استاد الدوحة
كاريكاتير

الغرافة والسد يشتركان بصدارة دوري الأمل ولخويا يتراجع للوصافة

المصدر: ناصر الحربي

img
  • قبل 2 سنة
  • Mon 27 February 2017
  • 6:15 PM
  • eye 488


يشترك الغرافة والسد في صدارة دوري الأمل تحت 14 عاما لفرق الدرجة الأولى عقب 10 جولات من المنافسات التي شهدت تراجع المتصدر السابق لخويا للوصافة بعد أن كان قد قفز للصدارة قبل الجولة العاشرة.


وعلى صعيد المنافسات على لقب الدوري يبرز العربي مع الثلاثي "الغرافة والسد ولخويا"، إذ يبقى العربي قريبا من المنافسة على اللقب بالإضافة للوكرة خصوصا في ظل الفارق النقطي غير الكبير بين الفرق الخمسة صاحبة المراكز الخمسة الأولى.


ويعتبر دوري الأمل هو أقوى دوريات الفئات السنية في التنافس على قمة الترتيب ولقب الدوري الذي دخلت منافساته إلى لعبة الكراسي الموسيقية مع تبادل مراكز الصدارة بين الفرق في الجولات الأخيرة، ذلك أن الجولة قبل الأخيرة كانت الصدارة فيها قد دانت لأمل لخويا الذي تقدم بفارق نقطة عن منافسيه الغرافة والسد عقب فوزه المهم والمثير بهدفين لهدف حينها في قمة الجولة على السد الذي فقد الصدارة وتراجع للوصافة مع الغرافة المتقدم عليه بفارق الأهداف عقب تحقيقه لانتصار كبير ومهم على الخور بسبعة أهداف لهدف.


وبنهاية الجولة العاشرة يأتي الغرافة والسد في الصدارة بالرصيد النقطي ذاته – 24 نقطة - مع تقدم للغرافة بفارق الأهداف فقط، ويحل لخويا بعد المتصدرين الغرافة والسد في المركز الثالث بفارق نقطة عنهما.


ثم يبرز العربي في المركز الرابع بفارق أربع نقاط عن شريكي الصدارة وثلاث نقاط عن لخويا الثالث فيما الوكرة تقهقر للمركز الخامس وأصبح الفارق بينه وبين ثنائي الصدارة خمس نقاط، وعن الثالث 4 نقاط والرابع نقطة فقط.


وإذا كان من رابح أكبر في الجولتين الأخيرين فليس غير الغرافة الذي تقدم بخطى ثابتة وراسخة نحو القمة مؤكدا أنه المنافس الأبرز على اللقب بعد ان كان مبتعدا عن القمة، وجاء تقدم الغرفاوية بفضل الانتصارين الكبيرين المتتاليين الأخيرين على أم صلال 7-1 ثم على السيلية 5-1.


أما أبرز الخاسرين فهو الوكرة الذي تعرض لخسارتين وفقد ست نقاط بالجولتين الأخيرتين بخسارته بالجولة التاسعة من العربي بهدف لهدفين، ثم بخسارته الثانية بالجولة العاشرة الأخيرة من العربي بهدفين لثلاثة.

التعليقات

مقالات
السابق التالي