استاد الدوحة
كاريكاتير

الغزال: رحيل كايشينيا كان حتميا.. والغرافة في الطريق الصحيح  

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 2 سنة
  • Sat 11 March 2017
  • 8:38 PM
  • eye 490


أكد محمود الغزال رئيس جهاز الكرة بنادي الغرافة في حوار نُشر على الموقع الرسمي للنادي احترامه للأراء التي أدلت بها جماهير النادي حيال قرار الإدارة بالموافقة على رحيل المدرب البرتغالي بيدرو كاشينيا بعد تلقيه عرضا مغريا لتدريب فريق غلاسكو رينجرز الاسكتلندي، مشيرا الى ان البعض وصف القرار بغير المدروس وأنه تستند الى العامل المادي فقط، لكنه يرى أن الإدارة بذلت جهودا كبيرة في سبيل الإبقاء على المدرب على رأس الإدارة الفنية للفريق حتى نهاية عقده بختام الموسم الحالي، بيد ان رغبة المدرب في الرحيل كانت اقوى من رغبة النادي في الإبقاء عليه .


وقال الغزال :يجب أن يدرك الجميع أننا من يتحمل المسؤولية، والله وحده يعلم مدى الجهد الذي يبذله الشيخ جاسم بن ثامر رئيس النادي وفريق العمل معه، والجميع هدفه الصالح العام للغرافة، وأنا أؤكد للجميع أننا نسير على الطريق الصحيح والمستقبل هو الفيصل بيننا كإدارة وبين الجميع سواء من يختلف أو يتفق معنا لأننا في النهاية سنكون أمام مؤشرات ونتائج تعكس صدق النوايا والعمل الجاد من عدمه.

 

وأضاف: دعني أقولها بصراحة، هل الغرافة مرشح بقوة لدخول المربع ورحيل المدرب قد يفقدنا تلك الفرصة.. بالتأكيد لا، خصوصا بعد خسارتنا من السيلية، وعلى الجانب الآخر لدينا فارق نقاط بيننا وبين أم صلال يزيد من حظوظنا في الاحتفاظ بالمركز الخامس!.


وحول ما إذا كانت الإدارة كانت توي التجديد لبيدرو كاشينيا قال الغزال :كان يفترض أن يتم مع نهاية الموسم عقد اجتماع تنسيقي بين الرئيس وجهاز الكرة من جانب، وبين المدرب بيدرو من جانب آخر، وكانت نتائج هذا الاجتماع هى من سيحدد بقاء بيدرو من عدمه لأن الشيخ جاسم بن ثامر رئيس النادي يرى أن الغرافة لا يملك من الناحية الفنية مقومات المنافسة على القمة على الأقل بالوقت الحالي والأمر يحتاج لبعض الوقت، وهناك اجتماعات تتم بين الرئيس وبين القائمين على الفئات السنية لتقييم العمل في القاعدة وتحديد فرص الاستفادة من اللاعبين الشباب .


واستطرد الغزال: لقد لجأنا لتطبيق الشرط الجزائي لأن المدرب فاجأنا برغبته في التعاقد مع الرينجرز ورغم محاولاتنا لاستمراره إلا أن رغبته في الرحيل كانت قوية لدرجة أنه تحدث مع ناديه الجديد بشأن تعويضنا عن الشرط الجزائي ما يعني أنه في كل الحالات سيرحل مع نهاية عقده.. وبعد دراسة متأنية للوضع العام فنيا وماديا رأينا أن الموافقة تصب في مصلحة النادي لاسيما وأنه لم يتبق في عقد المدرب سوى شهر ونصف.. وبالمناسبة أنا مندهش من بعض وسائل الاعلام والآراء بمواقع التواصل التي تحاول تصوير الأمر على أننا قد قمنا بإقالة المدرب .


وفي الختام اوضح الغزال: أنا شخصيا لدي ثقة بلا حدود في حسن قيادة الشيخ جاسم بن ثامر، وتاريخ الرجل الرياضي يشهد على ذلك بكل ما حققه للنادي في عام 2001 عندما تولى الرئاسة لأول مرة ونجح في أن يضع الغرافة في مصاف أندية القمة ليس فقط في كرة القدم بل حدثت نقلة نوعية للغرافة في كل الألعاب.. وبكل أمانة، جاسم بن ثامر والنجاح وجهان لعملة واحدة بإمكانياته كقيادي وبفكره المتطور وباعتماده على مبدأ الشورى في كل خطواته دون الاعتماد على الفردية في القرارات رغم خبراته الكبيرة.
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي