استاد الدوحة
كاريكاتير

لخويا يقتنص نقطة التعادل من ملعب استقلال خوزستان

المصدر: طارق العتريس

img
  • قبل 2 سنة
  • Tue 14 March 2017
  • 8:34 PM
  • eye 380

حقق لخويا التعادل مع استقلال خوزستان بهدف لمثله في الجولة الثالثة من دوري ابطال اسيا باللقاء الذي جمع الفريقين اليوم في مدينة الاهواز الايرانية لحساب المجموعة الثانية.


وبدأ الاستقلال بالتسجيل سريعا من ضربة جزاء سجلها مهاجمه حسين بيت سعيد في د. 8 بعد تعرضه للاعاقة من جانب على عفيف، ثم نجح اسماعيل محمد بتسجيل هدف التعادل للخويا سريعا في د. 11 بضربة راس متقنة مستغلا التمريرة الرأسية  من زميله المدافع شيكو فلوريس.


جاء اللقاء حماسيا من جانب لاعبي الفريقين وتحديدا في الشوط الاول الذي شهد خروج التونسي يوسف المساكني بسبب الاصابة في د23.


وفي الشوط الثاني لم يقدم لخويا الاداء الهجومي المنتظر ولم يحقق البديل المعز علي الاضافة  المطلوبة بعد خروج يوسف العربي البعيد عن مستواه.


وتعرض تريسور للبطاقة الحمراء غير المباشرة  بعد حصوله على الصفراء الثانية في الوقت بدل الضائع، وكان قاسم برهان افضل لاعبي لخويا في اللقاء حيث نجح في انقاذ مرماه من عدة فرص كبيرة لمهاجمي استقلال خوزستان.


وبهذه النتيجة يرفع  لخويا رصيده إلى 5 نقاط و يحافظ علي المركز الثاني خلف استقلال خوزستان المتصدر ب 7 نقا ، وتأجل حسم  صدارة المجموعة إلى لقاء الاياب بين الفريقين في الجولة الرابعة والمقرر اقامته في الدوحة يوم 10 ابريل القادم .
 
 
وقد بدأ الشوط الاول بافضلية لصالح لخويا من ناحية الجراة الهجومية والرغبة في التسجيل مقابل حماس كبير من جانب لاعبي استقلال خوزستان حتى اتت الرياح بما لاتشتهيه السفن  عندما احتسب الحكم الصيني ما نينج ركلة جزاء بسبب عرقلة علي عفيف للاعب حسين بيت سعيد  الذي نفذ الركلة وسجل هدف السبق للاستقلال في د. 8.


في د. 11 جاء رد لخويا سريعا ونجح اسماعيل محمد في تسجيل هدف التعادل للخويا براسية متقنة من داخل المنطقة مستغلا التمريرة الرأسية من زميله المدافع شيكو.


وبعد هدف التعادل دانت الافضلية تماما لصالح لخويا في وسط الملعب وكان الاكثر استحواذا بفضل الثنائي مارتن وبوضياف ومن امامهما اسماعيل ونام و المساكني ونجح لخويا في تهديد مرمى الاستقلال وكان الاقرب لتسجيل الهدف الثاني.


وفي د. 23 خرج المساكني بعد تعرضه للاصابة بسبب الخشونة ودخل خالد مفتاح كظهير  ايسر وتقدم عفيف كجناح وسط وفقد لخويا اول تبديل، وبعد سيطرة من جانب استقلال خوزستان ولكن دون خطورة على مرمي برها ، أتيحت ليوسف العربي فرصة في د. 26 عندما أفلت من الرقابة واستقبل وسدد بيسراه من زاوية صعبة  بجوار القائم.


وبعد خروج المساكني تقدم لاعبو استقلال للهجوم بجرأة وشراسة، وفي د. 34 نجح قاسم برهان في التفوق على نفسه لينقذ مرمى لخويا من اخطر فرصة للاستقلال وإبعاد تسديدات متتابعة من داخل المنطقة ونجح لخويا في الخروج بالتعادل واستحق برهان لقب الافضل في الشوط الاول  .


وبدأ الفريقان الشوط الثاني باندفاع وباداء هجومي مفتوح ودون حرص او حذر بحثا عن  الهدف الثاني وفي د. 53 نجح قاسم برهان في انقاذ مرماه ببراعة من راسية قوية لمهاجم استقلال مهدي زبيدي.


وفي د.55 دخل المعز علي بدلا من يوسف العربي من اجل تنشيط الهجوم بعدما عانى المحترف المغربي من الرقابة والالتحامات العنيفة من جانب لاعبي الاستقلال، ومع استمرار المحاولات الهجومية المتتالية من صاحب الأرض وجد لاعبو لخويا صعوبات كبيرة في فرض سيطرتهم.


وفي د. 65 دخل علي عاشوري بدلا من ارشن افشن بأول تبديل لاستقلال خوزستان لتنشيط هجومه، ووجد لخويا صعوبة بايجاد ثغرات بدفاع المضيف بسبب تراجع لاعبيه سريعا لمناطقهم و تضييق المساحات.


 وفي ربع ساعة الاخير يجدد لخويا صعوبة كبيرة في الوصول إلى مرمى استقلال خوزستان ولم يستطع تهديد مرمى المنافس في اي مناسبة عكس الاستقلال الاخطر هجوميا بعد دخول المهاجم الكاميروني لويس نونج بدلا من مهدي مومني .


وفي د. 85 يهدر البديل نونج فرصة تسجيل الهدف الثاني بتحويل التمريرة العرضية اعلى العارضة، وفي آخر المواجهة حصل تريسور على الصفراء الثانية باللقاء وأكمل لخويا الوقت الضائع ومدته 5 دقائق ب 10 لاعبين.


ومع الدقيقة الاخيرة أهدر عفيف فرصة تسجيل هدف قاتل للخويا من الهجمة المرتدة السريعة التي بدأها نام تاي لتنتهي المبارة بالتعادل الايجابي.  
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي