الأولى بعد غياب 21 عاما، عندما توج للمرة الثانية في تاريخه على حساب اياكس الهولندي (المرة الأولى عام 1985 أمام ليفربول الانكليزي)، فيما فشل بورتو المتوج عامي 1987 و2004، في متابعة مشواره نحو دور الثمانية.

وجلس المدافع المخضرم جورجيو كييليني الذي عانى اخيرا من مشكلات عضلية، على مقاعد البدلاء، فلعب بدلا منه المغربي الدولي المهدي بنعطية، فيما شارك الظهير البرازيلي داني الفيش على الجهة اليمنى والبرازيلي أليكس ساندرو، لاعب بورتو السابق، على اليسرى. وعاد الى تشكيلة اليغري لاعب الوسط كلاوديو ماركيزي بعد غيابه ذهابا.

من جهته، ترك مدرب بورتو نونو اسبيريتو سانتو لاعب الوسط المكسيكي هكتور هيريرا على مقاعد البدلاء، بعد تعرضه لاصابة قوية في ساقه في مباراة الذهاب.

وقاد هجوم بورتو البرازيلي فرانسيسكو سواريس الذي استهل مشواره في دوري الأبطال في مباراة الذهاب بعد انتقال من فيتوريا غيمارايش، إلى جانب أندريه سيلفا.

واصبح حارس بورتو الاسباني ايكر كاسياس (35 عاما)، لاعب ريال مدريد السابق، أكثر لاعب يخوض مباريات في البطولات الأوروبية (175) متخطيا رقم المدافع الإيطالي السابق باولو مالديني.

وتعرض مرمى كاسياس لضغط مبكر بمحاولتين للارجنتيني ديبالا في أول 5 دقائق.

وبقي المضيف مسيطرا حتى نهاية الشوط الأول عندما حصل على ركلة جزاء بعد تسديدة قريبة من الارجنتيني غونزالو هيغواين صدها الظهير الاوروغوياني المخضرم ماكسيميليانو بيريرا، فطرده الحكم واحتسب ركلة جزاء سددها ديبالا في الزاوية اليسرى المعاكسة لخيار كاسياس (42). وجاءت الأهداف الأربعة الأخيرة التي سجلها ديبالا من علامة الجزاء.

وتكرر سيناريو مباراو الذهاب عندما أكمل بورتو المباراة بعشرة لاعبين منذ شوطها الأول اثر طرد البرازيلي اليكس تيليس.

وصعبت مهمة بورتو في الشوط الثاني، إذ بات بحاجة لتسجيل أربعة أهداف كي يتأهل. ومن خطأ دفاعي لبنعطية أهدر سواريس مواجهة خالصة مع الحارس المخضرم بوفون سددها الى جانب القائم الايسر (50).

وبرغم النقص العددي بدا بورتو افضل في اول ربع ساعة فيما بحث يوفنتوس عن المرتدات بانتظار نهاية المباراة وتأهله رسميا.

 

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي